هيومن فويس: سيلينا مارديني

أفادت دراسة أميركية، أجراها باحثو الجمعية الطبية الأميركية، أن وزن الجسم هو أكبر دليل على صحة الانسان، وكتلة الجسم هي المقياس الأكثر فائدة والمؤشر الأهم لمعرفة مدى سلامة الجسد من الأمراض.

وأضاف التقرير ان الملايين من الأميركيين والناس في جميع أنحاء العالم يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، وهو ما يضعهم في خطر كبير وعرضة للمشاكل الصحية، ومنها: مرض القلب التاجي، ضغط الدم مرتفع، داء السكري من النوع 2، حصى في المرارة، مشاكل التنفس، بعض أنواع السرطان.

وأضاف المصدر بأن وزن الانسان هو نتيجة لعوامل عدة، تشمل البيئة والتاريخ العائلي والوراثة، والتمثيل الغذائي (طريقة جسمك يتغير الغذاء والأكسجين إلى طاقة)، ​​والسلوك أو العادات، وأكثر من ذلك، مؤكدا أنه “لا يمكنك تغيير بعض العوامل، مثل التاريخ العائلي، ومع ذلك، يمكنك تغيير عوامل أخرى، مثل أسلوب الحياة والعادات الخاصة بك”.

على سبيل المثال، اتباع خطة غذائية صحية والحفاظ على احتياجاتك من السعرات الحرارية، والعمل على أن تكون نشيطا جسديا، ومحاولة الحد من مقدار الوقت الغير نشط.

واعتبر الخبراء أن أدوية انقاص الوزن والجراحة، لا تكفي وحدها، إلا أنها تعطي خيارات إضافية بالنسبة لبعض الناس، في حال غيروا من نمط حياتهم، وعاداتهم الصحية التي تساعد على اكتساب الدهون والوزن.

وجاء في التقرير الطبي أن الوصول والبقاء في وزن صحي يعتبر بمثابة تحد كبير للأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، لكنه بالوقت نفسه يعطي فرصة لخفض خطر لمشاكل صحية، والأمراض خطيرة أخرى.

أدوية خافضة للدهون تقلل من خطر أمراض القلب

أفادت دراسة أميركية حديثة، بأن أحد العقارات التي تستخدم في خفض نسبة الدهون الثلاثية في الدم، يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب، لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري من النوع الثاني.

اقرأ أيضا: أخصائي تغذية لـ هيومن فويس: ريجيم البروتين يفقدك 8 كيلو شهريا

الدراسة أجراها باحثون من الجمعية الطبية الأميركية، ونشروا نتائجها يوم الخميس الفائت، وجاء فيها: ان عقار “فينوفيبرات” فعال في خفض نسبة الدهون الثلاثية، والكولسترول، ونجح في تقليل خطر أمراض القلب. بعد تجارب امتدت طيلة خمسة أعوام.

وأضافوا أن الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري من النوع الثاني معرضون أكثر من غيرهم لخطر أمراض القلب والأوعية الدموية، مثل النوبات القلبية والسكتة الدماغية، وغالبا ما يكون ذلك بسبب ارتفاع مستوياتها الدهون الثلاثية والكولسترول لديهم.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

دراسة أميركية: عن السمنة وفوائد العقاقير الحارقة للدهون

هيومن فويس: سيلينا مارديني أفادت دراسة أميركية، أجراها باحثو الجمعية الطبية الأميركية، أن وزن الجسم هو أكبر دليل على صحة الانسان، وكتلة الجسم هي المقياس الأكثر فائدة والمؤشر الأهم لمعرفة مدى سلامة الجسد من الأمراض. وأضاف التقرير ان الملايين من الأميركيين والناس في جميع أنحاء العالم يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، وهو ما يضعهم في خطر كبير وعرضة للمشاكل الصحية، ومنها: مرض القلب التاجي، ضغط الدم مرتفع، داء السكري من النوع 2، حصى في المرارة، مشاكل التنفس، بعض أنواع السرطان. وأضاف المصدر بأن وزن الانسان هو نتيجة لعوامل عدة، تشمل البيئة والتاريخ العائلي والوراثة، والتمثيل الغذائي (طريقة جسمك يتغير

Send this to a friend