هيومن فويس

هـ.ـاجم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكـ.ـرون نظيره التركي رجب طـ.ـيب أردوغان، داعـ.ـيا أوربا للتـ.ـصدي له بسبب ما قال إنه “سيـ.ـاسة توسعية تمزج المـ.ـبادئ القـ.ـومية والإسـ.ـلامية”.

وقال ماكرون في مقابلة صحفية نشرت الخميس إن الرئيس التركي ينتـ.ـهج “سياسة توسعية تمـ.ـزج بين الـ.ـمبادئ القومية والإسـ.ـلامية ولا تتفق والمـ.ـصالح الأوروبية” وتشكل “عاملاً مزعـ.ـزعاً لاسـ.ـتقرار أوربا”.

وأضاف ماكرون في المقابلة مع مجلة “باري ماتش” إنه “يجب على أوربا أن تتصـ.ـدى لهذه الأمور وجـ.ـهاً لوجه وأن تتحمل مسؤوليتها. أنا لسـ.ـت مع التصـ.عيد. لكن، بالتوازي، أنا لا أؤمـ.ـن بالدبلـ.ـوماسية الـ.ـضعـ.ـيفة. لقد أرسلنا إشارة مفادها أن التضامن الأوروبي ذو معـ.ـنى”.

ونشرت المقابلة قبيل ساعات من اللقاء المرتقب بين ماكرون والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل التي ستحـ.ـل ضيفة عليه في حصن بريغانسون، مقر الرئاسة الصيفي في جنوب شرق فرنسا.

وتدهـ.ـورت العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوربي في الأشهر الأخيرة، في وقت تتـ.ـصرف فيه أنقرة باعتبارها قـ.ـوة إقليمية في شرق البحر المتوسط.

والأربعاء تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعدم الرضوخ لـ”قراصـ.ـنة” ومواصلة التنقـ.ـيب عن مصادر الطاقة في مياه متنازع عليها في شرق المتوسط.

وإذ شـ.ـدد ماكرون في المقابلة على أن “فرنسا هي قوة متوسطية”، دافع عن “العلاقة الواضـ.ـحة” التي تجمعه بنظيره التركي.

وقال “أنا من القادة الأوربيين القلائل الذين استقبلوا أردوغان في السنوات الأخيرة، في باريس، في يناير/كانون الثاني 2018. لقد انتقـ.ـدني كثيرون على ذلك. هو بلا شك أحد القـ.ـادة الذين قضيت معهم معظـ.ـم الوقت في الحديث. لقد ذهـ.ـبت شخـ.ـصياً لرؤيته مرة أخرى في سبتمبر/أيلول 2018 في إسطنبول، وأخذت مبادرة لعقد قـ.ـمة مشتركة بين فرنسا وألمانيا وبريطانيا مع تركيا، في لندن، في ديسمبر/كانون الأول 2019 “.

وكانت تركيا اتهـ.ـمت فرنسا الأسبوع الماضي بالتصرف مثل “بلطـ.ـجي” في شرق المتوسط، ووجهت تحـ.ـذيراً شـ.ـديد اللهجة لليونان، وذلك غداة نشر باريـ.ـس طائرتين عسـ.ـكريتين وسفينتـ.ـين حربيـ.ـتين في شرق المتوسط دعماً لأثينا.

المصدر: الجزيرة مباشر ووكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

التوتر يتصاعد بين باريس وأنقرة.. وماكرون يهاجم أردوغان

هيومن فويس هـ.ـاجم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكـ.ـرون نظيره التركي رجب طـ.ـيب أردوغان، داعـ.ـيا أوربا للتـ.ـصدي له بسبب ما قال إنه "سيـ.ـاسة توسعية تمزج المـ.ـبادئ القـ.ـومية والإسـ.ـلامية". وقال ماكرون في مقابلة صحفية نشرت الخميس إن الرئيس التركي ينتـ.ـهج "سياسة توسعية تمـ.ـزج بين الـ.ـمبادئ القومية والإسـ.ـلامية ولا تتفق والمـ.ـصالح الأوروبية" وتشكل "عاملاً مزعـ.ـزعاً لاسـ.ـتقرار أوربا". وأضاف ماكرون في المقابلة مع مجلة "باري ماتش" إنه "يجب على أوربا أن تتصـ.ـدى لهذه الأمور وجـ.ـهاً لوجه وأن تتحمل مسؤوليتها. أنا لسـ.ـت مع التصـ.عيد. لكن، بالتوازي، أنا لا أؤمـ.ـن بالدبلـ.ـوماسية الـ.ـضعـ.ـيفة. لقد أرسلنا إشارة مفادها أن التضامن الأوروبي ذو معـ.ـنى". ونشرت المقابلة قبيل ساعات من اللقاء

Send this to a friend