هيومن فويس

أكدت وسائل إعلام بريطانية، مقتل أصغر أبناء زعيم تنظيم الدولة/ أبو بكر البغدادي.

 

وذكرت صحف بريطانية بينها “ديلي ميل” و”الصن“، أن نجل البغدادي – لم تذكر اسمه – قتل بغارة روسية في الثاني والعشرين من أيلول/ سبتمبر الماضي، بإحدى قرى سوريا.

 

وأرجعت الصحف البريطانية معلومتها إلى القائد العسكري العراقي جبار المعموري.

 

وفي تموز/ يوليو الماضي، أعلن تنظيم الدولة مقتل “حذيفة” أحد أبناء البغدادي، خلال مشاركته بهجوم التنظيم على المحطة الحرارية في بادية حمص.

 

وقالت “الصن” إن البغدادي لديه أربعة أبناء من زوجة، وابن خامس من زوجة أخرى.

 

وكان البغدادي ظهر مؤخرا في تسجيل صوتي بعد غياب طويل دام لأكثر من سنة، وبعث برسائل تهديد إلى جميع دول العالم، مع إقراره بتقهقر التنظيم. وكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

صحف بريطانية تؤكد مقتل أصغر أبناء البغدادي.. أين؟

هيومن فويس أكدت وسائل إعلام بريطانية، مقتل أصغر أبناء زعيم تنظيم الدولة/ أبو بكر البغدادي.   وذكرت صحف بريطانية بينها "ديلي ميل" و"الصن"، أن نجل البغدادي - لم تذكر اسمه - قتل بغارة روسية في الثاني والعشرين من أيلول/ سبتمبر الماضي، بإحدى قرى سوريا.   وأرجعت الصحف البريطانية معلومتها إلى القائد العسكري العراقي جبار المعموري.   وفي تموز/ يوليو الماضي، أعلن تنظيم الدولة مقتل "حذيفة" أحد أبناء البغدادي، خلال مشاركته بهجوم التنظيم على المحطة الحرارية في بادية حمص.   وقالت "الصن" إن البغدادي لديه أربعة أبناء من زوجة، وابن خامس من زوجة أخرى.   وكان البغدادي ظهر مؤخرا في تسجيل

Send this to a friend