هيومن فويس

نشرت صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية، تحليلًا خطيرًا عن مستقبل الصراع في سوريا، وإمكانيات وجود حلول سياسية لإنهائه.

وقال الكاتب أوفير عنبر، في التحليل: “إنه يجب على إسرائيل الاستعداد لصراع طويل ومركّب على الأراضي السورية”، مستبعدًا وجود أي حلول لإنهاء الحرب خلال الفترة المقبلة.

وأضاف “عنبر”: أن “سوريا أصحبت رأس حربة الجهد الإيراني ضد إسرائيل”، مؤكدًا أن “النجاحات التكتيكية الكبيرة لسلاح الجو الإسرائيلي في تدمير جزء من مراكز التواجد الإيراني في سوريا، هي تعبر عن فشل استراتيجي، وهي دليل دامغ على أن التحديات الإيرانية هذه قامت وتثبتت في سوريا”.

وأشار الكاتب الإسرائيلي إلى أن “التعبير الأخطر عن الوضع الجديد، هو حقيقة أن الجيش الإسرائيلي اضطر إلى العمل ضد مواقع إيرانية أقيمت تمامًا على حدود الجولان”.وفق ما نقله موقع الدرر الشامية.

واعتبر “عنبر” أن “إيران تحوَّلت في هذه السنوات، من حليفة لـ(نظام الأسد) إلى ربة البيت في سوريا، من خلال سيطرتها المباشرة على مناطق مختلفة”.

وكانت “إسرائيل” وجَّهت مؤخرًا ضربات جوية على مواقع لـ”الحرس الثوري” الإيراني داخل سوريا؛ ما أسفر عن مقتل 14 ضابطًا إيرانيًّا.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

تحليل إسرائيلي مرعب حول مستقبل سوريا

هيومن فويس نشرت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية، تحليلًا خطيرًا عن مستقبل الصراع في سوريا، وإمكانيات وجود حلول سياسية لإنهائه. وقال الكاتب أوفير عنبر، في التحليل: "إنه يجب على إسرائيل الاستعداد لصراع طويل ومركّب على الأراضي السورية"، مستبعدًا وجود أي حلول لإنهاء الحرب خلال الفترة المقبلة. وأضاف "عنبر": أن "سوريا أصحبت رأس حربة الجهد الإيراني ضد إسرائيل"، مؤكدًا أن "النجاحات التكتيكية الكبيرة لسلاح الجو الإسرائيلي في تدمير جزء من مراكز التواجد الإيراني في سوريا، هي تعبر عن فشل استراتيجي، وهي دليل دامغ على أن التحديات الإيرانية هذه قامت وتثبتت في سوريا". وأشار الكاتب الإسرائيلي إلى أن "التعبير الأخطر عن الوضع الجديد، هو حقيقة

Send this to a friend