هيومن فويس

قال المحلل العسكري في صحيفة “هآرتس″ عاموس هرئيل أن “روسيا تدير حربًا لإضعاف مكانة الولايات المتحدة، الدعامة الاستراتيجية الاساسية لـ “اسرائيل””.

وطالب هرئيل في مقالة له نشرتها صحيفة ” هآرتس″،” على لجنة الخارجية والأمن في الكنيست الإصغاء لحديث رئيس الأركان مؤخرا، والذي حذّر فيه من احتمال التدخل الأجنبي في “الاجراءات الديمقراطية في اسرائيل”.. دون ذكر اسم روسيا ولكن فإن العنوان كان واضحًا”، على حدّ تعبيره.

وفي سياق توقعاته للرد الإيراني على ضرب إسرائيل لمطار التيفور العسكري في سورية فقال ” الهجوم من الجبهة السورية هو الاحتمال الأكثر معقولية. من هنا يأتي التأهب الكبير في هضبة الجولان والذي يمكن أن يلاحظه من كان هناك في الفترة الأخيرة “

ويرى الكاتب على انه ورغم تصاعد التوتر في تصريحات الطرفين، فإن حربًا مع إيران في سوريا بعيدة عن أن تكون الآن أمرًا محتومًا.

حيث يقول الكاتب إن ” إيران تتموضع عسكريًا في سوريا و”تل أبيب” أعلنت أنها ستمنع ذلك بالقوة، فيما يظهر رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو يظهر تصميمًا غريبًا، وبصورة استثنائية لكل وجود عسكري إيراني”.

ويؤكد هرئيل في ختام مقاله أن “روسيا دولة تقود القرارات المتعلقة بسوريا، و”اسرائيل” تجد صعوبة في الاعتماد على موسكو كوسيط نزيه لان روسيا وإيران جزء من نفس المعسكر المؤيد لنظام الأسد”.

كما يؤكد الكاتب أن “إسرائيل” وروسيا تتبادلان التهديدات غير المباشرة فروسيا تنوي تزويد نظام الأسد بأنظمة مضادة للطائرات من نوع اس 300، و”إسرائيل” تهدد بتدميرها”.القدس العربي

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

تهديدات غير مباشرة بين موسكو وتل أبيب

هيومن فويس قال المحلل العسكري في صحيفة “هآرتس″ عاموس هرئيل أن “روسيا تدير حربًا لإضعاف مكانة الولايات المتحدة، الدعامة الاستراتيجية الاساسية لـ “اسرائيل””. وطالب هرئيل في مقالة له نشرتها صحيفة ” هآرتس″،” على لجنة الخارجية والأمن في الكنيست الإصغاء لحديث رئيس الأركان مؤخرا، والذي حذّر فيه من احتمال التدخل الأجنبي في “الاجراءات الديمقراطية في اسرائيل”.. دون ذكر اسم روسيا ولكن فإن العنوان كان واضحًا”، على حدّ تعبيره. وفي سياق توقعاته للرد الإيراني على ضرب إسرائيل لمطار التيفور العسكري في سورية فقال ” الهجوم من الجبهة السورية هو الاحتمال الأكثر معقولية. من هنا يأتي التأهب الكبير في هضبة الجولان والذي يمكن

Send this to a friend