هيومن فويس

قال البرازيلي نيمار دا سيلفا، إن خروج منتخب بلاده من بطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا أسوأ لحظة في حياته الكروية.

وفي تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي (إنستغرام) اليوم السبت، أكد نيمار “يمكنني أن أقول إن الخروج من المونديال هي أسوأ لحظة طوال مسيرتي الكروية”.

وأضاف “الألم كبير جدا لأننا كنا نعلم أننا نستطيع فعلها، والذهاب أبعد من هذا الدور وصنع التاريخ لكن لم تكن هذه المرة”.

وأوضح نيمار “من الصعب الآن أن أجد طاقة كافية تجعلني أرغب بالعودة للعب كرة القدم، لكنني متأكد أن الرب سيمنحني الطاقة الكافية لمواجهة أي شيء”.

وودعت البرازيل المونديال الروسي أمس الجمعة بعد الهزيمة من بلجيكا بهدف لهدفين في ربع نهائي البطولة العالمية. الأناضول

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

نيمار: الخروج من المونديال أسوأ لحظات حياتي

هيومن فويس قال البرازيلي نيمار دا سيلفا، إن خروج منتخب بلاده من بطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا أسوأ لحظة في حياته الكروية. وفي تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي (إنستغرام) اليوم السبت، أكد نيمار "يمكنني أن أقول إن الخروج من المونديال هي أسوأ لحظة طوال مسيرتي الكروية". وأضاف "الألم كبير جدا لأننا كنا نعلم أننا نستطيع فعلها، والذهاب أبعد من هذا الدور وصنع التاريخ لكن لم تكن هذه المرة". وأوضح نيمار "من الصعب الآن أن أجد طاقة كافية تجعلني أرغب بالعودة للعب كرة القدم، لكنني متأكد أن الرب سيمنحني الطاقة الكافية لمواجهة أي شيء". وودعت البرازيل المونديال الروسي

Send this to a friend