هيومن فويس

أسس مجموعة من الرياضيين المتطوعين في مدينة سراقب (16 كم جنوب شرق إدلب) شمالي سوريا، “أكاديمية رياضية” لتعليم كرة القدم للأطفال المبتدئين.

ونقلت وكالة سمارت عن مؤسس الأكاديمية منذر رمضان، الأحد، قوله: إن أكثر من 60 لاعبا مقسمين حسب أعمارهم من 6 حتى 9 سنوات كفئة أولى و من 9 حتى 12 سنة كفئة ثانية، يتدربون بالإمكانيات المتوفرة.

وأشار “رمضان” إلى أن “الأكاديمية” تواجه صعوبات أهمها من قلة الدعم ، وعدم كفاية المستلزمات من لباس رياضي ومعدات وتجهيزات لعبة كرة القدم.

وتنظم في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام العديد من الفعالياتوالبطولات الرياضية، منها ما نظمته “الهيئة العامة للرياضة والشباب في سوريا” بالتعاون مع البرنامج السوري الإقليمي.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

تأسيس "أكاديمية" لكرة القدم في إدلب

هيومن فويس أسس مجموعة من الرياضيين المتطوعين في مدينة سراقب (16 كم جنوب شرق إدلب) شمالي سوريا، "أكاديمية رياضية" لتعليم كرة القدم للأطفال المبتدئين. ونقلت وكالة سمارت عن مؤسس الأكاديمية منذر رمضان، الأحد، قوله: إن أكثر من 60 لاعبا مقسمين حسب أعمارهم من 6 حتى 9 سنوات كفئة أولى و من 9 حتى 12 سنة كفئة ثانية، يتدربون بالإمكانيات المتوفرة. وأشار "رمضان" إلى أن "الأكاديمية" تواجه صعوبات أهمها من قلة الدعم ، وعدم كفاية المستلزمات من لباس رياضي ومعدات وتجهيزات لعبة كرة القدم. وتنظم في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام العديد من الفعالياتوالبطولات الرياضية، منها ما نظمته "الهيئة العامة

Send this to a friend