هيومن فويس

حيت الصحف اليابانية الأحد الفتى الخارق تاكيفوزا كوبو بعد أن بات أصغر لاعب يسجل هدفا في الدوري المحلي من خلال قيادته فريقه “أف سي طوكيو” لتحت 23 عاما لتحقيق الفوز.

وبعمر 15 عاما وعشرة أشهر و11 يوما، سجل كوبو هدف المباراة الوحيد لفريقه في شباك “سيريزو أوساكا” للدوري الياباني للدرجة الثالثة لفئة تحت 23 عاما.

وحطم “الموهبة الخارقة” الرقم القياسي السابق لـ تاكايوكي موريموتو الذي سجل لمصلحة “طوكيو فيردي” قبل يومين من احتفاله بعيد ميلاده الـ 16 عام 2004- ثم الانتقال للعب بالدوري الإيطالي.

ويطلق على كوبو لقب “ميسي الياباني” وقد حقق رقمه القياسي بطريقة استعراضية لأنه راوغ مدافعين قبل أن يسدد الكرة من زاوية ضيقة داخل الشباك.

وقال كوبو “سعيد فعلا، أمل الاستمرار في مساعدة الفريق على الفوز بهذه الطريقة”.

وعن تشبيهه من قبل صحيفة “نيكان” المحلية الرياضية بميسي، قال كوبو “لا أود أن يتم تشبيهي بميسي. لكنني أريد أن أصبح مثله في أحد الأيام”.

المصدر: وكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

ميسي الياباني..فتى الساموراي الخارق

هيومن فويس حيت الصحف اليابانية الأحد الفتى الخارق تاكيفوزا كوبو بعد أن بات أصغر لاعب يسجل هدفا في الدوري المحلي من خلال قيادته فريقه "أف سي طوكيو" لتحت 23 عاما لتحقيق الفوز. وبعمر 15 عاما وعشرة أشهر و11 يوما، سجل كوبو هدف المباراة الوحيد لفريقه في شباك "سيريزو أوساكا" للدوري الياباني للدرجة الثالثة لفئة تحت 23 عاما. وحطم "الموهبة الخارقة" الرقم القياسي السابق لـ تاكايوكي موريموتو الذي سجل لمصلحة "طوكيو فيردي" قبل يومين من احتفاله بعيد ميلاده الـ 16 عام 2004- ثم الانتقال للعب بالدوري الإيطالي. ويطلق على كوبو لقب "ميسي الياباني" وقد حقق رقمه القياسي بطريقة استعراضية لأنه راوغ

Send this to a friend