هيومن فويس: مجموعة العمل

أنهت المملكة السويدية حلم اللاجئ الفلسطيني السوري “مصطفى حجاوي” ابن مخيم اليرموك، بالعيش على أراضيها ومنحه الإقامة الدائمة فيها، بعد إلقاء القبض عليه يوم 25 يناير – المنصرم، في مركز تابع لمصلحة الهجرة في العاصمة استوكهولم، بسبب حصوله على حق الإقامة في اليونان.

اللاجئ الفلسطيني السوري “مصطفى حجاوي”

الحجاوي الذي وصل إلى السويد  قادماً من اليونان في شهر أيلول – سبتمبر / 2014  تقدم بطلب لجوء لمصلحة الهجرة، إلا أن طلبه رُفض لأنه بصم في اليونان وحصل على حق الإقامة فيها، وبناء على تصريحات صدرت عن المكتب الصحفي لمصلحة الهجرة السُويدية، مفادها أن السويد سترفض منح اللجوء إلى اللاجئين القادمين من اليونان، إذا كان لديهم إقامة فيها.

وبانها ستتعامل معهم على أساس أنهم حصلوا على الحماية في بلدٍ من بلدان الإتحاد الأوروبي. الجدير بالتنويه أن اللاجئ الفلسطيني “مصطفى حجاوي” بعد أن رفضت السويد طلب لجوئه رجع إلى اليونان.

و قدّم طلب تنازل عن إقامته فيها، ومن ثم عاد إلى السويد ليقضي عاماً ونصف العام بعيداً عن الأنظار، إلى أن حان موعد تقديم الطلب الجديد فتوجّه إلى دائرة الهجرة، التي قامت باحتجازه وترحيله إلى اليونان.

رابط المصدر تجده هنا

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

السويد تعيد لاجئ فلسطيني سوري إلى اليونان

هيومن فويس: مجموعة العمل أنهت المملكة السويدية حلم اللاجئ الفلسطيني السوري "مصطفى حجاوي" ابن مخيم اليرموك، بالعيش على أراضيها ومنحه الإقامة الدائمة فيها، بعد إلقاء القبض عليه يوم 25 يناير – المنصرم، في مركز تابع لمصلحة الهجرة في العاصمة استوكهولم، بسبب حصوله على حق الإقامة في اليونان. الحجاوي الذي وصل إلى السويد  قادماً من اليونان في شهر أيلول – سبتمبر / 2014  تقدم بطلب لجوء لمصلحة الهجرة، إلا أن طلبه رُفض لأنه بصم في اليونان وحصل على حق الإقامة فيها، وبناء على تصريحات صدرت عن المكتب الصحفي لمصلحة الهجرة السُويدية، مفادها أن السويد سترفض منح اللجوء إلى اللاجئين القادمين من

Send this to a friend