هيومن فويس: مجموعة العمل

أزمة حادة في تأمين مادة مازوت التدفئة يشكو منها أهالي سكان مخيم جرمانا – الذي يبعد ثمانية كيلومترات عن العاصمة السورية دمشق، ويقع على الطريق المؤدي إلى مطار دمشق الدولي-، حيث أكد أحد سكان المخيم لمراسل مجموعة العمل أنهم سجلوا أسماءهم على الدور منذ بداية فصل الشتاء للحصول على مخصصاتهم من مادة المازوت، إلا أنه رغم مرور أكثر من نصف فصل الشتاء، لم يستلم البعض منهم سوى خمسين ليتراً واستلم آخرون مئة ليتر.

والبعض الآخر لم يستلم شيئاً حتى اليوم ومازال ينتظر الفرج القريب، مشيراً إلى أن مادة المازوت متوفرة في السوق السوداء بسعر 350 ليرة سورية، إلا أن الأهالي لا يستطيعون شرائها بسبب أوضاعهم الاقتصادية والمعيشية المزرية.

إلى ذلك يشكو سكان المخيم من عدم توفر الخدمات الأساسية وخدمات البنى التحتية، كما يشتكي من ارتفاع إيجار المنازل وازدياد الطلب عليها، مما دفع الأهالي للعيش في ظروف خانقة ،وكذلك ترتفع نسب البطالة في وقت تقل فيه المساعدات المقدمة من الهيئات الخيرية والأونروا.

رابط المصدر تجده هنا

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

أزمة محروقات تعصف بمخيم جرمانا

هيومن فويس: مجموعة العمل أزمة حادة في تأمين مادة مازوت التدفئة يشكو منها أهالي سكان مخيم جرمانا - الذي يبعد ثمانية كيلومترات عن العاصمة السورية دمشق، ويقع على الطريق المؤدي إلى مطار دمشق الدولي-، حيث أكد أحد سكان المخيم لمراسل مجموعة العمل أنهم سجلوا أسماءهم على الدور منذ بداية فصل الشتاء للحصول على مخصصاتهم من مادة المازوت، إلا أنه رغم مرور أكثر من نصف فصل الشتاء، لم يستلم البعض منهم سوى خمسين ليتراً واستلم آخرون مئة ليتر. والبعض الآخر لم يستلم شيئاً حتى اليوم ومازال ينتظر الفرج القريب، مشيراً إلى أن مادة المازوت متوفرة في السوق السوداء بسعر 350 ليرة

Send this to a friend