هيومن فويس
تم الإعلان رسميا.. فراس طلاس يفجـ.ـر مفاجأة للسوريين

ويمنع التشكيل الجديد في بنده الثامن والتاسع الدولة من التدخل في الجانب العقائدي من حياة الناس سلباً أو إيجاباً، مع التأكيد على أن إعلاء شأن الهوية الوطنية لا يعني طمس الهويات الدينية والثقافية والقومية بأي شكل من الأشكال، ويضمن البند الأخير حق الملكية الفردية بالدستور.

أعلن رجل الأعمال السوري المعارض، فراس طلاس، نجل وزير الدفاع الأسبق في نظام الأسد، مصطفى طلاس، أنه سيعلن مع مجموعة من الشخصيات السورية عن تأسيس حزب سياسي جديد.

وأضاف “طلاس” خلال منشور له عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أن الحزب الجديد هو “الحزب الوطني السوري”، وهو نتيجة تحضير طويل ودراسة لأسباب الفشل والنجاح في الأحزاب التي سبقته ونجاحات الدول الأخرى.

وأوضح أن عمل الحزب الجديد سينطلق قريبًا من داخل المناطق السورية غير الخاضعة لسيطرة نظام الأسد، وسيتغلغل في كل المناطق التي يتواجد فيها السوريون بما فيها مناطق النظام، لكن بآلية عمل سرية .

ولخص رجل الأعمال المعارض الرؤية السياسية للحزب بعدة بنود: أولها أن الحرية هي قيمة عليا يتوجب العمل لتجسيدها في سلوك كافة أفراد المجتمع تعبيرًا وممارسة، شرط عدم تعارض تلك الحرية مع مبادئ الدولة والمجتمع.

ثانيا: يتبنى الحزب كافة مبادئ حقوق الإنسان المتضمنة في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي تبنته الأمم المتحدة.

ثالثًا: يؤمن أعضاء الحزب بمفهوم المواطنة والتساوي بين السوريين بالحقوق والواجبات، بغض النظر عن طوائفهم، كما يؤمن بالمساواة بين الذكر والأنثى، ودعم دور المرأة المجتمعي في بنده الرابع.

ويضيف في البند الخامس أن السياسات والعقائد كلها ظهرت من أجل الإنسان، ولذلك يجب أن تكون بوصلة العمل الوطني من أجل مصلحة الإنسان.

ويرى الحزب في البندين السادس والسابع أن الإنسان هو المشرّع في الدولة عبر الديمقراطية، كما يمنع الأيديولوجيات الدينية أو غير الدينية من لعب دور شمولي أو وصائي على الدولة أو المجتمع.

ويمنع التشكيل الجديد في بنده الثامن والتاسع الدولة من التدخل في الجانب العقائدي من حياة الناس سلباً أو إيجاباً، مع التأكيد على أن إعلاء شأن الهوية الوطنية لا يعني طمس الهويات الدينية والثقافية والقومية بأي شكل من الأشكال، ويضمن البند الأخير حق الملكية الفردية بالدستور.

اقرأ أيضاً:بعض العائلات التي عدد أفرادها أقل تحصل على زيادة في المساعدات المالية اليكم الأسباب
العـ.ـائلة التـ.ـي تتـ.ـكون من فردان ستحـ.ـصل على 240 ليرة تركي، وهذا المبلغ لن يكون كافياً لتغطية الايجار على الأغلب،

العائلات ذات عدد الأفراد الأكبر تحصل على مساعدة كلية أكبر من برنامج دعم التضامن الاجتماعي للأجانب -صوي مما يسمح لهم بتغطية حاجاتهم.

ولكن العوائل الصغيرة تستلم مبلغ قد لا يكون كافياً لتغطية احتياجاتهم .

على سبيل المثال العائلة المكونة من 9 اشخاص تحصل على 1080 ليرة تركي كل شهر ويمكن لهذا المبلغ أن يغطي إيجار المنزل وبعض الحاجات الاخرى،

ولكن العائلة التي تتكون من فردان ستحصل على 240 ليرة تركي، وهذا المبلغ لن يكون كافياً لتغطية الايجار على الأغلب،

ولهذا السبب ستحصل العائلات الصغيرة على مبلغ أكبر كمساعدة كل ثلاثة أشهر لتغطية هذه الفجوة.
هيومن فويس
الشروط الجديدة للحصول على كرت الهلال2021
وبحسب منشور المنظمة التركية فإن القبول ضمن برنامج المساعدات مقترن بـ 6 شروط يجب توفر أحدها

نشر الهلال الأحمر التركي في الصفحة الرسمية التابعة لبرنامج الدعم المالي الخاص باللاجئين السوريين في تركيا (صوري) في موقع فيسبوك، منشوراً بلغات مختلفة من بينها العربية، كشف من خلالها المعايير التي يتم قبول الأشخاص بموجبها ضمن برنامج الدعم المالي.

وبحسب منشور المنظمة التركية فإن القبول ضمن برنامج المساعدات مقترن بـ 6 شروط يجب توفر أحدها:

– الإناث الوحيدات
– الآباء أو الأمهات الوحيدون من دون وجود أفراد آخرين في العائلة مع وجود طفل واحد على الأقل تحت سن الـ 18 عاماً
– المسنون فوق الستين عاماً مع عدم وجود أفراد آخرين بالغين في العائلة بين (18 -59) سنة
– العوائل التي لديها أربعة أطفال أو أكثر
– العوائل التي فيها فرد أو أكثر من ذوي الاحتياجات الخاصة (يجب أن تكون نسبة الإعاقة من 40 % فما فوق وموثقة بتقرير طبي)
– العوائل التي لديها عدد كبير من المتكلين (أطفال – مسنين -ذوي احتياجات خاصة) حيث يتم تحديد نسبة الاتكال بـ 1.5 فرد متكل مقابل كل فرد عمره بين الـ 18 – 59

https://www.facebook.com/Kizilaykart.SUY/posts/1197414164010372

 

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

تم الإعلان رسميا.. فراس طلاس يفجـ.ـر مفاجأة للسوريين..اليكم التفاصيل

هيومن فويس تم الإعلان رسميا.. فراس طلاس يفجـ.ـر مفاجأة للسوريين ويمنع التشكيل الجديد في بنده الثامن والتاسع الدولة من التدخل في الجانب العقائدي من حياة الناس سلباً أو إيجاباً، مع التأكيد على أن إعلاء شأن الهوية الوطنية لا يعني طمس الهويات الدينية والثقافية والقومية بأي شكل من الأشكال، ويضمن البند الأخير حق الملكية الفردية بالدستور. أعلن رجل الأعمال السوري المعارض، فراس طلاس، نجل وزير الدفاع الأسبق في نظام الأسد، مصطفى طلاس، أنه سيعلن مع مجموعة من الشخصيات السورية عن تأسيس حزب سياسي جديد. وأضاف “طلاس” خلال منشور له عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أن الحزب الجديد هو “الحزب

Send this to a friend