هيومن فويس
إنهاء الحـ.ـرب السورية.. رسالة أمريكية عاجلة للسوريين
وأكد برايس في تصريح لقناة “الحرة”، أن “الإدارة الأميركية ستجدد المساعي نحو تحقيق تسوية سياسية لإنهاء الحـ.ـرب الأهـ.ـلية في سوريا وتشمل مشاورات عن قرب مع حلفائنا وشركائنا في الأمم المتحدة” وذلك بحسب ما نصل موقع شام .
رفض المتحدث باسم الخارجية الأميركية، نيد برايس، تأكيد أو نفي التقارير التي تحدثت عن عزم وزير الخارجية، أنطوني بلينكن، تعيين المسؤول الأميركي والأممي السابق، جيفري فيلتمان، مبعوثاً خاصاً إلى سوريا، وأكد أن أي تسوية سياسية يجب أن تعالج أسباب اندلاع الأزمة السورية.

وأكد برايس في تصريح لقناة “الحرة”، أن “الإدارة الأميركية ستجدد المساعي نحو تحقيق تسوية سياسية لإنهاء الحـ.ـرب الأهـ.ـلية في سوريا وتشمل مشاورات عن قرب مع حلفائنا وشركائنا في الأمم المتحدة” وذلك بحسب ما نصل موقع شام .

وشدد برايس على أن “التسوية السياسية يجب أن تعالج الأسباب الرئيسية التي أدت إلى حـ.ـرب أهـ.ـلية استمرت لحوالي عقد من الزمن” .

وأشار إلى أن “الإدارة الأميركية ستستخدم الأدوات المتوفرة لها بما فيها الضغط الاقتصادي للدفع نحو إصلاح جدي والمحاسبة ومتابعة الأمم المتحدة دورها في التفاوض على تسوية سياسية بما يتوافق مع القرار الأممي “2254.

وختم برايس قائلا إن “سوريا كارثة إنسانية وسنستعيد الدور الريادي الأميركي في تقديم المساعدات الإنسانية للنازحين الضعفاء في الداخل واللاجئين في الخارج”.

تسريبات: هذه المرة في سوريا.. هذا ما سيفعله بايدن

توقعت وسائل إعلام أمريكية أن يقلب الرئيس الأمريكي جو بايدن، الطاولة على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في سوريا، مؤكدة عدم اهتمامه بإبرام صفقة مع موسكو لإبقاء رئيس النظام السوري بشار الأسد على رأس السلطة.

ورجحت تسريبات إعلامية أن يمارس الرئيس بايدن الكثير من التضييق على الرئيس بوتين، لكي يجبر الأسد على التنحي، بدلا من الترشح للانتخابات، وفق صحيفة “العرب”.

وأضافت أنه في حال لم يتنح الأسد، فإن الرئيس بايدن سيدفع موسكو باتجاه التنفيذ الكامل للقرار الدولي 2254، والقبول بانتقال السلطة إما إلى رئيس آخر يختاره الشعب بانتخابات حقيقية، أو إلى مجلس وطني يقود مرحلة انتقالية تنتهي برئيس شرعي للبلاد، مؤكدة أن بايدن غير مهتم بإبرام صفقة مع روسيا لإبقاء الأسد على رأس السلطة.

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن موسكو ستفشل في إقناع الأمريكيين والأوروبيين، بإعادة الشرعية للأسد عبر مسرحية انتخابات نيسان المقبل، لكنهم ربما ينجحون في شراء تجاهلهم لها كما تعاملوا مع انتخابات 2014.

وأكدت أن موسكو ستلجأ إلى عقد تفاهمات في الأزمة السورية وغيرها من ملفات المنطقة والعالم، لتمرير موضوع الانتخابات الرئاسية.

وكان وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف، قال بعد اجتماع مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، إن عدم قبول الغرب بالانتخابات الرئاسية في سوريا يعني حرمان السوريين من حقهم في اختيار قادتهم السياسيين.

اقرأ أيضا: مجدداً.. الأحمدية تهاجـ.ـم السوريين: أنتم محـ.ـتلون قـ.ـتلة وأنا أقـ.ـرف منكم

جددت الإعلامية اللبنانية “نضال الأحمدية” هجـ.ومها على النازحين السوريين، رافضة التراجع عن وصفها لهم بأنهم “مقرفين”.

وقالت نضال الأحمدية في لقاء جديد لها رصدته “الوسيلة” أن نزوح السوريين إلى لبنان “احـ.تلال جديد”، وأنهم لا يعترفون به كدولة.

وأضافت أن السوريين ينظرون إلى لبنان على أنه جزء من سوريا، وأن فكر الاـ.حتلال الذي دام حتى 2005 لا يزال في بالهم.

وادعت الأحمدية أن السوريون استحوذوا على فرص عمل اللبنانيين، لأنهم يعملون بسعر أقل لأنهم لا يدفعون أي فواتير أو ضرائب.

وقالت أن أغلبهم عنصـ.ريون، مشيرة إلى أنها تعرف وتتعامل مع عدد منهم من أصحاب المحلات لأنهم نظيفين ويشبهون اللبنانيين.

وأضافت الإعلامية اللبنانية أنها تشتري حاجيات لابن الناطور السوري الذي يعمل لها من أمريكا، وتسمح له باستخدامه حاسوبها الخاص.

وقالت أن صورة اللبناني تظهر للعالم على أنه وحـ.ـش وأن السوري ضحـ.ـية، رغم أن اللبناني شخص مرتب ويعرف معنى الهجرة.

وتجاهلت كل التصرفات التي قام بها عدد من اللبنانيون تجاه النازحين السوريين، من هدم للبيوت وحـ.رق للخيام وخطـ.ف وضـ.رب وإهـ.انة.

وعن قولها أنها تقـ.ـرف من السوريين، جددت تأكيدها على ما قالته رافضة الاعتذار باعتبارها خصت البعض منهم وليس الجميع.

وادعت أن بعض السوريون الذين يعملون في توصيل الطعام يأتون دون كمامة وكفوف وأضافره غير نظيفة كأنه يعمل في التصليح.

وكانت قد أكدت في وقت سابق مصادر خاصة للوسيلة، إن “نضال الأحمدية” تتلقى دعماً مباشراً من “أسماء الأسد” زوجة رئيس النظام السوري بشار الأسد.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

إنهاء الحـ.ـرب السورية.. رسالة أمريكية عاجلة للسوريين

هيومن فويس إنهاء الحـ.ـرب السورية.. رسالة أمريكية عاجلة للسوريين وأكد برايس في تصريح لقناة “الحرة”، أن “الإدارة الأميركية ستجدد المساعي نحو تحقيق تسوية سياسية لإنهاء الحـ.ـرب الأهـ.ـلية في سوريا وتشمل مشاورات عن قرب مع حلفائنا وشركائنا في الأمم المتحدة” وذلك بحسب ما نصل موقع شام . رفض المتحدث باسم الخارجية الأميركية، نيد برايس، تأكيد أو نفي التقارير التي تحدثت عن عزم وزير الخارجية، أنطوني بلينكن، تعيين المسؤول الأميركي والأممي السابق، جيفري فيلتمان، مبعوثاً خاصاً إلى سوريا، وأكد أن أي تسوية سياسية يجب أن تعالج أسباب اندلاع الأزمة السورية. وأكد برايس في تصريح لقناة “الحرة”، أن “الإدارة الأميركية ستجدد المساعي نحو

Send this to a friend