هيومن فويس
نضـ.ـال حمادية بعد إهـ.ـانتها للسوريين ووصفتهم بالقـ.ـذرين تعود وتهاجـ.ـم مطـ.ـربة سورية معـ.ـارضة

عاودت الإعلامية اللبنانية “نضال الأحمدية”، إساءتها للمطربة السورية “أصالة نصري”، بقولها :”بتكون عمتاخد شمة”.

وأشارت الأحمدية، من خلال تعليقها، إلى قضية التعـ.ـاطي القديمة لـ “أصالة”، وجاءت تلك الإسـ.ـاءة على شكل رد لتعليق وردها، حسب ما رصده أوطان بوست.

حيث قامت “الأحمدية” بالإسـ.ـاءة للسوريين مؤخرا، عندما قالت من خلال تسجيل مصور، إنها لا تعرف أن تطبخ، ولا تطلب دليفري (توصيل).

وتابعت “الأحمدية”، أنه أصبح هناك نـ.ـازحون كثيرون في لبنان، واحتـ.ـلوا الوظائف، منوهة إلى أنها صارت تشعر بالإشمئزاز منهم.

وتوالت التعاليق على “نضال الأحمدية”، بعد ذلك التصريح الذي وصف بالعنـ.ـصري، ومن ضمنها تعليق “وينها أصالة عنك تجي تأدبك من أول وجديد”.

موجة غضـ.ـب تجتاح مواقع التواصل الاجتماعي
تلقت الإعلامية اللبنانية عشرات التعاليق، التي دعت للدفاع عن المطربة السورية “أصالة نصري”، خاصة أن الأخيرة لم تقم بشيء مؤخرا حتى تهـ.ـاجمـ.ـها الأحمدية.

كما تمنى المعـ.ـلقين، الشفاء للأحمدية من مرضها النفسي، كما أطلـ.ـقوا هاشتاغ “نضال الأحمدية وصمة عـ.ـار على لبنان.

وسبق و توالي تعاليق بشأن تهجـ.ـمها على السوريين في لبنان بتصريحاتها، وكانت تلك التعاليق من أشخاص لبنانين وسوريين.

وقال متابعين لبنانين، إن نضال تجلب الشـ.ـتائم لـ لبنان بسبب تصريحاتها العنـ.ـصرية، فيما أكد آخرون، أنها تقوم بذلك كي تسلط الأضواء عليها وتشد الانتباه

كما انتقد معلقون، استخدامها لألفاظ مثل “احتلال”، و “بقرف”، لأنها تنقص من قيمة اللاجئين السوريين، الذين فروا من الحـ.ـرب ولجـ.ـأوا إلى لبنان.

مواقف تنـ.ـمر سابقة لـ الأحمدية على نصري والسوريين
وقالت “الأحمدية”، في إحدى المرات، “هي تفكر إليسا تخرجت من كباريهات سوريا مثلك .. ولا يوم إليسا عاشت بسوريا..”.

وتابعت الأحمدية، “والشعب السوري يحبها وبعذرلها أي خطأ وهي بتشيلهم المعروف.. ليه أصالة ما بتخجل بالمرة”.

حينها كتبت “نضال الأحمدية”، ذلك التصريح، عقب انتقـ.ـاد الفنانة أصالة للمطربة اللبنانية “أليسا”.

حيث قالت “إليسا”، في إحدى حفلاتها، إنها تتمنى عودة اللاجئين السوريين والفلسطينين إلى بلادهم ، لأنه أولى بهم.

كما أطلـ.ـقت “الأحمدية”، على نصري لفظ “شرشوحة، وفي مقابلة أخرى هـ.ـددتـ.ـها بالضـ.ـرب، واتهـ.ـمتها بالخـ.ـائنة لشعبها وبلدها.

واتهـ.ـمـ.ـتها في نفس المقابلة أنها تلعب “القـ.ـمار” في “الكازينو”.

كما انتقـ.ـدت الإعلامية اللبنانية، الفنانة السورية “سلاف معمار”، بأنها لم تقدم شيء ملحوظ ووصلت للخمسينيات.

و وصفت تيم حسن بالخـ.ـائن وتسائلت كيف قبلت به وفاء كيلاني، كما طال الهجـ.ـوم معتصم النهار ووصفته ب “مصدق حالو”.

و تنمـ.ـرت على الفنان السوري “مكسيم خليل”، وانتقـ.ـدت حديثة ببعض الكلمات الإنجليزية بطريقة خاطئة، مشيرة إلى أنها تكـ.ـرهه لأنه وضع أمه في مأوى العجزة.

من هي “نضال الأحمدية”؟
هي من الشخصيات المـ.ـثيرة للجـ.ـدل، والمعروفة بتصريحاتها النـ.ـارية، و مشـ.ـاكلها مع الكثير من الفنانين في أنحاء الوطن العربي.

تشير المعلومات المتاحة عبر منصات السوشيال ميديا، إلى أن “نضال الأحمدية”، هي إعلامية لبنانية ومالكة لمجلة الجرس، المتخصصة بأخبار الفنانين والنجوم.

ولدت “الأحمدية” في 9 أيلول/سبتمبر عام 1963 في دولة الكويت، وتحمل الجنسية اللبنانية.

وتنحدر “نضال الأحمدية” من أسرة درزية من جبل لبنان، أبوها يدعى علي، وكان مقرب من السياسي اللبناني الراحل كمال جنبلاط، ووالدتها منى.

وتقول المعلومات، إن أول ظهور لها كان في منافسة على الميدالية الذهبية في برنامج استديو الفن عن فئة التقديم، ففازت على 7000 مشترك ومشتركة.

ثم انصرفت “الأحمدية” عن الشاشة، باتجاه العمل السياسي في الصحافة، فقابلت “سلطان الأطرش” في أول حوار لها، بالرغم من أن كبار الصحفيين لم يتمكنوا من محاورته.

إلا أنه سرعان ما غيرت اهتمامها بالسياسة، بعد مقـ.ـتل ثلاثة من رفاقها في الصحافة بجانب والدها.

وصارت تهـ.ـتم بأخبار الفن والفنانين، مع أنها كانت تعترف بإنه ليس سهلا، لكن على الأقل ليس بمقدار خطـ.ـورة السياسة.

وعملت مع كثير من المؤسسات ثم أسست مجلة الجرس.

تقول الروايات أن والدها قتـ.ـل أمام عينيها عندما كانت في العشرين من عمرها.

كما تعرضت “نضال الأحمدية” لمحاولة اغتـ.ـيال في 24 تموز / يوليو عام 2002، و أسفرت محاولة الاغتـ.ـيال عن أضـ.ـرار مادية ومعنوية.

وتعرضت لجـ.ـروح عميقة برأسها، وسقـ.ـطت أسنانها الأمامية، كما حدث ارتجاجات بأذنها الوسطى.

و وجهت “الأحمدية” حينها، اتهـ.ـاما لطليق إحدى الفنانات اللبنانيات، لكنها لم يكن بحوزتها دليلا قاطعا.

كانت متزوجة من الدكتور وليد مطر، لكنها فيما بعد طلبت الطلاق، فحصلت عليه بعد ثمانية عشر سنة.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

نضـ.ـال الأحمدية بعد إهـ.ـانتها للسوريين ووصفتهم بالقـ.ـذرين تعود وتهاجـ.ـم مطـ.ـربة سورية معـ.ـارضة

هيومن فويس نضـ.ـال حمادية بعد إهـ.ـانتها للسوريين ووصفتهم بالقـ.ـذرين تعود وتهاجـ.ـم مطـ.ـربة سورية معـ.ـارضة عاودت الإعلامية اللبنانية “نضال الأحمدية”، إساءتها للمطربة السورية “أصالة نصري”، بقولها :”بتكون عمتاخد شمة”. وأشارت الأحمدية، من خلال تعليقها، إلى قضية التعـ.ـاطي القديمة لـ “أصالة”، وجاءت تلك الإسـ.ـاءة على شكل رد لتعليق وردها، حسب ما رصده أوطان بوست. حيث قامت “الأحمدية” بالإسـ.ـاءة للسوريين مؤخرا، عندما قالت من خلال تسجيل مصور، إنها لا تعرف أن تطبخ، ولا تطلب دليفري (توصيل). وتابعت “الأحمدية”، أنه أصبح هناك نـ.ـازحون كثيرون في لبنان، واحتـ.ـلوا الوظائف، منوهة إلى أنها صارت تشعر بالإشمئزاز منهم. وتوالت التعاليق على “نضال الأحمدية”، بعد ذلك التصريح الذي

Send this to a friend