هيومن فويس-متابعة

الخبر الأول في تركيا .. بيان عاجل من الرئاسة التركية إلى كل سكان تركيا

دعا رئيس مكتب التحول الرقمي للرئاسة (علي طه كوتش) في بيان له، لاعتماد تطبيقات الدردشة الوطنية مثل (BIP) و (DEDI) بدلاً من (Whatsapp)، وذلك خلال حديثه بشأن قرار “التحديث الإلزامي” لمستخدمي WhatsApp، واصفاً ما تفعله شركة (فيسبوك) المالكة لتطبيق (واتس أب) بالفاشية”.

وبحسب ما نشرته صحيفة جمهوريات وترجمته تركيا بالعربي، فإن رئيس مكتب التحول الرقمي في الرئاسة “علي طه كوتش” صرح ببيان حول WhatsApp قائلاً: “المستخدمين الذين لا يقبلون الشروط المحدثة وسياسة الخصوصية حتى 8 فبراير لن يتمكنوا من استخدام التطبيق”.

واضاف في تصريح على تويتر: “لنستخدم التطبيقات “المحلية والوطنية”، انا أقترح اقترح تطبيقي “BEEP” و “DEDI”، التمييز بين الاتحاد الأوروبي والدول الأخرى غير مقبول من حيث خصوصية البيانات كما ذكرنا في دليل أمن المعلومات والاتصالات”.

وذكر: “تحتوي التطبيقات ذات الأصل الأجنبي على مخاطر كبيرة على أمن البيانات لهذا السبب ، يجب علينا حماية بياناتنا الرقمية بالبرامج المحلية والوطنية وتطويرها وفقًا لاحتياجاتنا الخاصة دعونا لا ننسى بيانات تركيا المحلية بسبب الحلول الوطنية ستبقى في تركيا”.

وتابع: “لدينا برامج أكثر بكثير من نظرائنا الأجانب في منتجاتنا الوطنية مثل BİP و Dedi، ندعو جميع مواطنينا لاستخدام الممارسات المحلية والوطنية كما قال الرئيس” رجب طيب أردوغان” دعونا نقف معًا ضد الفاشية الرقمية”.

تطبيق DEDI هو تطبيق مراسلة مجاني يمكن استخدامه على أندرويد والهواتف الذكية الأخرى، وهو يستخدم اتصال الإنترنت الخاص بهاتفك أو Wi-Fi ، إذا كان متاحًا للسماح لك بإرسال واستقبال الرسائل إلى عائلتك وأصدقائك.

كما يمكنك التبديل من SMS إلى Dedi لإرسال واستقبال الرسائل والمكالمات الصوتية والصور ومقاطع الفيديو والمستندات والمواقع.

لماذا يجب عليك استخدامه؟

يستخدم DEDI اتصال الإنترنت الخاص بهاتفك أو Wi-Fi إذا استطعت ، حتى تتمكن من إرسال رسائل أو الاتصال مع أصدقائك وعائلتك. سعيد مجاني تماما.

★ مكالمة فيديو عالية الدقة مجانية ★

يمكنك الاتصال بأسرتك وأصدقائك مجانًا أو إجراء مكالمات مباشرة من أي مكان في العالم. علاوة على ذلك ، جميع مكالماتك المحلية أو الدولية بجودة HD!

الرسائل★

بالإضافة إلى ذلك ، عند تنشيط ميزة “الرسائل المفقودة” في الدردشة ، يمكنك حذف الرسالة التي أرسلتها بعد فترة زمنية معينة بعد أن يقرأها الطرف الآخر.

★ لا تحتفظ أبدًا بسجلاتك ، فكل شيء مشفر! ★

بفضل تقنيتها الخاصة ، لا تحتفظ DEDI بسجلات المراسلات والمقابلات الخاصة بك في أي مكان. إنها أهم ميزة تميزها عن تطبيقات الاتصال الأخرى.

★ اتصال آمن ★

جميع مكالماتك الصوتية ومكالمات الفيديو ومشاركة الملفات ، باختصار ، كل ما يحدث داخل التطبيق مشفر من طرف إلى طرف مع بروتوكولات أمان عالية المستوى.

★ دردشات جماعية ★

لا يوجد حد لعدد الأشخاص في المجموعات المذكورة. يمكنك إضافة العديد من الأصدقاء إلى مجموعتك كما يحلو لك. يمكنك الاستمتاع بمحادثات جماعية مع أحبائك ، حتى تتمكن من التواصل بسهولة مع العائلة والأصدقاء. يمكنك أيضًا إنشاء مجموعات عمل.

★ وأكثر بكثير ★

شارك موقعك ، واحفظ ملاحظاتك ، واستخدم خدمات الترجمة لدينا ، وقم بإعداد الإخطارات ، وأرسل رسائل جماعية إلى الكثيرين مرة واحدة وأكثر!

رابط تحميل DEDI لمنصة أندرويد

رابط تحميل DEDI لمنصة iOS

وفي سياق متصل دعا رئيس مكتب التحول الرقمي للرئاسة (علي طه كوتش) في بيان له، لاعتماد تطبيقات الدردشة الوطنية مثل (BIP) و (DEDI) بدلاً من (Whatsapp)، وذلك خلال حديثه بشأن قرار “التحديث الإلزامي” لمستخدمي WhatsApp، واصفاً ما تفعله شركة (فيسبوك) المالكة لتطبيق (واتس أب) بالفاشية”.

وبحسب ما نشرته صحيفة جمهوريات وترجمته تركيا بالعربي، فإن رئيس مكتب التحول الرقمي في الرئاسة “علي طه كوتش” صرح ببيان حول WhatsApp قائلاً: “المستخدمين الذين لا يقبلون الشروط المحدثة وسياسة الخصوصية حتى 8 فبراير لن يتمكنوا من استخدام التطبيق”.

واضاف في تصريح على تويتر: “لنستخدم التطبيقات “المحلية والوطنية”، انا أقترح اقترح تطبيقي “BEEP” و “DEDI”، التمييز بين الاتحاد الأوروبي والدول الأخرى غير مقبول من حيث خصوصية البيانات كما ذكرنا في دليل أمن المعلومات والاتصالات”.

وذكر: “تحتوي التطبيقات ذات الأصل الأجنبي على مخاطر كبيرة على أمن البيانات لهذا السبب ، يجب علينا حماية بياناتنا الرقمية بالبرامج المحلية والوطنية وتطويرها وفقًا لاحتياجاتنا الخاصة دعونا لا ننسى بيانات تركيا المحلية بسبب الحلول الوطنية ستبقى في تركيا”.

وتابع: “لدينا برامج أكثر بكثير من نظرائنا الأجانب في منتجاتنا الوطنية مثل BİP و Dedi، ندعو جميع مواطنينا لاستخدام الممارسات المحلية والوطنية كما قال الرئيس” رجب طيب أردوغان” دعونا نقف معًا ضد الفاشية الرقمية”.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

الخبر الأول في تركيا .. بيان عاجل من الرئاسة التركية إلى كل سكان تركيا.. عليكم بهذا الأمر

هيومن فويس-متابعة الخبر الأول في تركيا .. بيان عاجل من الرئاسة التركية إلى كل سكان تركيا دعا رئيس مكتب التحول الرقمي للرئاسة (علي طه كوتش) في بيان له، لاعتماد تطبيقات الدردشة الوطنية مثل (BIP) و (DEDI) بدلاً من (Whatsapp)، وذلك خلال حديثه بشأن قرار “التحديث الإلزامي” لمستخدمي WhatsApp، واصفاً ما تفعله شركة (فيسبوك) المالكة لتطبيق (واتس أب) بالفاشية”. وبحسب ما نشرته صحيفة جمهوريات وترجمته تركيا بالعربي، فإن رئيس مكتب التحول الرقمي في الرئاسة “علي طه كوتش” صرح ببيان حول WhatsApp قائلاً: “المستخدمين الذين لا يقبلون الشروط المحدثة وسياسة الخصوصية حتى 8 فبراير لن يتمكنوا من استخدام التطبيق”. واضاف في تصريح

Send this to a friend