هيومن فويس

أمر خطير يجب الانتباه.. تحذير هام للسوريين بشأن مساعدة 1000 ليرة تركية.. هذا ما يجب فعله

مع بدأ المفوضية السامية للاجئين في تركيا, تقديم مبالغ مالية للعوائل السورية, كجزء من برنامجها الذي أطلـ.ـقته قبل أشهر لدعم المتضـ.ـررين من جـ.ـائحة كورونا, ظهرت أساليب احـ.ـتيالية عدة, مسـ.ـتغلة هذه المساعدات.

ووفقاً لما رصده “موقع تركيا عاجل”, فقد بدأت تطفو على الواجهة رسائل إحتـ.ـيالية تصل هواتف السوريين في الولايات التركية, يكون ظاهرها مفرحاً وتنص على حصول صاحب الرسالة على مساعدة 1000 ليرة تركية.

إلا أن هذه الرسالة هي احتيالية ولا صحة لها, حيث أن الرسالة تحتوي على رابط مرفق معهاً, وفي حال قام مستلم الرسالة بالضغط على الرابط, يتمكن المرسل حينها من الدخول إلى هاتف المستلم والحصول على مايريده من معلومات.

حملة الإحـ.ـتيال هذه لم تطل السوريين فحسب بل ظهرت بين الأتراك بشكل أوسع, حيث أن الكثيرين تلقوا رسائل تفيد بحصولهم على مبلغ الـ 1000 ليرة تركية التي أعلن عنها أردوغان في وقت سابق.

إلا أن الرسالة تحتوي أيضاً على رابط تهـ.ـكيري, وتمكنت الشرطة التركية في ولاية بورصة مؤخراً من اعـ.ـتقـ.ـال 15 شخصاً, بعد احتـ.ـيالهم على 35 شخص بذات الطريقة.

واستطاعوا عبر الرسالة التي أرسلوها للأشخاص الـ 35 اختـ.ـراق هواتفهم المحمولة والحصول على بيانات الدخول إلى حسـ.ـاباتهم البنكية, وبعدها قاموا بإفراع تلك الحـ.ـسابات من الأموال عن طريق ارسالها إلى حسابااتهم, وكانت قيمة الأموال التي قاموا بسـ.ـرقتها 450 ألف ليرة تركية.

والحل الوحيد لتجنب تهكير هاتفك والتحكم به, هو حزف هذه الرسائل المرفقة برابط التهـ.ـكير.

فالرسائل التي تصل السوريين بشأن مساعدة الـ 1000 ليرة يقوم مركز البريد في تركيا بارسالها ولا تحتوي على أية رابط.

وللسوريين المجنسين, عليهم أن لاينخـ.ـدعوا بتلك الرسائل, فالـ 1000 ليرة التركية التي أعلن عنها أردوغان لا يتم ارسال رسائل للحاصلين عليها وإنما يمكن معرفة ذلك عن طريق حساب كل شخص في تطبيق إي دولات.

الأخبار السارة تتوالى.. تفاصيل هامة للسوريين للتسجيل على مساعدة السوسيال بواسطة روابط القائم مقام .. اليكم التفاصيل 👇

خصّصت وزارة الأسرة والعمل والخدمات الاجتماعية التركية رابطاً يتيح للمقيمين الأجانب تقديم طلبات المساعدة الاجتماعية والاقتصادية، عبر بوابة الحكومة الإلكترونية (E- Devlet) في ظل جائحة كورونا.

ويمكن لمن لديهم كلمة مرور الدخول إلى نظام الحكومة الإلكترونية E- Devlet تقديم طلب المساعدة إذا استوفوا المعايير اللازمة.

وعن الأشخاص الذين يمكنهم الاستفادة من هذه الخدمة ومدتها، صرح المهتم بشؤون اللاجئين السوريين والعرب في تركيا أحمد نبهان لـ”روزنة” : “يمكن للأسر الفقيرة وغير القادرة على تلبية احتياجاتها الأساسية الاستفادة من هذه المساعدة لمرة واحدة من أجل دعم وضعهم الاقتصادي، خاصة العائلات التي لديها 3 أطفال فما فوق”.

وتابع نبهان: “المساعدات أتت على 3 مراحل، انتهت أول مرحلتين بتخصيص رابطين أولهما للمجنسين فقط والآخر للأجانب وما زالت المرحلة الثالثة مستمرة، علماً أن التسجيل يتم حصراً عبر تطبيق (إي-دولات) سواء للمجنسين أو الأجانب، ويستطيع أي شخص الدخول إلى بوابة الحكومة الإلكترونية الخاص به وتقديم طلب المساعدة لشخص آخر، في حال وجود خطأ ما بملف الأخير الشخصي في البوابة الإلكترونية”.

وعن آلية تقييم الطلبات، قال الإعلامي علاء عثمان لـ”روزنة: “بعد تقديم الطلب يتم إجراء بحث وتدقيق حول الأسرة التي تمتلك أطفال فقط عبر تقييم الشروط الاقتصادية والاجتماعية مثل الظروف الإقليمية، وبيئة الأسرة، وأنظمة الدعم الاجتماعي، ودخل الأسرة، ويتم إبلاغ الأشخاص الذين لا يحققون المعايير عن طريق البريد الإلكتروني أو بشكل تحريري”.

وفيما يخص آلية التسجيل، شرح المبرمج السوري عمران حلاق الطريقة كاملة لـ”روزنة”: “بعد الضغط على الرابط المرفق، يجب تسجيل الدخول إلى نظام الحكومة الإلكترونية (آ-دولات) عبر وضع رقم الـ TC والشيفرة الخاصة بالمستخدم، واختيار تبويبة تقديم طلب جديد، ومن ثم اختيار الهاتف كنوع اتصال، ووضع رقم الجوال الشخصي، واسم الولاية والمنطقة والعنوان مفصلاً بذكر رقم البناء والمنزل، ومن ثم اختيار درجة القرابة مع صاحب الطلب والتحصيل الدراسي ورسالة الطلب”.
وتابع حلاق: “مواقع التواصل الاجتماعي نشرت رسالة جاهزة، يمكن للسوريين أن يقدموها في محتوى طلبهم”.

نص الرسالة باللغة التركية:
Kizilay kartım yok
Ben kiracıyım
Elektrik ve su faturaları ödemek zorundayım
Bu isteği size sunuyorum, lütfen bana yardım edin, teşekkür ederim
لايوجد لدي كرت الهلال، وأنا مستأجر ولدي فواتير، أقدم هذا الطلب لكم، الرجاء مساعدتي، شكرا لكم.

أو هذه الرسالة:
Korona virüs sebebi ile faturalarımı ve kiralarımı Ödeyemez duruma geldim yardım talip ediyorum gereğinin Yapılmasını arz ederim
بسبب فيروس كورونا، أصبحت غير قادر على دفع فواتيري وإيجار منزلي

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

أمر خطير يجب الانتباه.. تحذير هام للسوريين بشأن مساعدة 1000 ليرة تركية.. هذا ما يجب فعله

هيومن فويس أمر خطير يجب الانتباه.. تحذير هام للسوريين بشأن مساعدة 1000 ليرة تركية.. هذا ما يجب فعله مع بدأ المفوضية السامية للاجئين في تركيا, تقديم مبالغ مالية للعوائل السورية, كجزء من برنامجها الذي أطلـ.ـقته قبل أشهر لدعم المتضـ.ـررين من جـ.ـائحة كورونا, ظهرت أساليب احـ.ـتيالية عدة, مسـ.ـتغلة هذه المساعدات. ووفقاً لما رصده “موقع تركيا عاجل”, فقد بدأت تطفو على الواجهة رسائل إحتـ.ـيالية تصل هواتف السوريين في الولايات التركية, يكون ظاهرها مفرحاً وتنص على حصول صاحب الرسالة على مساعدة 1000 ليرة تركية. إلا أن هذه الرسالة هي احتيالية ولا صحة لها, حيث أن الرسالة تحتوي على رابط مرفق معهاً, وفي حال

Send this to a friend