بعد التصريح الأخير .. السوريون يعربون عن شكرهم وإمتنانهم لوزير الداخلية سليمان صويلو
أعرب سوريون على مواقع التواصل الإجتماعي عن شكرهم وإمتنانهم لوزير الداخلية التركية سليمان صويلو والذي أنتصر للسوريين ضد تصريحات عنصرية لإعلامي تركي شهير.

وقالت السورية رياض الجنان في تعليق لها رصدته تركيا بالعربي: انت من رجال الله واجرك من الله يامن تخاف الله بارك الله بك وزاد الله في عمرك وعمر اولادك ورحماالله والديك.

بينما قال الحج علي عساف: بارك الله فيكم على هذا الكلام جميل جدا

الله يحفظك يطول بعمرك يارب العالمين

وينصركم على إعداكم وأعداء المسلمين يارب العالمين

فيما قال أبو البراء بحسب ما رصدت تركيا بالعربي: رجل ليس كباقي الرجال حفظك الله ورعاك

من جهتها قالت ياسمين الشام: لك كل الاحترام والتقدير استاذ سليمان صويلو

فيما قال عمار عبد الرحمن: أول. وزير متواضع ولا يتكبر على نملة أخلاق عالية قلب طيب يحترم المواطن يحب كل فقير الله يحميك

هذا وكان وزير الداخلية التركي سليمان صويلو قد رد على الصحفي التركي فاتح ألتايلي بعد حديثه العنصري عن اللاجئين السوريين ومطالبته بإنقاذ مدينة إسطنبول منهم.

وقال صويلو في”اجتماع مجلس الهجرة” اليوم الجمعة إن “تصنيف المهاجرين من الفنانين والأطباء والعمال والحرفيين والأمهات والأطفال وكبار السن على أنهم جنود جاؤوا للقبض علينا’ فقط بسبب لون بشرتهم أو جنسيتهم أو لغتهم، لا يتناسب مع الضمير ولا يتناسب مع تعريف الأشخاص المعاصرين، ولا يتناسب مع القوانين الحضارية، إنما يعتبر أصحابه ذوي فهم فاشي ومتعجرف” بحسب موقع أورينت نت.

وأضاف صويلو “للأسف في بعض الأوساط، أصبح بعض أفراد هذه الأمة العزيزة مهووسون بمثل هذا الازدراء”، موضحاً أنه “عندما يكبر شخص ما، ويرى كاميرات التلفزيون، ويقع تحت تأثير سحر حياة المقاهي في إسطنبول، ينسى ماعلمته والدته في صغره من مبادئ وقيم وحب الغير دون أنانية” في إشارة إلى ألتايلي.

اعتبر صويلو أنه لا يوجد مثال لدولة فقيرة انهارت ودمرت بسبب الهجرة، بل على العكس من ذلك، فإن تطور أوروبا التي هي للأسف في قبضة العنصرية اليوم، بعد الحرب العالمية الثانية، “يرجع بشكل جزئي إلى قوة العمل المهاجرة من العمال الأتراك”.

كما اعتبر أن وجود المهاجرين قد يسبب بعض المشاكل في المكان الذي يأتون إليه ويخلق صعوبات في التكيف، لكنه أكد على رفضه تصوير ذلك على أنه “كارثة”، واستنكر محاولة البعض باستغلالها لإحداث صراع اجتماعي أو إنتاج خطابات تمهد له.

ويأتي حديث صويلو رداً على المذيع التركي الذي قال في لقاء تلفزيوني على قناة “TURK HABER” “لقد خسرنا تركيا لصالح سوريا دون حرب، أخذوا تركيا (اللاجئون السوريون) كرهائن من قبل أربعة ملايين جندي، كما لو كانوا أصحابها”.

واعتبر أن “السوريين غير معرضين للمساءلة كما أن الخدمات الصحية هي مجانية لهم ومأجورة على الأتراك، وأن التجول على المواطنين الأتراك محظور بينما مسموح للسوريين”.

ولاقت عنصرية المذيع التركي رفضاً من قبل أتراك، إذ نشرت صحيفة “صباح” التركية مقالاً تحت عنوان “من جديد فاتح ألتايلي خطاب عنصري في البث المباشر”.

كما أعلنت “جمعية حقوق اللاجئين” في تركيا تقديم شكوى إلى النيابة العامة ضد المذيع بسبب تصريحاته ضد اللاجئين والتي أكدت أنها “لا تعكس الواقع”.

وإلى جانب ذلك أطلق أتراك هاشتاغ على مواقع التواصل الاجتماعي تحت عنوان “#SabrımızıTaşırmaHaberTürk” والذي يعني “نفد صبرنا خبر ترك” في إشارة إلى القناة التركية.

ورغم رفض تصريحات ألتايلي من قبل شريحة واسعة من الأتراك، إلا أنه جدد حديثه عن العنصرية تجاه السوريين في مقالة نشرها الأربعاء الماضي على موقع القناة قال فيها ربما “أكون أخطأت لأن تركيا ليس فقط يحتلها السوريون؛ إنها تحت احتلال مواطني دول مثل سوريا والعراق وأفغانستان”.

وقال ألتايلي إنه يوجد ما لا يقل عن 500 إلى 600 ألف سوري في إسطنبول، مضيفاً “جيوش من السوريين اجتاحت المدينة ألم يشعر أحد بالفرق”.

ويأتي حديث المذيع التركي في ظل حملات التحريض الإعلامي ضد السوريين الموجودين في تركيا وخاصة من قبل شخصيات سياسية وإعلامية.

نبذة عن تعليقات السوريين شكراً وإمتناناً لوزير الداخلية التركي سليمان صويلو:

إقرأ أيضا : للسوريين في تركيا… رابط لتسجيل العائلات المتضـ.ـررة من كـ.ـورونا

خصصت بلدية اسطنبول رابطاً الكترونياً لتسجيل العائلات من المقيمين واللاجئين المتضررين نتيجة جائحة كورونا، وشاركته صفحة منبر الجمعيات السورية في اسطنبول على صفحتها فيسبوك.

وللحديث عن التفاصيل المتعلقة بتقديم المساعدات والتسجيل عبر الرابط، استضافت نيلوفر في برنامج روزنامة روزنة الصباحي الأستاذ باسل هيلم رئيس منبر الجمعيات السورية .

وقال هيلم إن هذا الرابط متاح فقط للأشخاص المسجلين في النفوس ولديهم كمليك ورقم “تي جي”، ولايشمل العائلات غير المقيدة والمخالفة، أو الحاصلة على دعم من جهات أخرى مثل كرت الهلال وغيرهرابط التسجيل: https://sosinc.ibb.gov.tr/

مساعوأكد على ضرورة إدخال المعلومات الشخصية بشكل دقيق جداً كما هو مسجل في الكملك، إضافة لرقم الهاتف والعنوان، و نصح الأشخاص الذي يعتقدون أنهم سيتضررون لاحقاً بالتسجيل من الآن للحصول على المساعدة لاحقاًُ.

وأضاف هيلم أن بلدية اسطنبول تعهدت بتقديم المساعدات، للعائلات السورية و الجاليات العربية الأخرى المتضررة من إجراءات الوقاية نتيجة انتشار جائحة كورونا.

وأشار باسل هيلم أن منبر الجمعيات السورية يسعى ويتواصل مع أصحاب القرار والمنظمات، لمساعدة العائلات المتضررة والتي ليس لديها سجل في النفوس وغير مقيدة.

وأوضح هيلم أن المنبر يعمل باستمرار على نقل مشاكل السوريين للجهات المعنية ولاسيما التي تتعلق بأمور الكملك، وركز على أن المنبر جهة وسيطة وليست تنفيذية.

وأطلق منبر الجمعيات مبادرة لمكافحة الكورونا، ووثقوا تطوع أكثر من 500 طبيب سوري، جاهزين للعمل مع الكادر الطبي التركي إذا اقتضت الحاجة.

وأدى انتشار فيروس كورونا في تركيا، وتسجيل أكثر من 60 ألف إصابة حتى لحظة كتابة التقرير، إلى توقف العمل وإغلاق العديد من الشركات والمحلات والمطاعم والمصانع.
أعرب سوريون على مواقع التواصل الإجتماعي عن شكرهم وإمتنانهم لوزير الداخلية التركية سليمان صويلو والذي أنتصر للسوريين ضد تصريحات عنصرية لإعلامي تركي شهير.

وقالت السورية رياض الجنان في تعليق لها رصدته تركيا بالعربي: انت من رجال الله واجرك من الله يامن تخاف الله بارك الله بك وزاد الله في عمرك وعمر اولادك ورحماالله والديك.

بينما قال الحج علي عساف: بارك الله فيكم على هذا الكلام جميل جدا

الله يحفظك يطول بعمرك يارب العالمين

وينصركم على إعداكم وأعداء المسلمين يارب العالمين

فيما قال أبو البراء بحسب ما رصدت تركيا بالعربي: رجل ليس كباقي الرجال حفظك الله ورعاك

من جهتها قالت ياسمين الشام: لك كل الاحترام والتقدير استاذ سليمان صويلو

فيما قال عمار عبد الرحمن: أول. وزير متواضع ولا يتكبر على نملة أخلاق عالية قلب طيب يحترم المواطن يحب كل فقير الله يحميك

هذا وكان وزير الداخلية التركي سليمان صويلو قد رد على الصحفي التركي فاتح ألتايلي بعد حديثه العنصري عن اللاجئين السوريين ومطالبته بإنقاذ مدينة إسطنبول منهم.

وقال صويلو في”اجتماع مجلس الهجرة” اليوم الجمعة إن “تصنيف المهاجرين من الفنانين والأطباء والعمال والحرفيين والأمهات والأطفال وكبار السن على أنهم جنود جاؤوا للقبض علينا’ فقط بسبب لون بشرتهم أو جنسيتهم أو لغتهم، لا يتناسب مع الضمير ولا يتناسب مع تعريف الأشخاص المعاصرين، ولا يتناسب مع القوانين الحضارية، إنما يعتبر أصحابه ذوي فهم فاشي ومتعجرف” بحسب موقع أورينت نت.

وأضاف صويلو “للأسف في بعض الأوساط، أصبح بعض أفراد هذه الأمة العزيزة مهووسون بمثل هذا الازدراء”، موضحاً أنه “عندما يكبر شخص ما، ويرى كاميرات التلفزيون، ويقع تحت تأثير سحر حياة المقاهي في إسطنبول، ينسى ماعلمته والدته في صغره من مبادئ وقيم وحب الغير دون أنانية” في إشارة إلى ألتايلي.

اعتبر صويلو أنه لا يوجد مثال لدولة فقيرة انهارت ودمرت بسبب الهجرة، بل على العكس من ذلك، فإن تطور أوروبا التي هي للأسف في قبضة العنصرية اليوم، بعد الحرب العالمية الثانية، “يرجع بشكل جزئي إلى قوة العمل المهاجرة من العمال الأتراك”.

كما اعتبر أن وجود المهاجرين قد يسبب بعض المشاكل في المكان الذي يأتون إليه ويخلق صعوبات في التكيف، لكنه أكد على رفضه تصوير ذلك على أنه “كارثة”، واستنكر محاولة البعض باستغلالها لإحداث صراع اجتماعي أو إنتاج خطابات تمهد له.

ويأتي حديث صويلو رداً على المذيع التركي الذي قال في لقاء تلفزيوني على قناة “TURK HABER” “لقد خسرنا تركيا لصالح سوريا دون حرب، أخذوا تركيا (اللاجئون السوريون) كرهائن من قبل أربعة ملايين جندي، كما لو كانوا أصحابها”.

واعتبر أن “السوريين غير معرضين للمساءلة كما أن الخدمات الصحية هي مجانية لهم ومأجورة على الأتراك، وأن التجول على المواطنين الأتراك محظور بينما مسموح للسوريين”.

ولاقت عنصرية المذيع التركي رفضاً من قبل أتراك، إذ نشرت صحيفة “صباح” التركية مقالاً تحت عنوان “من جديد فاتح ألتايلي خطاب عنصري في البث المباشر”.

كما أعلنت “جمعية حقوق اللاجئين” في تركيا تقديم شكوى إلى النيابة العامة ضد المذيع بسبب تصريحاته ضد اللاجئين والتي أكدت أنها “لا تعكس الواقع”.

وإلى جانب ذلك أطلق أتراك هاشتاغ على مواقع التواصل الاجتماعي تحت عنوان “#SabrımızıTaşırmaHaberTürk” والذي يعني “نفد صبرنا خبر ترك” في إشارة إلى القناة التركية.

ورغم رفض تصريحات ألتايلي من قبل شريحة واسعة من الأتراك، إلا أنه جدد حديثه عن العنصرية تجاه السوريين في مقالة نشرها الأربعاء الماضي على موقع القناة قال فيها ربما “أكون أخطأت لأن تركيا ليس فقط يحتلها السوريون؛ إنها تحت احتلال مواطني دول مثل سوريا والعراق وأفغانستان”.

وقال ألتايلي إنه يوجد ما لا يقل عن 500 إلى 600 ألف سوري في إسطنبول، مضيفاً “جيوش من السوريين اجتاحت المدينة ألم يشعر أحد بالفرق”.

ويأتي حديث المذيع التركي في ظل حملات التحريض الإعلامي ضد السوريين الموجودين في تركيا وخاصة من قبل شخصيات سياسية وإعلامية.

نبذة عن تعليقات السوريين شكراً وإمتناناً لوزير الداخلية التركي سليمان صويلو:

إقرأ أيضا : للسوريين في تركيا… رابط لتسجيل العائلات المتضـ.ـررة من كـ.ـورونا

خصصت بلدية اسطنبول رابطاً الكترونياً لتسجيل العائلات من المقيمين واللاجئين المتضررين نتيجة جائحة كورونا، وشاركته صفحة منبر الجمعيات السورية في اسطنبول على صفحتها فيسبوك.

وللحديث عن التفاصيل المتعلقة بتقديم المساعدات والتسجيل عبر الرابط، استضافت نيلوفر في برنامج روزنامة روزنة الصباحي الأستاذ باسل هيلم رئيس منبر الجمعيات السورية .

وقال هيلم إن هذا الرابط متاح فقط للأشخاص المسجلين في النفوس ولديهم كمليك ورقم “تي جي”، ولايشمل العائلات غير المقيدة والمخالفة، أو الحاصلة على دعم من جهات أخرى مثل كرت الهلال وغيرهرابط التسجيل: https://sosinc.ibb.gov.tr/

مساعوأكد على ضرورة إدخال المعلومات الشخصية بشكل دقيق جداً كما هو مسجل في الكملك، إضافة لرقم الهاتف والعنوان، و نصح الأشخاص الذي يعتقدون أنهم سيتضررون لاحقاً بالتسجيل من الآن للحصول على المساعدة لاحقاًُ.

وأضاف هيلم أن بلدية اسطنبول تعهدت بتقديم المساعدات، للعائلات السورية و الجاليات العربية الأخرى المتضررة من إجراءات الوقاية نتيجة انتشار جائحة كورونا.

وأشار باسل هيلم أن منبر الجمعيات السورية يسعى ويتواصل مع أصحاب القرار والمنظمات، لمساعدة العائلات المتضررة والتي ليس لديها سجل في النفوس وغير مقيدة.

وأوضح هيلم أن المنبر يعمل باستمرار على نقل مشاكل السوريين للجهات المعنية ولاسيما التي تتعلق بأمور الكملك، وركز على أن المنبر جهة وسيطة وليست تنفيذية.

وأطلق منبر الجمعيات مبادرة لمكافحة الكورونا، ووثقوا تطوع أكثر من 500 طبيب سوري، جاهزين للعمل مع الكادر الطبي التركي إذا اقتضت الحاجة.

وأدى انتشار فيروس كورونا في تركيا، وتسجيل أكثر من 60 ألف إصابة حتى لحظة كتابة التقرير، إلى توقف العمل وإغلاق العديد من الشركات والمحلات والمطاعم والمصانع.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

بعد التصريح الأخير .. السوريون يعربون عن شكرهم وإمتنانهم لوزير الداخلية سليمان صويلو

بعد التصريح الأخير .. السوريون يعربون عن شكرهم وإمتنانهم لوزير الداخلية سليمان صويلو أعرب سوريون على مواقع التواصل الإجتماعي عن شكرهم وإمتنانهم لوزير الداخلية التركية سليمان صويلو والذي أنتصر للسوريين ضد تصريحات عنصرية لإعلامي تركي شهير. وقالت السورية رياض الجنان في تعليق لها رصدته تركيا بالعربي: انت من رجال الله واجرك من الله يامن تخاف الله بارك الله بك وزاد الله في عمرك وعمر اولادك ورحماالله والديك. بينما قال الحج علي عساف: بارك الله فيكم على هذا الكلام جميل جدا الله يحفظك يطول بعمرك يارب العالمين وينصركم على إعداكم وأعداء المسلمين يارب العالمين فيما قال أبو البراء بحسب ما رصدت

Send this to a friend