تركيا رصد // متابعات

أعلن معبر جرابلس الحدودي، عن شروط جديدة للمواطنين السوريين الذين دخلوا لقضاء إجازة العيد داخل سوريا ولم يستطيعوا العودة لتركيا.

جاء ذلك وفق البيان الذي تم نشره، عبر الصفحة الرسمية للمعبر على موقع “فيسبوك”، وتضمنت الشروط ما يلي:

إعطاء المعلومات الحقيقية أثناء إجراء الفحص الطبي من رقم هاتف وعنوان السكن.

 عدم التوجه إلى المعبر في نفس اليوم من إجراء الفحص بل الانتظار لليوم التالي.

 التقيد بالإجراءات الوقائية الصحية، منها احترام مسافة قاعدة التباعد الاجتماعي وارتداء الأقنعة الطبية.

 حمل الأغراض الشخصية فقط أثناء الدخول إلى المعبر.

وفي وقت سابق أعلنت إدارة معبر “باب السلامة” الحدودي مع تركيا، تحديدها ثلاثة أيام أسبوعيًا لعودة السوريين ممن كانوا بإجازة عيد الفطر في الشمال السوري إلى تركيا.

وقالت إدارة المعبر في تعميمها، الجمعة 6 من تشرين الثاني، إن العودة إلى تركيا لمن دخلوا إلى الشمال السوري سابقًا لقضاء إجازة عيد الفطر، ستكون حصرًا أيام الاثنين والثلاثاء والأربعاء، من كل أسبوع.

وجاء في التعميم، ستنطلق الباصات في الأيام المحددة من صالة الهجرة والجوازات في معبر باب السلامة عند الساعة الواحدة ظهرًا بحسب صحيفة عنب بلدي.

وألغت الإدارة انطلاق الباصات من كراج “سجو” الذي حددته في تعميمها السابق كمركز للانطلاق.

وكانت إدارة المعبر أعلنت عن افتتاح المعبر أمام حركة المسافرين من شمال غربي سوريا إلى تركيا، وبالعكس، وفق شروط محددة.

وقالت الإدارة في بيان إن المعبر سيستأنف عبور المسافرين اعتبارًا من 18 من حزيران، بعد توقف دام أكثر من ثلاثة أشهر.
وأوضحت أن القرار يشمل أصحاب موافقات العبور سارية المفعول، ووفق تعليمات مكاتب التنسيق التركية التابعة لها.

وشمل القرار الصادر حينها، التجار المسجلين في غرف التجارة، ممن لديهم موافقات سارية المفعول، وسمحت لهم بالدخول كل سبعة أيام لمرة واحدة فقط، تحسب من تاريخ مغادرة الأراضي التركية باتجاه الأراضي السورية، بينما يُسمح لهم بالمكوث في سوريا المدة التي يريدونها.

وفي 23 من شباط الماضي، فتحت إدارة المعبر الباب أمام زيارات عيد الفطر إلى سوريا، قبل أن تغلقه في آذار ضمن الإجراءات الوقائية للحد من تفشي فيروس “كورونا”.

ويتيح معبرا باب السلامة بين ريف حلب الشمال وتركيا، ومعبر باب الهوى بين ريف إدلب وتركيا، دخول السوريين كل عام في عيدي الفطر والأضحى لزيارة سوريا.

إقرأ أيضا : للسوريين في تركيا… رابط لتسجيل العائلات المتضـ.ـررة من كـ.ـورونا

خصصت بلدية اسطنبول رابطاً الكترونياً لتسجيل العائلات من المقيمين واللاجئين المتضررين نتيجة جائحة كورونا، وشاركته صفحة منبر الجمعيات السورية في اسطنبول على صفحتها فيسبوك.

وللحديث عن التفاصيل المتعلقة بتقديم المساعدات والتسجيل عبر الرابط، استضافت نيلوفر في برنامج روزنامة روزنة الصباحي الأستاذ باسل هيلم رئيس منبر الجمعيات السورية .

وقال هيلم إن هذا الرابط متاح فقط للأشخاص المسجلين في النفوس ولديهم كمليك ورقم “تي جي”، ولايشمل العائلات غير المقيدة والمخالفة، أو الحاصلة على دعم من جهات أخرى مثل كرت الهلال وغيرهرابط التسجيل: https://sosinc.ibb.gov.tr/

مساعوأكد على ضرورة إدخال المعلومات الشخصية بشكل دقيق جداً كما هو مسجل في الكملك، إضافة لرقم الهاتف والعنوان، و نصح الأشخاص الذي يعتقدون أنهم سيتضررون لاحقاً بالتسجيل من الآن للحصول على المساعدة لاحقاًُ.

وأضاف هيلم أن بلدية اسطنبول تعهدت بتقديم المساعدات، للعائلات السورية و الجاليات العربية الأخرى المتضررة من إجراءات الوقاية نتيجة انتشار جائحة كورونا.

وأشار باسل هيلم أن منبر الجمعيات السورية يسعى ويتواصل مع أصحاب القرار والمنظمات، لمساعدة العائلات المتضررة والتي ليس لديها سجل في النفوس وغير مقيدة.

وأوضح هيلم أن المنبر يعمل باستمرار على نقل مشاكل السوريين للجهات المعنية ولاسيما التي تتعلق بأمور الكملك، وركز على أن المنبر جهة وسيطة وليست تنفيذية.

وأطلق منبر الجمعيات مبادرة لمكافحة الكورونا، ووثقوا تطوع أكثر من 500 طبيب سوري، جاهزين للعمل مع الكادر الطبي التركي إذا اقتضت الحاجة.

وأدى انتشار فيروس كورونا في تركيا، وتسجيل أكثر من 60 ألف إصابة حتى لحظة كتابة التقرير، إلى توقف العمل وإغلاق العديد من الشركات والمحلات والمطاعم والمصانع.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

معبر جرابلس الحدودي يطلق بيان عاجل و هام للسوريين بشأن الإجازات

تركيا رصد // متابعات أعلن معبر جرابلس الحدودي، عن شروط جديدة للمواطنين السوريين الذين دخلوا لقضاء إجازة العيد داخل سوريا ولم يستطيعوا العودة لتركيا. جاء ذلك وفق البيان الذي تم نشره، عبر الصفحة الرسمية للمعبر على موقع "فيسبوك"، وتضمنت الشروط ما يلي: إعطاء المعلومات الحقيقية أثناء إجراء الفحص الطبي من رقم هاتف وعنوان السكن.  عدم التوجه إلى المعبر في نفس اليوم من إجراء الفحص بل الانتظار لليوم التالي.  التقيد بالإجراءات الوقائية الصحية، منها احترام مسافة قاعدة التباعد الاجتماعي وارتداء الأقنعة الطبية.  حمل الأغراض الشخصية فقط أثناء الدخول إلى المعبر. وفي وقت سابق أعلنت إدارة معبر “باب السلامة” الحدودي مع تركيا، تحديدها

Send this to a friend