هيومن فويس

قالت وزارة الخارجية الفرنسية الجمعة، إن العمل على عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم في “الظروف الراهنة تعتبر ضرب من الأوهام”.

وأضافت المتحدثة باسم الوزارة، أنييس فون دير مول، إن “الظروف لم تتهيأ بعد للعودة نظرا إلى معاملة الأسد للذين عادوا بالفعل، واحتمال شن هجوم على منطقة تسيطر عليها المعارضة شمالي سوريا”، بحسب وكالة “رويترز”.

وفي الأسابيع القليلة الماضية دعت روسيا لمساعدة اللاجئين على العودة لديارهم والمساهمة في إعادة إعمار المناطق التي يسيطر عليها النظام.

وتابعت “فون دير مول”، أنه  “شهد هذا العام أكبر حركة نزوح منذ بدء (الصراع) و حذر المجتمع الدولي بأسره من مخاطر أزمة إنسانية ضخمة وأزمة مهاجرين في حال شن هجوم على محافظة إدلب”.

وسبق أن قال مسؤول روسي بداية شهر آب الجاري، إن بلاده وضعت خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، بالاشتراك مع مؤسسات دولية وخاصة الأمم المتحدة.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

فرنسا تعلق على مخطط إعادة اللاجئين السوريين لبلادهم

هيومن فويس قالت وزارة الخارجية الفرنسية الجمعة، إن العمل على عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم في "الظروف الراهنة تعتبر ضرب من الأوهام". وأضافت المتحدثة باسم الوزارة، أنييس فون دير مول، إن "الظروف لم تتهيأ بعد للعودة نظرا إلى معاملة الأسد للذين عادوا بالفعل، واحتمال شن هجوم على منطقة تسيطر عليها المعارضة شمالي سوريا"، بحسب وكالة "رويترز". وفي الأسابيع القليلة الماضية دعت روسيا لمساعدة اللاجئين على العودة لديارهم والمساهمة في إعادة إعمار المناطق التي يسيطر عليها النظام. وتابعت "فون دير مول"، أنه  "شهد هذا العام أكبر حركة نزوح منذ بدء (الصراع) و حذر المجتمع الدولي بأسره من مخاطر أزمة إنسانية ضخمة

Send this to a friend