هيومن فويس

أنقذت سفينة حربية تابعة لحلف “الناتو” 41 لاجئاً سورياً، بينهم أطفال ونساء، من الغرق، عندما كانوا يحاولون العبور بصورة غير شرعية من تركيا إلى اليونان.

 

وبحسب بيان وزارة الدفاع الألبانية أكدت أن العملية تمت على إحدى السفن التابعة لها ضِمن حلف شمال الأطلسي “الناتو”، أثناء دورية في بحر إيجه، وأن بينهم 10 أطفال، و7 سيدات.

وذكرت مصادر إعلامية أمريكية بأن الناجين تم نقلهم إلى إحدى السفن التابعة لقوة مراقبة الحدود للاتحاد الأوروبي والتي بدورها تتابع عمليات البحث بالاستعانة بالطيران المروحي في مياه البحر.

 

يُذكر أن كلاً من تركيا واليونان طلبتا في وقت سابق من حلف شمال الأطلسي “الناتو” إرسال سفن إلى بحر إيجه شرق المتوسط، للتصدي لمهربي البشر، وإيقاف تدفُّق اللاجئين بطرق غير شرعية. وكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

سفن "الناتو" تنقذ 41 سورياً من الغرق ببحر إيجه

هيومن فويس أنقذت سفينة حربية تابعة لحلف "الناتو" 41 لاجئاً سورياً، بينهم أطفال ونساء، من الغرق، عندما كانوا يحاولون العبور بصورة غير شرعية من تركيا إلى اليونان.   وبحسب بيان وزارة الدفاع الألبانية أكدت أن العملية تمت على إحدى السفن التابعة لها ضِمن حلف شمال الأطلسي "الناتو"، أثناء دورية في بحر إيجه، وأن بينهم 10 أطفال، و7 سيدات. وذكرت مصادر إعلامية أمريكية بأن الناجين تم نقلهم إلى إحدى السفن التابعة لقوة مراقبة الحدود للاتحاد الأوروبي والتي بدورها تتابع عمليات البحث بالاستعانة بالطيران المروحي في مياه البحر.   يُذكر أن كلاً من تركيا واليونان طلبتا في وقت سابق من حلف شمال

Send this to a friend