هيومن فويس

يستعد زعماء الاتحاد الأوروبي خلال قمتهم التي ستعقد ببلجيكا نهاية يونيو الحالي، لجمع طالبي اللجوء في مراكز خارج دول الاتحاد، حسب وسائل إعلام.

وبحسب مشروع البيان الختامي للقمة المرتقبة، والمسرب من قبل وسائل إعلام، فإن زعماء ورؤساء حكومات دول الاتحاد سيدعمون اقتراح جمع اللاجئين في مراكز خارج الاتحاد.

وجاء في مشروع البيان الختامي الذي نقلته وسائل إعلام الثلاثاء: “مجلس الاتحاد الأوروبي وبالتعاون مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة، يدعم جمع طالبي اللجوء ممَّن يجري إنقاذهم في عرض البحر في مراكز إجلاء إقليمية”.

وأوضح المشروع أن عملية الفصل بين المهاجرين لأغراض اقتصادية، وطالبي اللجوء المحتاجين لحماية دولية ستجري في المراكز بشكل أسرع.

وكان تقرير صادر عن مكتب دعم اللجوء الأوروبي (EASO) أكد أنه تم تسجيل 728 ألفاً و470 طلب لجوء خلال العام الماضي، مقارنة بنحو 1.3 مليون طلب في العام 2016، أي بتراجع بنسبة 44% خلال عام 2017 مقارنة بالعام السابق له.

وتظل الهجرة قضية ساخنة في أوروبا، حيث تواجه القارة العجوز أكبر موجة هجرة منذ الحرب العالمية الثانية، بعد تضاعف التدفق التقليدي للمهاجرين؛ بسبب اللاجئين الفارين من الحروب والفقر في الشرق الأوسط، وجنوب آسيا وأفريقيا.

وكان حذر ، أنطونيو تاياني، من أن الاتحاد الأوروبي يمكن أن يكون في خطر كبير إذا ما فشل في حل مشكلة الهجرة.وفق ما نقلته وكالة شام

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

توجه أوربي لجمع طالبي اللجوء في مراكز خارج دول الاتحاد

هيومن فويس يستعد زعماء الاتحاد الأوروبي خلال قمتهم التي ستعقد ببلجيكا نهاية يونيو الحالي، لجمع طالبي اللجوء في مراكز خارج دول الاتحاد، حسب وسائل إعلام. وبحسب مشروع البيان الختامي للقمة المرتقبة، والمسرب من قبل وسائل إعلام، فإن زعماء ورؤساء حكومات دول الاتحاد سيدعمون اقتراح جمع اللاجئين في مراكز خارج الاتحاد. وجاء في مشروع البيان الختامي الذي نقلته وسائل إعلام الثلاثاء: "مجلس الاتحاد الأوروبي وبالتعاون مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة، يدعم جمع طالبي اللجوء ممَّن يجري إنقاذهم في عرض البحر في مراكز إجلاء إقليمية". وأوضح المشروع أن عملية الفصل بين المهاجرين لأغراض اقتصادية، وطالبي اللجوء المحتاجين

Send this to a friend