هيومن فويس

تواظب اللاجئة السورية روان شيخاني (24 عامًا)، على تقديم دروس في الحياكة لمواطناتها، بأحد مراكز التدريب المهني بولاية شانلي أورفه جنوبي تركيا، لتحقق حلمها في أن تكون مدرسة ولو بطريقة مختلفة، وتساهم في تنمية مجتمعها.

وفي مقابلة مع مراسل الأناضول، قالت شيخاني إنها تقيم في تركيا منذ نحو 5 أعوام ولم تعد تشعر بالغربة في هذا البلد.

وأضافت أنها تعلمت اللغة التركية إلى جانب إتقانها للإنكليزية والفرنسية، وتقوم على تدريب 20 من مواطناتها على الحياكة في مركز للتدريب افتتحته هيئة الإغاثة الإنسانية التركية في أورفه.

وأشارت أن الدروس التي تقدمها تساعد السوريات على تعلم مهنة مهمة للمرأة، وتأهيلهن ليكن قادرات على القيام بأعمال تؤمن لهن متطلبات الحياة.

وتوجهت شيخاني بالشكر لتركيا على احتضانها للاجئين السوريين، وقالت: “رغم كل السلبيات، لم أفقد الأمل في العودة إلى منزلي في دمشق (العاصمة السورية) ولو ليوم واحد”.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

تركيا..لاجئة سورية تقدم دروسا في الحياكة لمواطناتها

هيومن فويس تواظب اللاجئة السورية روان شيخاني (24 عامًا)، على تقديم دروس في الحياكة لمواطناتها، بأحد مراكز التدريب المهني بولاية شانلي أورفه جنوبي تركيا، لتحقق حلمها في أن تكون مدرسة ولو بطريقة مختلفة، وتساهم في تنمية مجتمعها. وفي مقابلة مع مراسل الأناضول، قالت شيخاني إنها تقيم في تركيا منذ نحو 5 أعوام ولم تعد تشعر بالغربة في هذا البلد. وأضافت أنها تعلمت اللغة التركية إلى جانب إتقانها للإنكليزية والفرنسية، وتقوم على تدريب 20 من مواطناتها على الحياكة في مركز للتدريب افتتحته هيئة الإغاثة الإنسانية التركية في أورفه. وأشارت أن الدروس التي تقدمها تساعد السوريات على تعلم مهنة مهمة للمرأة، وتأهيلهن

Send this to a friend