هيومن فويس: الأناضول

زيّن مصمم أزياء سوري، علماً تركياً يبلغ عرضه 3 أمتار وطوله 4 أمتار، بـ 325 ألف حبة زجاج من الكريستال، تعبيراً منه على حبّه لتركيا وشعبها.

وقال حسن المصري، إنه هرب مع أسرته إلى المملكة العربية السعودية مع اندلاع الحرب في بلاده، ثم استقر في تركيا قبل عام ونصف العام.

وأوضح أنه زين علماً تركياً بالكريستال عرفاناً منه بجميل استقبال تركيا للاجئين السوريين على أراضيها.

وأكد المصري أنه يرغب في عرض عمله، في الذكرى الأولى لمحاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا منتصف يوليو/ تموز 2016.

وأشار المصمم السوري إلى أن لاقى ترحيباً كبيراً من الشعب التركي في أوقات الشدة التي يمر بها الشعب السوري.

وقال إنه قرر تزيين العلم التركي بالكريستال تعبيراً منه عن حبه لهذا العلم.

وأضاف: “قررت أن أصنع هدية من منطلق محبتي للشعب التركي ورئيسه رجب طيب أردوغان، فزينت العلم بالكريستال، كما أنني أريد أن أقدمه هدية للشهداء وأسرهم الذين ضحوا بأنفسهم ليلة 15 تموز”.

وأشار المصري إلى أنه أتم إنجاز تزيين العلم في غضون شهرين وتلقى المساعدة من أسرته، مضيفاً أن يرغب في تقديمه بنفسه لأردوغان بمناسبة الذكرى الأولى لمحاولة الانقلاب الفاشلة التي تصادف السبت المقبل.

وقال إنه دخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية عن أكبر لوحة من الفسيفساء والكريستال بالعالم، تحمل صورة الملك السعودي الراحل عبد الله بن عبد العزيز، استغرق عملها أكثر من 1500 ساعة عمل، في 2011.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

مصمم سوري يزيّن علم تركيا بـ 325 ألف حبة كريستال

هيومن فويس: الأناضول زيّن مصمم أزياء سوري، علماً تركياً يبلغ عرضه 3 أمتار وطوله 4 أمتار، بـ 325 ألف حبة زجاج من الكريستال، تعبيراً منه على حبّه لتركيا وشعبها. وقال حسن المصري، إنه هرب مع أسرته إلى المملكة العربية السعودية مع اندلاع الحرب في بلاده، ثم استقر في تركيا قبل عام ونصف العام. وأوضح أنه زين علماً تركياً بالكريستال عرفاناً منه بجميل استقبال تركيا للاجئين السوريين على أراضيها. وأكد المصري أنه يرغب في عرض عمله، في الذكرى الأولى لمحاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا منتصف يوليو/ تموز 2016. وأشار المصمم السوري إلى أن لاقى ترحيباً كبيراً من الشعب التركي في

Send this to a friend