هيومن فويس: فاطمة بدرخان

أعلنت منظمة الإغاثة الإنسانية وحريات الإنسان التركية (İHH)، نيتها توزيع مساعدات إنسانية وعينية لمليون مواطن سوري في مناطق مختلفة من البلاد، بمناسبة شهر رمضان.

كما أوضح مسؤولون في المنظمة الدولية التركية، بأن المساعدات تستهدف الأيتام والأرامل بالدرجة الأولى، وأصحاب الحاجة أيضًا.

فيما أرسلت شركة “كارمود” التركية المتخصصة في تكنولوجيا البناء 100 وحدة دورات مياه وحمامات متنقلة إلى مدينة الباب شمالي سوريا، المحررة من قبضة تنظيم “الدولة” في إطار عملية درع الفرات.

وقالت الشركة في بيان لها إن وحداة دورات المياه سهلة الاستخدام وتقدم حلًا مهمًا لاحتياجات دورات المياه والحمامات في مدينة الباب، حسبما ذكرت وكالة الأناضول.

وأضاف البيان أن دورات المياه صنعت بالشكل التقليدي بحيث يتلائم مع ثقافة المنطقة، حيث تحوي خزان مياه فوق كل وحدة بسعة 180 لترا، وتحتها آخر بسعة 150 لترا، ويمكن استخدمها بشكل متنقل أو ربطها بشبكة الصرف الصحي.

وأكد البيان أن الشركة تركز على توفير الحلول العملية في البناء، حيث تكون منتجاتها سهلة الإستخدام، وذات تركيب سريع.

 

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

مساعدات تركية لمليون سوري وشركات ترسل "حمامات"

هيومن فويس: فاطمة بدرخان أعلنت منظمة الإغاثة الإنسانية وحريات الإنسان التركية (İHH)، نيتها توزيع مساعدات إنسانية وعينية لمليون مواطن سوري في مناطق مختلفة من البلاد، بمناسبة شهر رمضان. كما أوضح مسؤولون في المنظمة الدولية التركية، بأن المساعدات تستهدف الأيتام والأرامل بالدرجة الأولى، وأصحاب الحاجة أيضًا. فيما أرسلت شركة "كارمود" التركية المتخصصة في تكنولوجيا البناء 100 وحدة دورات مياه وحمامات متنقلة إلى مدينة الباب شمالي سوريا، المحررة من قبضة تنظيم "الدولة" في إطار عملية درع الفرات. وقالت الشركة في بيان لها إن وحداة دورات المياه سهلة الاستخدام وتقدم حلًا مهمًا لاحتياجات دورات المياه والحمامات في مدينة الباب، حسبما ذكرت وكالة الأناضول.

Send this to a friend