هيومن فويس: شهد الرفاعي

توفيت لاجئة سورية، في لبنان، الجمعة 5 أيار- مايو 2017، بعد رفض مستشفى إسلامي خيري في طرابلس بلبنان استقبالها، قبل حصولها على التأمين الصحي، وكانت السيدة “ختام زريق” بحاجة لعملية سحب مياه من بطنها، إلا أن المستشفى الإسلامي الخيري رفض استقبالها، الأمر الذي دفعها وابنها للانتظار لمدة 4 ساعات على مدخل الطوارئ.

وقال “علي” ابن اللاجئة السورية المتوفاة “ختام”: بإن المريضة منعت من دخول المستشفى قبل موافقة شركة “NextCare” للتأمين، وهي مفوضة من هيئات إغاثة النازحين السوريين في لبنان لإتمام عملية دخولها للمستشفى.

وقال علي: “طالبنا بالدخول للمستشفى لأكثر من مرة ولكن المستشفى رفض ذلك، وحالة والدتي كانت تسوء أكثر فأكثر، لتسقط أرضاً فيقول لها أحد الأطباء الموجودين: أنت تعمدت هذا الأسلوب كي ندخلك، ولن ندخلك قبل حصولك على التأمين.”

ونقلت مواقع إعلامية لبنانية الحادثة حيث توفيت المريضة على باب المشفى الإسلامي في مشهد ليس بالأول بعد رفض إدارة المشفى استقبالها، حيث وصلت النازحة السورية” ختام زريق” إلى المشفى بحالة حرجة وهي بحاجة لسحب مياه من بطنها وبحالة طارئة، رفضت على إثرها المشفى استقبالها وبقيت لساعات طويلة تنتظر الإذن لها على باب المشفى.

ولقي هذا المشهد حالة استنكار كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تجاه ما يعانيه السوريين من مشقات في العلاج والحياة في دولة لبنان، وسط مضايقات كبيرة للاجئين السوريين في لبنان، وفرض قيود كبيرة على وجودهم وعملهم وتحركاتهم.

 وأوضحت المسؤولة في المستشفى الإسلامي الخيري أن المريضة “ختام” سورية الجنسية، وقد “خضعت لعملية تصوير إيكو وسكانر في مشفى آخر في نفس اليوم الذي أتتنا به، فطالبنا بوجود التأمين إلا أنها توفيت قبل أن تتم عملية إدخالها لمشفانا بشكل رسمي.”

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

وفاة لاجئة أمام مشفى خيري في لبنان رفض استقبالها

هيومن فويس: شهد الرفاعي توفيت لاجئة سورية، في لبنان، الجمعة 5 أيار- مايو 2017، بعد رفض مستشفى إسلامي خيري في طرابلس بلبنان استقبالها، قبل حصولها على التأمين الصحي، وكانت السيدة "ختام زريق" بحاجة لعملية سحب مياه من بطنها، إلا أن المستشفى الإسلامي الخيري رفض استقبالها، الأمر الذي دفعها وابنها للانتظار لمدة 4 ساعات على مدخل الطوارئ. وقال "علي" ابن اللاجئة السورية المتوفاة "ختام": بإن المريضة منعت من دخول المستشفى قبل موافقة شركة “NextCare” للتأمين، وهي مفوضة من هيئات إغاثة النازحين السوريين في لبنان لإتمام عملية دخولها للمستشفى. وقال علي: "طالبنا بالدخول للمستشفى لأكثر من مرة ولكن المستشفى رفض ذلك، وحالة والدتي

Send this to a friend