هيومن فويس: جوليا شربجي

أعلنت حركة أحرار الشام الإسلامية في الشمال السوري، مساء أمس/ السبت، 4 آذار- مارس 2017، عن نجاح مقاتليها في إسقاط مقاتلة حربية تابعة للنظام السوري في ريف محافظة إدلب بعد استهدافها برشاشات من طراز 23 مم.

وبحسب مصادر ميدانية في المعارضة السورية، فإن طائرة حربية تابعة للنظام كانت تحلق في أجواء الريف الشمالي لمحافظة إدلب، حيث نفذت عدة غارات على أطراف مدينة معرة مصرين، قبل أن تستهدفها المضادات الأرضية التابعة لحركة أحرار الشام الإسلامية، الأمر الذي تسبب بسقوطها داخل الأراضي التركية.

المظلة التي حملت طيار الأسد

من جانبه اعترف الأسد وحليفه الروسي بسقوط المقاتلة الحربية، فيما أكدت تركيا بأن الجيش التركي عثر على حطام الطائرة جنوبي البلاد، بما فيها قمرة القيادة التي يجلس بداخلها الطيار الحربي، وكذلك المظلة التي حملته منها قبل سقوطها على الأرض، وأشارت أنقرة بأن مصير الطيار ما زال مجهولاً، حيث لم يتواجد طيار الأسد بالقرب من المظلة التي عثر عليها.

وأكدت وكالة الأناضول التركية: بأن قوات الدرك التركية عثرت على المظلة أثناء بعد عمليات بحث أجرتها قوات الدرك في قضاء “ألتن غوز” الحدودية بولاية هطاي (جنوب)، استنادا لإفادات شهود شاهدوا الطيار في الأجواء بعد قفزه من الطائرة قبل تحطمها.

وأضافت الوكالة، بان الفرق الأمنية التركية لا تزال تواصل عمليات البحث عن الطيار، الذي لم يكن قرب مظلته، فيما قالت مصادر إعلامية موالية للنظاما السوري بأن قائد الطائرة الحربية المحطمة برتبة عقيد ويدعى “محمد صفوان”

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

العثور على حطام مقاتلة للأسد بتركيا ومصير قائدها مجهول

هيومن فويس: جوليا شربجي أعلنت حركة أحرار الشام الإسلامية في الشمال السوري، مساء أمس/ السبت، 4 آذار- مارس 2017، عن نجاح مقاتليها في إسقاط مقاتلة حربية تابعة للنظام السوري في ريف محافظة إدلب بعد استهدافها برشاشات من طراز 23 مم. وبحسب مصادر ميدانية في المعارضة السورية، فإن طائرة حربية تابعة للنظام كانت تحلق في أجواء الريف الشمالي لمحافظة إدلب، حيث نفذت عدة غارات على أطراف مدينة معرة مصرين، قبل أن تستهدفها المضادات الأرضية التابعة لحركة أحرار الشام الإسلامية، الأمر الذي تسبب بسقوطها داخل الأراضي التركية. من جانبه اعترف الأسد وحليفه الروسي بسقوط المقاتلة الحربية، فيما أكدت تركيا بأن الجيش التركي

Send this to a friend