هيومن فويس

ذكـ.ـر معـ.ـهد السيـ.ـاسة الإسـ.ـتراتيجية -ومقـ.ـره في كانبـ.ـيرا بأستراليا- اليوم الجـ.ـمعة أن السـ.ـلطات الصـ.ـينية دمـ.ـرت آلاف المسـ.ـاجد في إقليم شينجيانغ (شمال غربي البلاد).

وأضاف المعهد -في أحدث تقرير عن انتهـ.ـاكات واسعة لحـ.ـقوق الإنسان في الإقليم- أن نحو 16 ألف مسـ.ـجد دمـ.ـرت أو أُلحقت بها أضـ.ـرار، واستند المـ.ـعهد في تقريره إلى صور الأقمار الاصطنـ.ـاعية التي وثقت مئات المواقع المـ.ـقدسة، وإلى نماذج إحصائية.

ومعظم الد مـ.ـار حصل في السنوات الثلاث الأخيرة، ويعتقد أن 8500 مسـ.ـجد دُمـ.ـرت بالكامل، وفق التقرير الذي رصد مزيدا من الأضـ.ـرار خارج مدينتي أورومتـ.ـشي وكاشـ.ـغر.

والعديد من المسـ.ـاجد التي نـ.ـجت من التـ.ـدمير أزيلـ.ـت قببـ.ـها ومـ.ـآذنها، حسب التحقيق الذي قدر أن أقل من 15 ألفا و500 مسـ.ـجد -سواء كانت سـ.ـليمة أو متضررة- ما زالت قائمة في أنحـ.ـاء شينجيانغ.

وإن صـ.ـحت المعلومات، يكون عدد أماكن عـ.ـبادة المـ.ـسلمين هو الأدنـ.ـى في الإقليم منذ عقد الاضـ.ـطرابات الوطـ.ـنية التي أججتـ.ـها الثـ.ـورة الثقافية في السـ.ـتينيات.

وبالمقارنة، فإن الكنـ.ـائس المسـ.ـيحية والمعـ.ـابد البـ.ـوذية في الإقليم، والتي شمـ.ـلها تحـ.ـقيق مركز الأبحاث، لم تتعـ.ـرض للد مـ.ـار أو لأضـ.ـرار.

وقال المـ.ـركز إن نحو ثلث المـ.ـواقع الإسـ.ـلامية المهمة في شينـ.ـجيانغ -ومن بينها الأضـ.ـرحة والمقـ.ـابر وطرق الزيـ.ـارة الديـ.ـنية- سُـ.ـويت بالأرض.

وتوصل تحقيق أجرته وكالة الصحافة الفرنسية العام الماضي إلى أن عشـ.ـرات المقـ.ـابر دُ مـ.ـرت في المنطقة؛ مما أدى إلى تناثر الرفـ.ـات البـ.ـشرية وحجـ.ـارة المـ.ــدافن المـ.ـكسرة في أنحاء المواقع.

وتصر الصين على أن أهالي شينجيانغ يتمـ.ـتعون بحـ.ـرية دينـ.ـية كاملة، وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأسبوع الماضي إن في شينـ.ــ.ـجيانغ نحو 24 ألف مسـ.ـجد، وهو عدد “يفـ.ـوق مثيلاته في العديد من الدول الإسـ.ـلامية” نسبة إلى عدد الأفـ.ـراد

وكانت قد أفادت لجنـ.ـة حقـ.ـوقية تابعة للأمم المتحدة في وقت سابق، بأن الصيـ.ـن تحتـ.ـجز نحـ.ـو مـ.ـليون مـ.ـسلم من أقـ.ـلية الأويغـ.ـور في معسـ.ـكرات سـ.ـرية بمنطقة “شيـ.ـنجيانغ” ذاتـ.ـية الحكم، شمال غربي البلاد.

جاء ذلك في كلمة لـ”جـ.ـاي مكـ.ـدوجل”، عـ.ــ.ـضو لجنة “القـ.ضاء على التمييـ.ـز العنـ.ـصري”، في جلسات بمقر الأمم المتحدة بجنيـ.ـف.

وقالت “مكـ.ـدوجل”: “نشـ.ـعر بقلـ.ـق عمـ.ـيق إزاء التقارير الكثيرة المـ.ـوثوق بها، التي تفيد بتحـ.ـويل الصين منـ.ـطقة الأويغـ.ـور ذاتـ.ـية الحـ.ـكم إلى ما يشبه معـ.ـسكر تدريـ.ـب ضـ.ـخم، محـ.ـاط بالـ.ـسـ.ـرية”.

وانتقـ.ـدت المسؤولة الأممية الحقـ.ـوقية اعتبار بكين المعـ.ـسكر “منطقة بلا حـ.ـقوق باسم مكـ.ـافحة التطـ.ـرف الديـ.ـني والحفاظ على استقرار المجـ.ـتمع”.

وأشارت إلى وجود تـ.ـقديرات بتعـ.ـرض نحو ملـ.ـيونين من الأويغـ.ـور والأقلـ.ـيات المـ.ـسلمة للإجبـ.ـار على المشاركة في معسـ.ـكرات تلقـ.ـين سياسي في المنطقة.

المصدر: الجزيرة نت ووكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

تقرير أسـ ـترالي: الصين دمـ ـرت 16 ألف مسـ ـجد

هيومن فويس ذكـ.ـر معـ.ـهد السيـ.ـاسة الإسـ.ـتراتيجية -ومقـ.ـره في كانبـ.ـيرا بأستراليا- اليوم الجـ.ـمعة أن السـ.ـلطات الصـ.ـينية دمـ.ـرت آلاف المسـ.ـاجد في إقليم شينجيانغ (شمال غربي البلاد). وأضاف المعهد -في أحدث تقرير عن انتهـ.ـاكات واسعة لحـ.ـقوق الإنسان في الإقليم- أن نحو 16 ألف مسـ.ـجد دمـ.ـرت أو أُلحقت بها أضـ.ـرار، واستند المـ.ـعهد في تقريره إلى صور الأقمار الاصطنـ.ـاعية التي وثقت مئات المواقع المـ.ـقدسة، وإلى نماذج إحصائية. ومعظم الد مـ.ـار حصل في السنوات الثلاث الأخيرة، ويعتقد أن 8500 مسـ.ـجد دُمـ.ـرت بالكامل، وفق التقرير الذي رصد مزيدا من الأضـ.ـرار خارج مدينتي أورومتـ.ـشي وكاشـ.ـغر. والعديد من المسـ.ـاجد التي نـ.ـجت من التـ.ـدمير أزيلـ.ـت قببـ.ـها ومـ.ـآذنها، حسب التحقيق الذي

Send this to a friend