هيومن فويس: وكالات

شددت تركيا على أنها لن تتنـ.ـازل عن حقـ.ـها في التـ.ـنقيب عن الموارد الطبيعية شرق المتوسط وأرسلت سـ.ـفينة لهذا الغرض ترافقها قـ.ـوات بحرية، في حين أكدت اليونان جاهـ.ـزية أسطولها البحـ.ـري وطلبت عقد اجتماع أوروبي.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغـ.ـلو اليوم الثلاثاء إن بلاده ستـ.ـدافع عن حقوقها وحقوـ.ـق الشطر التركي من جزيرة قبرص فيما يتعلق بالتنـ.ـقيب عن الموارد الطبيعية الواقعة ضمن الجـ.ـرف القاري التابع لتركيا في شرق المتوسط.

وأضاف أن اليونان “تصرفت بنـ.ـية سـ.ـيئة في هذا الموضوع”، في إشارة الى اتفاقية ترسيم الحدود البحرية التي وقعتها الأخيرة مع مصر.

وقال “حددنا مناطق جديدة في الحدود الغربية من جرفـ.ـنا القـ.ـاري للعمل فيها اعتبارا من نهاية هذا الشهر، وسنمنح التراخيص اللازمة لجميع أنواع فعـ.ـاليات المسـ.ـح والتنقيب فيها، ولدينا الإصـ.ـرار الكامل في هذا الموضوع، وسـ.ـندافع حتى النهاية عن حقــ.وقنا”.

أكد الرئيس التركي رجب طـ.ـيب أردوغان أنه لا قيمة لاتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر واليونان، وأعلن أن بلاده اسـ.ـتأنفت عمليات التنقـ.ـيب عن الغـ.ـاز شرق البحر المتوسط بعد تعلـ.ـيقها لفسح المـ.ــ.ـجال أمام مفاوضات مع اليونان.

ففي تصريحات أدلى بها عقـ.ـب صـ.ـلاة الجـ.ـمعة في مسـ.ـجد آيا صـ.ـوفيا في إسطنبول، قال أردوغان إن تركيا أرسلت مجددا سفينة المسـ.ـح الزلـ.ـزالي “باربـ.ـاروس” في مهمة تنـ.ـدرج ضمن عمـ.ـليات التـ.ـنقيب التي تجري في سواحل جمهورية شمال قبرص.

وأضاف أنه كان قد وافق على تعليق عـ.ـمليات التنقـ.ـيب بناء على طلب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بهدف تسـ.ـهيل محادثات بين تركيا واليونان، متهما أثينا بعدم الوفـ.ـاء بوعودها بعد توقعها اتفاقا لترسيم الحدود البحرية مع مصر.

وتابع الرئيس التركي “لسنا بحـ.ـاجة للتباحث مع من ليس لديهم أي حـ.ـقوق في مناطق الصلاحية البحرية”.

وأكد أردوغان أن بلاده ستواصل بحـ.ـزم كبير الالتزام باتـ.ـفاق ترسيم الحدود البحرية مع ليبيا، والذي وقعته مع حكومة الوفاق الوطني الليبية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بالتـ.ـوازي مع اتفاق للتعـ.ـاون العـ.ـسكري.

وكانت القاهرة وأثينا أعلنتا أمس عن توقيعَ اتـ.ـفاقية ثنائية لترسيم الحدود البحرية بين الطرفين، وهي تتضمن تحديد المناطق الاقتصادية الخالصة لكل منهما في البحر المتوسط، وتأتي هذه الاتفاقية -فيما يبدو- ردا على الاتفاقية التركية الليبية.

أكد وزير الدفـ.ـاع التركي، خلـ.ـوصي أكـ.ـار، أن بلاده لن تفـ.ـرّط بحقـ.ـوقها في بحر إيجـ.ـة وشرقي المتوسط.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها، الجمـ.ـعة، على هـ.ـامش زيـ.ـارته برفـ.ـقة قـ.ـادة الجـ.ـيش التركي، لوحدة عسـ.ـكرية بولاية أدرنـ.ـة، قرب الحدود اليونانية.

وشـ.ـدد على أن أنقـ.ـرة تؤيد إقـ.ـامة العلاقات مع بلـ.ـدان الجوار، وفق القـ.ـانون الدولي، ومـ.ـبادئ حسن الجـ.ـوار، والحوار والطرق السـ.ـلمية.

وتابع: “تركيا وقـ.ـواتها المسـ.ـلحة، لن تفـ.ـرّطا في حـ.ـقوقها وحقـ.ـوق جمـ.ـهورية شمال قبرص التركية، في بحـ.ـر إيجة وشرقي المتوسط. ونملك القـ.ـوة اللازمة من أجـ.ـل ذلك.”

وحـ.ـذّر الوزير التـ.ـركي من فـ.ـرض الأمر الواقع، مؤكداً أن الحلـ.ـول التي تستبعد أنـ.ـقرة وقبـ.ـرص التركية، مصيرها الفـ.ـشل.

وكانت قد وصلت مقـ.ـاتلات إف-16 التـ.ـركية إلى أذربيجان، للمـ.ـشاركة في المـ.ـناورات البـ.ـرية والجـ.ـوية المشتركة للبلدين.

واستقبلت المقـ.ـاتلات التـ.ـركية، بمراسم عسـ.ـكرية قبيل مشاركتها في المـ.ـناورات الجـ.ـوية بين البلدين يحمل اسـ.ـم “النـ.ـسر التركـ.ـي الأذربيـ.ـجاني 2020 / TurAz Kartal”.

وستجري المنـ.ـاورات النـ.ـسر، في كل من العاصمة باكو، ونخـ.ـجوان، وكنـ.ـجة، وكـ.ـوردمير، ويولاخ، وستسـ.ـتمر حتى 10 أغسطس/ آب المقبل، فيما تنتـ.ـهي المنـ.ـاورات البـ.ــرية في الخامس من نفس الشهر

المصدر: الجزيرة نت ووكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

طبول الحرب تُقرع شرقي المتوسط..وأنقرة ترسل قواتها

هيومن فويس: وكالات شددت تركيا على أنها لن تتنـ.ـازل عن حقـ.ـها في التـ.ـنقيب عن الموارد الطبيعية شرق المتوسط وأرسلت سـ.ـفينة لهذا الغرض ترافقها قـ.ـوات بحرية، في حين أكدت اليونان جاهـ.ـزية أسطولها البحـ.ـري وطلبت عقد اجتماع أوروبي. وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغـ.ـلو اليوم الثلاثاء إن بلاده ستـ.ـدافع عن حقوقها وحقوـ.ـق الشطر التركي من جزيرة قبرص فيما يتعلق بالتنـ.ـقيب عن الموارد الطبيعية الواقعة ضمن الجـ.ـرف القاري التابع لتركيا في شرق المتوسط. وأضاف أن اليونان "تصرفت بنـ.ـية سـ.ـيئة في هذا الموضوع"، في إشارة الى اتفاقية ترسيم الحدود البحرية التي وقعتها الأخيرة مع مصر. وقال "حددنا مناطق جديدة في الحدود الغربية من

Send this to a friend