هيومن فويس: وكالات

هاجـ.ـم عـ.ـناصر يتبعون لمـ.ـيليشيات “الفـ.ـرقة الرابـ.ـعة” قرية ذات أغلـ.ـبية “عـ.ـلوية” في ريف حمص الغربي، وأحرقـ.ـوا عدداً من السيارات ومنـ.ـازل المدنيين.

ونشرت صفحات موالـ.ـية منشوراً موحداً أكدت فيه أن الفرقة الرابعة هاجـ.ـمت قرية “وجه الحـ.ـجر” غرب حمص على إثر خـ.ـلافات بخصوص عملـ.ـيات التهـ.ـريب بين سوريا ولبنان، موضحة أن العنـ.ـاصر سرقـ.ـوا ونـ.ـهبوا عدة منازل قبل حرقـ.ـها.

وقالت إن أحد أسباب الهجـ.ـوم هو الانتـ.ـقام لمـ.ـقتل شخـ.ـص يدعى “الطـ.ـربوش”، والمتـ.ـهم بعـ.ـمليات سـ.ـرقة وتشـ.ـليح وتهـ.ـريب الـ.ـغاز والمازوت إلى خارج سوريا.

ومن بين الأشخـ.ـاص الذين هـ.ـوجمت منازلهم عـ.ـناصر في نظام الأسد، بحسب المصادر التي أوضـ.ـحت أن الميليشيات سوّت 8 منازل في الأرض، بعد سـ.ـرقتها، كما أحـ.ـرقت 5 سيارات.

وجاء في نص شـ.ـكوى وجـ.ـهت لـ”بشار الأسد” من قبل سكان القرية :”هل هذه مكافأة من قاتـ.ـل بـ.ـجبهات ريف دمشق وحمص وإدلب؟ 8 منازل تُسـ.ـوى بالأرض وتنـ.ـهب محتـ.ـوياتها ويحـ.ـرق ما تبقى لأشخاص لا علاقة لهم بجـ.ـريمة وقعت لا من قريب ولا من بعيد سوى أن المجـ.ـرم كان مسـ.ـتأجراً بأحد البيوت التي يمـ.ـلكونها؟”.

وأضافوا : “المـ.ـنظر تعتقده حـ.ـرباً على الإرهاب والمسـ.ـلحين وليس على بيوت عـ.ـناصر بالجـ.ـيش وفـ.ـقراء، ذهب الصالح بالـ.ـطالح لأجل القـ.ـاتل والمـ.ـهرب البشـ.ـلاوي والـ.ـلعين الطـ.ـربوش، صارت العـ.ـجائب، سيدي الرئيس الوضع سيـ.ـئ جداً وبحاجة تدخلك شخـ.ـصياً”، حسب وصفهم.

يذكر أن ميليشـ.ـيات الفرقة الرابـ.ـعة تدار بشكل مباشر من قبل “ماهر الأسد” شـ.ـقيق رأس النظام السوري، وعُرف عنها انتـ.ـهاكاتها و جرائـ.ـمها بحق المدنـ.ـيين في مناطق سيطرة النظام، وخـ.ـاصة في حمص وحلب، كما أنها اشتهـ.ـرت بسرقة المنازل، والوقوف وراء عمليـ.ـات التـ.ـهريب داخل وخارج الحدود بمساعدة ميليشـ.ـيات “حزب اـ.ـلله” اللبناني.

بث رجل الأعمال السوري رامي مخلوف، اليوم الأحد،مقطع فيديو جديد على فيسبوك، هو الثالث منذ بداية خلافه مع الحكومة السورية، جاء بعنوان “عن الظالمين بعضهم أولياء بعض والله ولي المتقين”.
وبدأ مخلوف -وهو ابن خال الرئيس السوري بشار الأسد- كلمته بالاعتذار من أهالي الموظفين الذين تعرضوا للاعتقال من قبل الأجهزة الأمنية وفشل جهوده في الإفراج عنهم.

وأشار إلى أنه سوف يحاول بقدر الإمكان تجاوز هذه المرحلة بأقل أضرار ممكنة قريبًا، وقال “لازم نتحمل. سامحوني. الله يصبر كل من يتعرض لمثل هذه الضغوط”.

كما حمّل رامي مخلوف المسؤولية الكاملة للجهات الأمنية التي اعتقلت موظفيه، وأنه ليس هناك أي قرار رسمي نظامي يتعلق بما تقوم به هذه الجهات بحقه وحق أعماله وموظفيه.

واعتبر مخلوف بأن المبلغ الذي فرضته عليه الحكومة السورية، هو مبلغ غير مستحق وليس له أي سند قانوني ولكنه سيمتثل ويدفعه حتى لا تنهار الشركة، التي وصفها بأنها “شركة خير ومحبة وخدمة لعيال الله”.

غير أنه أشار إلى أن الدولة كان لها طلبات أخرى وهددته إذا لم ينفذها، فطُلب أن تبرم الشركة تعاقدًا حصريًا وإجباريًا دون نقاش أو شروط، مع إحدى الشركات الأخرى التي رشحتها الحكومة.

كما طالبته الدولة بالتخلي عن منصبه في الشركة وحاولت إجبار نائبه وهو شقيقه، على إتمام التعاقد مع الشركة الأخرى خلال نصف ساعة دون موافقة رامي، لكن الأخير طالب شقيقه بالاستقالة من منصبه حتى يخرج من تلك الأزمة، مشددًا “لن أتخلى عن الشركة”.

وحذر مخلوف من أن هذا الأسلوب في التعامل من ترهيب للموظفين وفرض شروط غير عادلة، قد يؤدي لخراب الشركة التي تخدم سوريا وتعتبر أهم رافد لخزينة الدولة، وفق تعبيره.

كما حذر مما اعتبره مسلسل التمادي في تخريب أعماله، بعدما طُلب منه كذلك دفع 20% من رقم أعمال الشركة للدولة، أي ما يعادل 120% من ربح الشركة، وفي حال الرفض يكون التهديد “تندكوا بالحبس”.

وقال “كفانا الناس اللي هربت من سوريا من رجال أعمال ومستثمرين وصناعيين. أثرياء الحرب معروفين ولا يهمهم غير جانب واحد، لكن احنا واللي كانوا قبل الحرب قعدوا عشان البلد تصمد وتنهض”.

وتابع “انتوا راح تخربوا الاقتصاد السوري بمثل هذه التصرفات، الدولة لحالها ما فيها تقوم الاقتصاد، أسعار السلع ارتفعت 30 ضعف خلال عام، دا دليل على انهيار الاقتصاد”.

وتابع “كده البركة هتروح منا، لا حول ولا قوة إلا بالله، الله يساعد، هذا الشيء والله حرام. أرجوكم أعيدوا نظر، خلونا نرجع نبني اقتصادنا بأيدينا. أرجوكم يا أصحاب القرار هذا الكلام لا يجوز”.

والأسبوع الماضي، استعان رامي مخلوف بالدعاء في أزمته مع النظام السوري، من خلا تدوينه عبر صفحته على فيسبوك.

المصدر: نداء سوريا ووكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

لأول مرة: ماهر الأسد ينكل بقرية علوية ويدمرها ويحرقها- شاهد

هيومن فويس: وكالات هاجـ.ـم عـ.ـناصر يتبعون لمـ.ـيليشيات "الفـ.ـرقة الرابـ.ـعة" قرية ذات أغلـ.ـبية "عـ.ـلوية" في ريف حمص الغربي، وأحرقـ.ـوا عدداً من السيارات ومنـ.ـازل المدنيين. ونشرت صفحات موالـ.ـية منشوراً موحداً أكدت فيه أن الفرقة الرابعة هاجـ.ـمت قرية "وجه الحـ.ـجر" غرب حمص على إثر خـ.ـلافات بخصوص عملـ.ـيات التهـ.ـريب بين سوريا ولبنان، موضحة أن العنـ.ـاصر سرقـ.ـوا ونـ.ـهبوا عدة منازل قبل حرقـ.ـها. وقالت إن أحد أسباب الهجـ.ـوم هو الانتـ.ـقام لمـ.ـقتل شخـ.ـص يدعى "الطـ.ـربوش"، والمتـ.ـهم بعـ.ـمليات سـ.ـرقة وتشـ.ـليح وتهـ.ـريب الـ.ـغاز والمازوت إلى خارج سوريا. ومن بين الأشخـ.ـاص الذين هـ.ـوجمت منازلهم عـ.ـناصر في نظام الأسد، بحسب المصادر التي أوضـ.ـحت أن الميليشيات سوّت 8 منازل في الأرض، بعد

Send this to a friend