هيومن فويس: وكالات

اعتبر الأستاذ المحاضر في معهد العلوم الاجتماعية التابع لأكاديمية الاقتصاد الوطني والإدارة العامة، لدى الرئاسة الروسية، سيرغي ديميدكينو أن إمكانية عـ.ـزل اﻷسد أو استقالته واردة جداً ﻷنه بات “حجر عثرة” داخلياً ودولياً.

وقال ديميدكينو لوكالة “ريا نوفوستي” الروسية إن الأسد “يشكل إلى حد بعيد (حجر عثرة) لبدء حوار واسع في سوريا، بمشاركة “الكرد” والمعارضة في إدلب، والإسلاميين المعتدلين، وجميع القوى في محيط دمشق”.

وألقى الخبير الروسي باللوم على بشار اﻷسد في عرقلة “الحوار الواسع” في سوريا “منذ عام، ومن عامين، وثلاثة وأربعة، لا بل منذ 2011” فهو “لا يتقبل المعارضة، ولا يتقبل الأكراد، على الرغم من أنهم يسيطرون الآن على مناطق ما وراء الفرات، أيّ حوالي ثلث سوريا تقريباً”.

وأكد “ديميدكينو” أيضاً أن “الولايات المتحدة ودول الخليج العربي ليسوا راضين كذلك عن الأسد فالحديث لا يدور فقط حوله كشخصية سياسية، بل حول اﻷسد كرمز للإدارة السابقة، أيّ كرمز لحزب البعث، ورمز لاضطهاد الكرد، ولتلك المنظومة التي بدأت الانتفاضة ضدها”.

يذكر أن تصريحات الخبير الروسي أتت كردّ على ما قاله البرلماني الروسي “دميتري سابلين” حول ما أسماها “الشائعات عن استقالة الأسد” مبالغ فيها معتبراً أنه سيفوز في الانتخابات ﻷنه يحظى بدعم غالبية السوريين.

الليرة السورية

انخفض سعر صرف الليرة السورية أمام العملات اﻷجنبية بنسبة تجاوزت 5.5% عقب ظهور ابن خال بشار اﻷسد “رامي مخلوف” بفيديو جديد حذر خلاله من انهيار اقتصاد نظام اﻷسد.

وقد انخفض سعر صرف الليرة أمام الدولار اﻷمريكي صباح اليوم من حوالي 1600 إلى ما يقارب 1640 ثم هوى إلى 1740 بعد ساعة واحدة من نشر “مخلوف” للفيديو على صفحته بـ”فيس بوك”.

ويتزامن ذلك مع ارتفاع جنوني في أسعار الموادّ، بينما تبقى رواتب الموظفين على حالها وهو ما دفع أحد أبرز مؤيدي نظام اﻷسد لرفع صوته في مقطع مصور منذ أيام متسائلاً كيف يمكن لراتب يبلغ 50 ألفاً أن يكفي لشهر كامل، إذا كان سعر كيلو اللحم أكثر من 11 ألفاً؟

وقال “مخلوف”: إن سلوك اﻷجهزة اﻷمنية سيؤدي لانهيار شركته “سيريتل” والاقتصاد مضيفاً: “لا نعلم ماذا يمكن أن ينهار أيضاً” كما أشار إلى أن هذه السياسات تؤدي إلى هروب رجال اﻷعمال والمستثمرين من البلاد.

وخاطب اﻷمنيين في نظام اﻷسد قائلاً: “هناك متغير ما أنتم تعرفونه جرى منذ منتصف 2019” أدى إلى ارتفاع جنوني في اﻷسعار واصفاً ما يجري بأنه “انهيار للاقتصاد السوري” ومحذراً من مستقبل مجهول لاقتصاد البلاد.

وأكد أن “أثرياء الحرب معروفون ولا يهمهم إلا جانب واحد” مختتماً رسالته المصورة بالقول: “الوضع حساس وخطر لا يحتمل أكثر من ذلك.. اللهم إني بلغت”.

يُشار إلى أن سعر صرف الليرة السورية ينهار بشكل متزايد منذ عام 2011 بسبب قمع نظام اﻷسد للثورة بالقوة العسكرية، لكن وتيرة الانهيار تزايدت بشكل كبير خلال اﻷسابيع واﻷشهر الأخيرة.

مخلوف والأسد

بث رجل الأعمال السوري رامي مخلوف، اليوم الأحد،مقطع فيديو جديد على فيسبوك، هو الثالث منذ بداية خلافه مع الحكومة السورية، جاء بعنوان “عن الظالمين بعضهم أولياء بعض والله ولي المتقين”.
وبدأ مخلوف -وهو ابن خال الرئيس السوري بشار الأسد- كلمته بالاعتذار من أهالي الموظفين الذين تعرضوا للاعتقال من قبل الأجهزة الأمنية وفشل جهوده في الإفراج عنهم.

وأشار إلى أنه سوف يحاول بقدر الإمكان تجاوز هذه المرحلة بأقل أضرار ممكنة قريبًا، وقال “لازم نتحمل. سامحوني. الله يصبر كل من يتعرض لمثل هذه الضغوط”.

كما حمّل رامي مخلوف المسؤولية الكاملة للجهات الأمنية التي اعتقلت موظفيه، وأنه ليس هناك أي قرار رسمي نظامي يتعلق بما تقوم به هذه الجهات بحقه وحق أعماله وموظفيه.

واعتبر مخلوف بأن المبلغ الذي فرضته عليه الحكومة السورية، هو مبلغ غير مستحق وليس له أي سند قانوني ولكنه سيمتثل ويدفعه حتى لا تنهار الشركة، التي وصفها بأنها “شركة خير ومحبة وخدمة لعيال الله”.

غير أنه أشار إلى أن الدولة كان لها طلبات أخرى وهددته إذا لم ينفذها، فطُلب أن تبرم الشركة تعاقدًا حصريًا وإجباريًا دون نقاش أو شروط، مع إحدى الشركات الأخرى التي رشحتها الحكومة.

كما طالبته الدولة بالتخلي عن منصبه في الشركة وحاولت إجبار نائبه وهو شقيقه، على إتمام التعاقد مع الشركة الأخرى خلال نصف ساعة دون موافقة رامي، لكن الأخير طالب شقيقه بالاستقالة من منصبه حتى يخرج من تلك الأزمة، مشددًا “لن أتخلى عن الشركة”.

وحذر مخلوف من أن هذا الأسلوب في التعامل من ترهيب للموظفين وفرض شروط غير عادلة، قد يؤدي لخراب الشركة التي تخدم سوريا وتعتبر أهم رافد لخزينة الدولة، وفق تعبيره.

كما حذر مما اعتبره مسلسل التمادي في تخريب أعماله، بعدما طُلب منه كذلك دفع 20% من رقم أعمال الشركة للدولة، أي ما يعادل 120% من ربح الشركة، وفي حال الرفض يكون التهديد “تندكوا بالحبس”.

وقال “كفانا الناس اللي هربت من سوريا من رجال أعمال ومستثمرين وصناعيين. أثرياء الحرب معروفين ولا يهمهم غير جانب واحد، لكن احنا واللي كانوا قبل الحرب قعدوا عشان البلد تصمد وتنهض”.

وتابع “انتوا راح تخربوا الاقتصاد السوري بمثل هذه التصرفات، الدولة لحالها ما فيها تقوم الاقتصاد، أسعار السلع ارتفعت 30 ضعف خلال عام، دا دليل على انهيار الاقتصاد”.

المصدر: وكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

مصدر في الرئاسة الروسية: عزل الأسد "وارد جدا"

هيومن فويس: وكالات اعتبر الأستاذ المحاضر في معهد العلوم الاجتماعية التابع لأكاديمية الاقتصاد الوطني والإدارة العامة، لدى الرئاسة الروسية، سيرغي ديميدكينو أن إمكانية عـ.ـزل اﻷسد أو استقالته واردة جداً ﻷنه بات "حجر عثرة" داخلياً ودولياً. وقال ديميدكينو لوكالة "ريا نوفوستي" الروسية إن الأسد "يشكل إلى حد بعيد (حجر عثرة) لبدء حوار واسع في سوريا، بمشاركة "الكرد" والمعارضة في إدلب، والإسلاميين المعتدلين، وجميع القوى في محيط دمشق". وألقى الخبير الروسي باللوم على بشار اﻷسد في عرقلة "الحوار الواسع" في سوريا "منذ عام، ومن عامين، وثلاثة وأربعة، لا بل منذ 2011" فهو "لا يتقبل المعارضة، ولا يتقبل الأكراد، على الرغم من أنهم

Send this to a friend