هيومن فويس: وكالات

سيـ.ـطرت قـ.ـوات النظام السوري اليوم، الأحد 16 من شباط، على جبـ.ـل شـ.ـويحـ.ـنة الاستـ.ـراتيجي، الذي يطل على العديد من المناطق بريف حلب الشمالي، منها قريتـ.ـي معـ.ــ.ـرة الأرتيـ.ـق وبابـ.ـيص.

وأفاد مراسل عنـ.ـب بلدي في إدلب، أن قـ.ـوات النظام تـ.ـقدمت في عمـ.ـلها العسـ.ـكري، إلى مشـ.ـارف معـ.ـرة الأرتيـ.ـق وبابيص اللتين تشـ.ـهدان اشتـ.ـباكات مع قو ات المعـ.ـارضة، فيما بقي طريق إمـ.ـداد كفـ.ـرباسـ.ـين- قبتـ.ـان الجـ.ـبل تحت سيطـ.ـرة المعـ.ـارضة حتى لحظة إعداد الخبر.

لكن في حال سيـ.ـطرة قـ.ـوات النظام على قرية بابيص تفـ.ـقد قـ.ـوات المعارضة أحد أهم طرق الإمـ.ـداد في منطقة ريف حلب الشمالي الغرب

في حين ثبتـ.ـت قـ.ـوات المعـ.ـارضة العديد من النقا ط العـ.ـسكرية في المنطقة ،لمنـ.ـع تقدم قـ.ـوات النظام في المنطقة.

وتحدثت قنـ.ـاة “الإخـ.ــ.ـبارية السورية” الحكـ.ـومية اليوم، عن انسحـ.ـاب قـ.ـوات المعـ.ـارضة باتجاه بلدة دا رة عـ.ـزة، التي يسعى النظـ.ـام للسـ.ـيطرة عليها، بهدف قـ.ـطع صلة الوصل بين عـ.ـفرين في الريف الشمالي الغربي لحلب، ومحافظة إدلب.

كما خسـ.ـرت قـ.ـوات الـ.ـمـ.ـعارضة حـ.ـي الزهـ.ـراء، آخر معـ.ـاقلها ضمن الحـ.ـدود الإدارية لمـ.ـدينة حلب.

تكبـ.ـدت قـ.ـوات نظام الأسد في مناطق خـ.ـفض التصـ.ـعيد بإدلب، خسـ.ـائر كبيرة في الهـ.ـجوم المضـ.ـاد الذي تشـ.ـنه المعا رضة السورية والمجموعات المنـ.ـاهظة للنـ.ـظام، منذ أسبوعين، ردا على الغـ.ـارات الجـ.ـوية.

وتشهد محاور عدة في مناطق خفض التصعيد، اشـ.ـتباكات عنـ.ـيفة، أبرزها في جنوب إدلب وشرقها والريف الغربي لمحافظة حلب.

واستطاعت المعـ.ـارضة والمجـ.ـموعات المنـ.ـاهضة للنظام السوري، تحيـ.ـيد أكثر من 100 عنـ.ـصر للنظام خلال آخر أسبوع، إلى جانب إسـ.ـقاط مروحيـ.ـتين

كما دمـ.ـرت المعـ.ـارضة خلال آخر أسبوعين، 12 عـ.ـربة و24 دبـ.ـابة و8 منـ.ـصات لمضـ.ـادات جـ.ـوية و3 نا قلات جـ.ـنود مصـ.ـفحة و4 راجـ.ـمات وطا ئرتين مـ.ـسيرتين.

يشار إلى أنه، في سبتمبر/أيلول 2018، توصلت تركيا وروسيا إلى اتفاق يقضي بإنشاء منـ.ـطقة منـ.ـزوعة السـ.ـلاح في إدلب، يحـ.ـظر فيها الأعمال العـ.ـدائية.

ومنذ ذلك التاريخ، قُـ.ـتل أكثر من 1800 مـ.ـدني في هجـ.ـمات شـ.ـنها النظام السوري والقو ات الروسية، منتـ.ـهكين بذلك كلا من اتفاق وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار في 2018، واتـ.ـفاق آخر بدأ تنفيذه في 12 يناير/كانون الثاني.

فيما أحرز النظـ. ـام السوري، وبحسب مواقع اخبارية معـ. ـارضة له تقدما ميـ.ـدانيا في أرياف إدلب وحلب، أبرزها سيـ.ـطرته على معرة النعسان الاستراتيجية، مستمرا بقـ.ـصفه المد نـ. ـيين.

وبحسب ما أكدته مواقع المعـ. ـارضة، فإن طائرات النظـ. ـام الحـ.ـربية والطا ئرات الرو سية استمرت بارتـ. ـكاب المجـ.ـا ز ر بحق المد نـ. ـيين في ريف حلب الغربي، آخرها كان صباح السبت، حيث ارتقى وأصـ. ـيب عدة مدنيين بينهم متطوع في الدفاع المد نـ. ـي.

وقالت منظمة الدفاع المد نـ. ـي السوري “الخوذ البيضاء” عبر معرّفاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، إن أربعة مدنيين قـ. ـتلوا وأصـ. ـيب أحد متطوعيها بجـ.ـر وح جراء قـ.ـصف جـ.ـوي رو سي، استـ. ـهدف بلدة السحـ.ـارة في ريف حلب الغربي.

وتكثف الطائرات الروسية من قـ.ـصفها مدن وبلدات ريف حلب الغربي منذ أسابيع عدة، في إطار الدعم لقـ. ـوات الأسد التي تحاول التقدم في المنطقة، ما أسفر عن مقـ. ـتل وإصـ. ـابة عشرات المد نـ. ـيين الأبرياء، ونزوح أكثر من مئتي ألف من مناطق الاستـ. ـهداف.

المصدر: وكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

مخطط رهيب يحاك للشمال السوري- تفاصيل

هيومن فويس: وكالات سيـ.ـطرت قـ.ـوات النظام السوري اليوم، الأحد 16 من شباط، على جبـ.ـل شـ.ـويحـ.ـنة الاستـ.ـراتيجي، الذي يطل على العديد من المناطق بريف حلب الشمالي، منها قريتـ.ـي معـ.ــ.ـرة الأرتيـ.ـق وبابـ.ـيص. وأفاد مراسل عنـ.ـب بلدي في إدلب، أن قـ.ـوات النظام تـ.ـقدمت في عمـ.ـلها العسـ.ـكري، إلى مشـ.ـارف معـ.ـرة الأرتيـ.ـق وبابيص اللتين تشـ.ـهدان اشتـ.ـباكات مع قو ات المعـ.ـارضة، فيما بقي طريق إمـ.ـداد كفـ.ـرباسـ.ـين- قبتـ.ـان الجـ.ـبل تحت سيطـ.ـرة المعـ.ـارضة حتى لحظة إعداد الخبر. لكن في حال سيـ.ـطرة قـ.ـوات النظام على قرية بابيص تفـ.ـقد قـ.ـوات المعارضة أحد أهم طرق الإمـ.ـداد في منطقة ريف حلب الشمالي الغرب في حين ثبتـ.ـت قـ.ـوات المعـ.ـارضة العديد من النقا ط

Send this to a friend