هيومن فويس: وكالات

اجتـ.ـمع وفد من فصـ.ـائل المعـ.ـارضة السورية مع وفـ.ـد تركي في ريف إدلب الشمالي، لبحث تقدم قـ.ـوات النظام السوري في ريف إدلب.

وأكد مصدران عسـ.ـكريان في غـ.ـرفة عمـ.ـليات “الفـ.ـتح المبـ.ـين”، تحفـ.ـظا على ذكر اسمـ.ـيهما، لعنـ.ـب بلدي أن الاجتماع جرى اليوم، الخميس 6 من شباط، في مطار تفتـ.ـناز بريف إدلب الشمالي.

وقال أحد المصـ.ـدرين إن الأتـ.ـراك أكدوا خلال الاجتـ.ـماع أنهم لن يسـ.ـمحوا لـ.ـقـ.ـوات النظام السوري بالسيطرة على مدينة سراقب بريف إدلب.

من جانبه، نفـ.ـى المتحـ.ـدث باسم “الجـ.ـبهة الوطنـ.ـية للتحـ.ـرير”، نـ.ـاجي مصـ.ـطفى، وجود اجتـ.ـماع، وإنما هو حضور عسكـ.ـريين من “الجـ.ـبهة الوطنية” مع الأتـ.ـراك بشأن الترتيب لإنشاء نقـ.ـطة مراقـ.ـبة جديدة.

وتزامن ذلك مع إطـ.ـلاق الفصـ.ـائل المقـ.ـاتلة عمـ.ـلية عسـ.ـكرية ضـ.ـد قـ.ـوات النظام في بلدة النيرب بريف إدلب الشرقي.

وأعلنت “الجـ.ـبهة الوطنية”، عبر معرفاتها، البدء بعـ.ـمل عسكـ.ـري موسـ.ـع ضـ.ـد مواقـ.ـع قـ.ـوات النظام في المنطقة.

روسيا وتركيا

دعت صحيفة “موسكوفسكي كومسوموليتس” الروسية إلى الر.د على التـ.ـهـ.ـد يـدات التركية بـ.ـشـ.ـن عمل عسكـ.ـري في إدلب محـ.ـذرة من تـ.ـد اعيات ذلك إن حصل.

ونقلت الصحيفة عن مدير مركز دراسات الشرق الأوسط وآسيا الوسطى، سيميون بغداساروف قـ.ـوله: “إذا لم نتـ.ـدخل الآن (ضـ.ـد التهـ.ـد يـ.ـدات التركية) فغداً قد نتـ.ـراجع إلى قاعـ.ـدة حميـ.ـميم، وسيقوم المـ.ــسلـ.ـحـ.ـون، تحت حمـ.ـاية تركيا، بقـ.ـصـ.ـفـ.ـها بصـ.ـوا ريـ.ـخ غراد”.

وأضاف: “السؤال هنا ليس كيف ستتـ.ـصرف تركيا، إنما كيف ستر.د روسيا، ولا يجوز إطـ.ـلاقاً أن لا نر.د” و”السؤال الأهم هو: ماذا سيفعل سياسيـ.ـونا وعـ.ـسكـ.ـر يونا”.

وأشار المحـ.ـلل الروسي إلى أن “تصريحات أردوغان حول إيصال “إشارة” إلى روسيا، تزامنت مع تقارير إعلامية أفادت بمـ.ـقـ.ـتـ.ـل أفـ.ـراد من قـ.ـوات الأمـ.ـن الروسية الفـ.ـدرالية الخـ.ـاصة في إحدى الهـ.ـجـ.ـمـ.ـات التي شـ.ـنـ.ـهـ.ـا مسـ.ـلـ.ـحـ.ـون تابعون لتركيا”.

وأكد أن “صور القـ.ـتـ.ـلـ.ـى والمعـ.ـلومات التي لم يتم التحقق منها رسمياً عن سقـ.ـو طـ.ـهم، تنتشر بسرعة على شبكة الإنترنت، فهناك شيء واحد واضح، هو أن الأتراك لا ينوون الـ.ـتراجع”.

واعتبر بغداساروف أن “الهدف السياسي الأول بالنسبة لأردوغان هو حلب، وهذا هو أساس أيديـ.ـو لوجيته، وقد أعلن عن ذلك مرات كثيرة: سوف نستعيد شمال سوريا، وشمال العراق، والجزر اليونانية، وباتومي، وهذا ما يسعون جاهـ.ـدين إليه”.

وفي سياق متصل تعرضت طـ.ـائرات مروحـ.ـية تابعة لنظام الأسد للتشـ.ـويش من جهة مجـ.ـهولة أثناء تحلـ.ـيقها في مناطق الشمال السوري.

وأكدت مراصـ.ـد مختصة بتتبُّع حركة الطـ.ـائرات أن مقـ.ـاتلات مروحـ.ـية تابعة للنظام طلبت عَبْر الأجهـ.ـزة اللاسـ.ـلكية العودة إلى المكان الذي أقـ.ـلعت منه بعد أن تعـ.ـرضت لتشـ.ـويش، وذلك دون أن تنفِّـ.ـذ أي عـ.ـملية قصـ.ـف بحسب موقع نـ.ـداء سوريا.

من جانبه نشر الجـ.ـيش التركي منظومة التشـ.ـويش الراد.اري كورال و حصـ.ـار A على الحدود السورية التركية، بهـ.ـدف التشـ.ـويش على الطـ.ـائرات والمقـ.ـاتلات الحربية وأنظمة الصـ.ـواريخ، حيث سبق ان فعّل الجيـ.ـش التركي تلك المنظـ.ـومة في وقت سابق ما تسبب بتـ.ـوقف طـ.ـائرات التحـ.ـالف الدولي والطـ.ـائرات الروسية عن التحـ.ـليق ليـ.ـلاً.

من جانبها نشرت تركيا مـ.ـدافع بعيدة المدى في المناطق الحدودية مع سوريا، وذلك بعد أن أرسلت تعـ.ـزيزات عسكـ.ـرية ضـ.ـخمة إلى تلك المنطقة.

وأفاد مراسل وكالة “الأناضول” التركية المخـ.ـتص بالشأن السوري “محـ.ـمد مـ.ـستو” عَبْر حسابه الرسمي أن الجيـ.ـش التركي نشر مدافـ.ـع بعيدة المدى على الحدود السورية التركية ضِمن التـ.ـحضيرات العـ.ـسكرية المتعلقة بإدلب.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

الجيش التركي: سنقطع اليد التي تمتد إلى سراقب.. وحلب قد تعود!

هيومن فويس: وكالات اجتـ.ـمع وفد من فصـ.ـائل المعـ.ـارضة السورية مع وفـ.ـد تركي في ريف إدلب الشمالي، لبحث تقدم قـ.ـوات النظام السوري في ريف إدلب. وأكد مصدران عسـ.ـكريان في غـ.ـرفة عمـ.ـليات “الفـ.ـتح المبـ.ـين”، تحفـ.ـظا على ذكر اسمـ.ـيهما، لعنـ.ـب بلدي أن الاجتماع جرى اليوم، الخميس 6 من شباط، في مطار تفتـ.ـناز بريف إدلب الشمالي. وقال أحد المصـ.ـدرين إن الأتـ.ـراك أكدوا خلال الاجتـ.ـماع أنهم لن يسـ.ـمحوا لـ.ـقـ.ـوات النظام السوري بالسيطرة على مدينة سراقب بريف إدلب. من جانبه، نفـ.ـى المتحـ.ـدث باسم “الجـ.ـبهة الوطنـ.ـية للتحـ.ـرير”، نـ.ـاجي مصـ.ـطفى، وجود اجتـ.ـماع، وإنما هو حضور عسكـ.ـريين من “الجـ.ـبهة الوطنية” مع الأتـ.ـراك بشأن الترتيب لإنشاء نقـ.ـطة مراقـ.ـبة جديدة. وتزامن

Send this to a friend