هيومن فويس: وكالات

علم موقع هيومن فويس من مصـ.ـادر مـ.ـيدانية في الشمال السوري، أن ابـ.ـناء مدينة مـ.ـعرة النعمان بريف إدلب، نجـ.ـحوا بـ.ـطرد الميليـ.ـشيات الروسية، وتلك التابعة للنظام السوري من المدينة بعد مـ.ـعارك ضـ.ـارية بين الجانبين، نجح الثـ.ـوار المحـ.ـليين فيها بصـ.ـد الهجـ.ـمات وطـ.ـردهم من غالبيـ.ـة المواقع التي دخـ.ـولها بعد تكبـ.ـيدهم خسـ.ـائر فـ.ـادحـ.ـة.

ووفق المصادر، فقد تكبـ.ـدت قـ.ـوات النـ.ـظام والميليـ.ـشيات الداعمة لها أكثر من 50 عـ.ـنصرا ما بين قـ.ـتيل وجـ.ـريح، وتدمـ.ـير عددا من الآليات والسـ.ـيارات الـ.ـمـ.ـدرعة.

سياسيا

هـ.ـددت وزارة الدفاع التركية اليوم نظام الأسد بالرد على أي تهـ.ـديد من المحـ.ـتمل أن تتعرض له نقاط المراقبة التركية المتمركزة في محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وأوضحت الوزارة أنها سترد على أي محاولة لتـ.ـهديد أمن نقاط المراقبة التركية في محافظة إدلب، معتبرةً ذلك في إطار حق الدفاع المشروع.

وأشارت إلى القصـ.ـف الذي يتعرض له المدنيون في إدلب، حيث نوّهت إلى أن هجـ.ـمات نظام الأسد على المحافظة تتسـ.ـبب بقـ.ـتل السكان الأبـ.ـرياء وتشكل مأسـ.ـاة إنسانية.

وفي سياق متصل كشف مصدر عسكري عن الهدف الذي تريده تركيا من وراء إدخال رتل ضخم من جيشها إلى محافظة إدلب شمال غربي سوريا الليلة الماضية.

وأوضح المصدر في تصريح لموقع “نداء سوريا” أن الرتل التركي ضم عشرات المدرعات والعربات العسكرية من بينها مدافع ميدانية ودبابات وآليات تحصين، وتمركز قرب مدينة “سراقب” بريف إدلب الشرقي.

وأشار إلى أن الهدف من دخوله هو إقامة نقطة مراقبة جديدة مركزها صوامع الحبوب الواقعة على الطريق الدولي M4 جنوب مدينة “سراقب”، موضحاً أن دوريات تركية كانت استطلعت المنطقة في وقت سابق.

وتشهد محاور ريف إدلب الجنوبي الشرقي مواجـ.ـهات عنـ.ـيفة بين الفصائل الثورية وميليشيات روسيا وإيران التي تحاول اقتحام المنطقة مدعومة بعشرات الطائرات الحربية والمروحية، وقد تمكنت من إحراز تقدم على محور “معرة النعمان” بعد اتباعها سياسة الأرض المحروقة.

يُذكر أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أكد في تصريح صحافي يوم أمس الأول أن بلاده ترفض التغاضي عن لامبالاة نظام الأسد بخصوص إدلب وأنها تسعى لحماية سكان المنطقة من القصف الذي يتعرضون له.

المعارضة

تمكـ.ـنت فصـ.ـائل الثـ.ـوار من انـ.ـتزاع منطقة اسـ.ـتراتيجية مهمة من قبـ.ـضة قـ.ـوات الأسد بريف حلب بعد مواجـ.ـهات عنـ.ـيفة كبـ.ـدتهم خلالها خسـ.ـائر بشـ.ـرية ومادية.

وأفاد مراسل “شبكة الدرر الشامية” بأن فصائل الثوار شـ.ـنـ.ـوا هجـ.ـومًا معـ.ـاكسًا على قـ.ـوات الأسد وتمكنوا من استـ.ـعادة السيـ.ـطرة على مستودع الكلابات على محور الصحفيين غربي مدينة حلب.

كما أسفر الهجـ.ـوم عن مقـ.ـتل وجـ.ـرح العشـ.ـرات من قـ.ـوات النظـ.ـام والميليشـ.ـيات الإيرانية المساندة لها بعد أن تقدمت إلى المنطقة الليلة الماضية.

وأضاف مراسلنا بأن فصـ.ـائل الثوار أحـ.ـبطت محاولة تقدم لقـ.ـوات الأسد والميليـ.ـشيات الإيرانية فجر اليوم على محور إكثار البذار بريف حلب الغربي وتمكـ.ـنوا من قـ.ـتل وجـ.ـرح العشـ.ـرات من القـ.ـوات المهـ.ـاجمة.

وفي غضون ذلك أعلن الثـ.ـوار تدمـ.ـير مدفع 23 مم لقـ.ـوات الأسد ومقـ.ـتل طاقـ.ـمه على محور الصحفيين غربي حلب إثر استـ.ـهدافه بصـ.ـاروخ مـ.ـوجه، كما تمكـ.ـنوا تدمـ.ـير دبـ.ـابة للنظام على جبـ.ـهة مستودعات خان طومان بريف حلب الجنوبي.

يشار إلى أن قـ.ـوات النظام خسـ.ـرت أمس أكثر من 130 قتـ.ـيلًا من عناصرها، فضلًا عن تدميـ.ـر 6 دبـ.ـابات وعدة آلـ.ـيات عسـ.ـكرية على محاور القـ.ـتال المشـ.ـتعلة شرق إدلب وغرب حلب.

مباحثات تركية أمريكية

بحث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، الوضع في سوريا وليبيا خلال اتصال هاتفي.

وقال متحدث باسم البيت الأبيض “إن ترامب وأردوغان اتـ.ـفقا على أن العـ.ـنف الذي تشهده إدلب في سوريا يجب أن يـ.ـتوقف”.

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أكد اليوم، أن بلاده تتابع بقــ.ـلق شـ.ـديد الوضع في شمال غرب سوريا.

وقال بومبيو في بيان للخارجية الأمريكية “هناك أنباء تشير إلى قيـ.ـام قـ.ـوات مشتركة روسـ.ـية سورية إيرانيـ.ـة، وقـ.ـوات من حزب الـ.ـله بشـ.ـن هـ.ـجوم واسع على إدلب ومحافظات حلب الغربية، نتابع الوضع في تلك المناطق بقـ.ـلق شـ.ـديد”.

وأشار البيان إلى أن العمــ.ـليات العـ.سكرية في شمال غرب سوريا تزعـ.ـزع الاسـ.ـتقرار، وتقـ.ـوض اتفاق وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار بموجب قرار الأمم المتحدة 2254.

ودعا البيان إلى وقـ.ـف فـ.ـوري لهذه العـ.ـمليات العـ.ـسكرية، وفتـ.ـح الطرق أمام المـ.ـنظمات الإنسـ.ـانية لرفع معـ.ـاناة أهـ.ـالي شمال غرب سوريا.

وكانت قـ.ـوات النظام بغـ.ـطاء جوي روسي وبدعم من ميليـ.ـشيات روسية وإيـ.ـرانية تمكنت بعد مـ.ـعارك عنـ.ـيفة مع فـ.ـصائل المـ.ـعارضة من السيطرة على بلدات “صـ.ـهيان، وبـ.ـابولين، والعـ.ـامودية، وكفرباسين، وتقـ.ـانة، والدير الغربي، ومعراته، والحامـ.ـدية، وبسـ.ـيدا” قرب مدينة “معرة النعمان” في ريف إدلب الجنوبي لتقترب من محاصـ.ـرة المدينة.

وقال القـ.ـيادي في صفوف المـ.ـعارضة المسـ.ـلحة المـ.ـقدم “أبو عـ.ـلاء علاء لبلدي نيوز أمس ” أن التقـ.ـدم السـ.ـريع لقوات النظام وروسيا على محاور معرة النعمان، سبقه مـ.ـعارك استمرت لأسابيع عدة قدمت فيها الفـ.ـصائل ضـ.ـروبا في المقـ.ـاومة، وكبـ.ـدت النظام خسـ.ـائر كبيرة في الأر.واح والعـ.ـتاد”، واسـ.ـتدرك بالقول إن القـ.ـصف غير المسبوق من الجو والأرض وفقـ.ـدان الفصـ.ـائل خـ.ـطوط الدفـ.ـاع، جعل المواجهة صـ.ـعبة وأعطى للنظام أفـ.ـضلية في التقدم.

الجدير بالذكر أن اتفاقية روسيا مع تركيا في سوتشي بتاريخ 17 أيلول عام 2018 التي تستغلها روسيا لتبرير حمـ.ـلتها الدمـ.ـوية في الشمال المحرر تنص على فتح حركة المـ.ـرور بين حلب واللاذقية، وبين حلب وحماه، و اسـ.ـتعادة حركة الـ.ـترانزيت عبر الطريقين m4(حلب – اللاذقية) m5 (حلب – حماة) ونزع الأسـ.ـلحة الثقـ.ـيلة من دبـ.ـابات وصـ.ـواريخ ومـ.ـدافع هـ.ـاون التي بحوزة فـ.ـصائل المعارضة على امتداد 15 كم وقيام وحـ.ـدات من الشـ.ـرطة الروسية والتركية بمراقبة المنطقة منـ.ـزوعة السـ.ـلاح.

المصدر: هيومن فويس: ووكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

عاجل: ثوار معرة النعمان يقولون كلمتهم.. الأرض لنا

هيومن فويس: وكالات علم موقع هيومن فويس من مصـ.ـادر مـ.ـيدانية في الشمال السوري، أن ابـ.ـناء مدينة مـ.ـعرة النعمان بريف إدلب، نجـ.ـحوا بـ.ـطرد الميليـ.ـشيات الروسية، وتلك التابعة للنظام السوري من المدينة بعد مـ.ـعارك ضـ.ـارية بين الجانبين، نجح الثـ.ـوار المحـ.ـليين فيها بصـ.ـد الهجـ.ـمات وطـ.ـردهم من غالبيـ.ـة المواقع التي دخـ.ـولها بعد تكبـ.ـيدهم خسـ.ـائر فـ.ـادحـ.ـة. ووفق المصادر، فقد تكبـ.ـدت قـ.ـوات النـ.ـظام والميليـ.ـشيات الداعمة لها أكثر من 50 عـ.ـنصرا ما بين قـ.ـتيل وجـ.ـريح، وتدمـ.ـير عددا من الآليات والسـ.ـيارات الـ.ـمـ.ـدرعة. سياسيا هـ.ـددت وزارة الدفاع التركية اليوم نظام الأسد بالرد على أي تهـ.ـديد من المحـ.ـتمل أن تتعرض له نقاط المراقبة التركية المتمركزة في محافظة إدلب شمال غربي

Send this to a friend