هيومن فويس: وكالات

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، إن النظام الإيراني “لم يحـ.ـترم شـ.ـعبه منذ 40 عاما”، مؤكدًا في كلمة حول الاحتـ.ـجاجات التي شهدتها إيران في نوفمبر تشرين الثاني الماضي، أنه “يجب تغيير آيـ.ـة الـ.ـله الخـ.ـميني وعصـ.ـابته”، على حد وصفه.

ودعا بومبيو، الخميس، النظام الإيراني إلى احترام حـ.ـقوق الإنسان، معتبرًا أن “الشعب الإيراني له أصدقاء في الولايات المتحدة يدعمونه في مواجهة قمع النظام الإيراني”، مؤكدا استمرار دعم بلاده لمطالب الشعب الإيراني.

ووصف وزير الخارجية الأمريكي، النظام الإيراني بـ”البائـ.ـس”، وأنه “فشـ.ـل في معالجة الأزمات الاقتصادية التي يواجهها شعبه”، على حد تعبيره، معتبرًا أن النظام الإيراني يقتطع من أموال شعبه من أجل المعارك في سوريا واليمن.

وأعلن بومبيو فرض عقـ.ـوبات على قاضيين إيرانيين أصدرا أحكامًا على عدد من المدافعين عن حقوق الإنـ.ـسان والصحفيين، بالإضافة إلى منـ.ـع تأشيرة دخول الولايات المتحدة على من وصفهم بـ”العـ.ـصـ.ـابات”، في إشارة إلى مسؤولين إيرانيين انتـ.ـهكوا حقوق الإنـ.ـسان.

وكرر وزير الخارجية الأمريكي، في مؤتمر صحفي في واشنطن، اتهـ.ـام بلاده للسلطات الإيرانية بقـ.ـتل نحو ألف شخص في الاحـ.ـتجاجات التي شهدتها البلاد منذ أسابيع، مؤكدًا استمرار تلقي شـ.ـهادات الإيرانيين حول قمـ.ـع الاحتـ.ـجاجات.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية، فرضت، في وقت سابق، الخميس، فرض عقـ.ـوبات على قاضيين إيرانيين، عاقـ.ـبا عددًا من الإيرانيين لمـ.ـمارستهم حقـ.ـهم في حرية التعـ.ـبير والتجمع”، حسبما ورد في بيان الخزانة الأمريكية.

وفقًا لبيان وزارة الخزانة الأمريكية، فإن القاضيين “أشرفا على إجـ.ـهاض النظام الإيراني للعدالة في محاكمات صورية تعرض فيها الصحفيون والمحامون والنشطاء السياسيون، وأفراد من الأقليات الإثـ.ـنية والدينيـ.ـة في إيران لمعاقبتـ.ـهم لممارسـ.ـتهم لحرية التعبير والتجمع وحكم عليهم بالسـ.ـجن لفترات طويلة والجلد، وحتى الإعـ.ـدام”، بحسب البيان.

لا تبدو الرياح الإيرانية، تجري كما يرغب ساسة طهران، حيث تشير الوقائع المحلية والدولية، إلى تنـ.ـامي الجهود الرامية لطـ.ـردهم من سوريا سواء عبر المسار السياسي أو البوابة العـ.ـسكرية.

في حين يرى بعض الخبراء، أن إيران، لم تفـ.ـهم اللـ.ـعبة بالشكل المطلوب، وبالتالي ستقع فريـ.ـسة لأعمالها وانتـ.ـهاكاتها التي ارتكتبها في سوريا.

وفي هذا الصدد، حـ.ـذر وزير الدفاع الإسرائيلي نفتالي بينيت، إيران من المواصلة في جهودها بالبقاء في الأراضي السورية، مضيفا “نقول لإيران: سوريا ستتحول إلى فيـ.ـتنام خـ.ـاصة بكم”.

وأضاف بينيت، في تصريحات، الأحد، خلال مشاركته في مؤتمر عقدته صحيفة “ماكور ريشون” أن إسرائيل “ستعمل بلا كـ.ـلل” لمنع أسيس وجود عسـ.ـكري إيراني في البلاد التي تعـ.ـاني من حـ.ـرب طويلة.

وشدد بينيت أنه من الضروري “الانتـ.ـقال من الاحتـ.ـواء إلى الهـ.ـجوم”.

وقال: “ليس سـ.ـرا أن إيران تحاول تأسيس حلقة من النـ.ـار حول دولتنا، فهي موجودة في لبنان وتحاول اتخاذ مقر لها في سوريا وغـ.ـزة وغيرها”.

وأتت تصريحات بينيت بعد أن نقلت وسائل إعلام عن وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس أن حكومة بلاده تفكر في حلول عسـ.ـكرية ضد إيران، في حال استمرت بمواصلة تطوير قدراتها النـ.ـووية.

وقال كاتس: “إن استمر الإيرانيون في خـ.ـداع أنفسهم بأنهم يحظون بدعم أوروبا، فإن ذلك سيزيد من صـ.ـعوبة تراجعهم عن تصرفـ.ـاتهم”، وفق قناة الحرة.

وطالما واصل نتانياهو وإدارته شـ.ـن حـ.ـرب لفظية ضـ.ـد طهران، واتخذت الإدارة الإسرائيلية خطوات عسـ.ـكرية في محاولة لكـ.ـبح التأثير الإيراني في المنطقة، وبالأخص في سوريا، وفقا لما نقلته صحيفة “هآرتس”.

وفي نوفمبر، ضرب الجيش الإسرائيلي عشرات الأهداف داخل سوريا، أكثر من نصفها كانت إيرانية، بعد أن رصدت القوات الإسرائيلية صواريـ.ـخ حددت أنها أطـ.ـلقت من قبل القوات الإيرانية في مرتفعات الجولان، وقتـ.ـل ما لا يقل عن 23 شـ.ـخصا في تلك الغـ.ـارات، قدر أن أكثر من نصفهم من الإيرانيين أو مقاتلـ.ـين مدعومين من طهران.

المصدر: هيومن ووكالات

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

الولايات المتحدة: سنطيح بـ "الملالي وعصابته"

هيومن فويس: وكالات قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، إن النظام الإيراني "لم يحـ.ـترم شـ.ـعبه منذ 40 عاما"، مؤكدًا في كلمة حول الاحتـ.ـجاجات التي شهدتها إيران في نوفمبر تشرين الثاني الماضي، أنه "يجب تغيير آيـ.ـة الـ.ـله الخـ.ـميني وعصـ.ـابته"، على حد وصفه. ودعا بومبيو، الخميس، النظام الإيراني إلى احترام حـ.ـقوق الإنسان، معتبرًا أن "الشعب الإيراني له أصدقاء في الولايات المتحدة يدعمونه في مواجهة قمع النظام الإيراني"، مؤكدا استمرار دعم بلاده لمطالب الشعب الإيراني. ووصف وزير الخارجية الأمريكي، النظام الإيراني بـ"البائـ.ـس"، وأنه "فشـ.ـل في معالجة الأزمات الاقتصادية التي يواجهها شعبه"، على حد تعبيره، معتبرًا أن النظام الإيراني يقتطع من أموال شعبه من

Send this to a friend