هيومن فويس

قُتل جنرال إيراني رفيع المستوى، على خليفة خلافات اندلعت مؤخرًا بين “الحرس الثوري” الإيراني وقوات النظام في مدينة البوكمال في ريف دير الزور، بسبب قيام قوات النظام بسرقة عدد من منازل المدنيين داخل المدينة.

ونقلت شبكة “فرات بوست” عن مصادر خاصة لم تسمها، قولها : إنَّ “القصة بدأت بعد قيام عناصر من قوات النظام بعمليات سرقة كبيرة في المدينة، ردّ عليها عناصر الحرس الثوري باعتقال العشرات من عناصر النظام”.

وأضافت الشبكة، أصدر الجنرال الإيراني حج رضا، قرارًا يقضي بحل ميليشيات درع الأمن العسكري في المدينة وانخراطه ضمن صفوف الحرس الثوري، حيث يترأس الدرع المدعو محمد الزرزور، ونائبه عزيز الحسو، المنحدران من مدينة البوكمال.

وتابع المصدر، على إثر الحادثة تم العثور على جثة الجنرال الإيراني حج رضا، قرب حي الصناعة في مدينة البوكمال بعد قتله بعدة طلقات في الرأس، والمقتول يعتبر شقيق المسؤول الأمني العام في المدينة. وفق شبكة الدرر الشامية

ونوّهت المصادر أن أصابع الاتهام تشير إلى وقوف عناصر من الفوج “47” في جيش النظام وراء حادثة القتل، والسبب يعود إلى أن حج رضا قام بمصادرة كميات من المسروقات التي قام “بتعفيشها” الفوج قبل عدة أيام من مقتله.

يذكر أن قوات النظام مدعومة بالميليشيات الإيرانية قد نجحت من السيطرة على مدينة البوكمال القريبة من الحدود العراقية، في نوفمبر/تشرين الثاني من عام 2017، بعد اشتباكات عنيفة مع مقاتلي “تنظيم الدولة”.

شهدت مدينة الميادين في ريف دير الزور الشرقي توتراً أمنياً كبيراً وخلافات بين قوات النظام السوري وميليشيات الحرس الثوري الإيراني إثر اعتقال عدة عناصر منتسبين للأخيرة.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات النظام السوري داهمت منازل عدد من العائدين حديثاً إلى المدينة والمنتسبين لميليشيات الحرس الثوري، واعتقلت 4 منهم وصادرت الأسلحة التي كانت بحوزتهم، بتهمة وجود دعاوى شخصية ضدهم.

وأكدت شبكة دير الزور “24” المحلية أن ضباطاً من الحرس الثوري الإيراني توجهوا إلى مكان احتجاز عناصرهم وطالبوا بإطلاق سراحهم، مشيرةً إلى أنهم تشاجروا مع عناصر النظام واعتبروا أن ذلك سيؤثر على عودة الشباب إلى المدينة والانتساب إلى الميليشيا.

تجدر الإشارة إلى أن الفترة الماضية شهدت عدة مواجهات واعتقالات بين قوات النظام السوري والميليشيات الإيرانية التي تسعى إلى فرض سيطرتها على كامل المنطقة الشرقية، من خلال نشر التشيع بين الأهالي وتجنيد الشباب في صفوفها مستغلةً حالة الفقر وحاجتهم المادية.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

جيش الأسد يقتل جنرالاً في الحرس الثوري الإيراني

هيومن فويس قُتل جنرال إيراني رفيع المستوى، على خليفة خلافات اندلعت مؤخرًا بين "الحرس الثوري" الإيراني وقوات النظام في مدينة البوكمال في ريف دير الزور، بسبب قيام قوات النظام بسرقة عدد من منازل المدنيين داخل المدينة. ونقلت شبكة "فرات بوست" عن مصادر خاصة لم تسمها، قولها : إنَّ "القصة بدأت بعد قيام عناصر من قوات النظام بعمليات سرقة كبيرة في المدينة، ردّ عليها عناصر الحرس الثوري باعتقال العشرات من عناصر النظام". وأضافت الشبكة، أصدر الجنرال الإيراني حج رضا، قرارًا يقضي بحل ميليشيات درع الأمن العسكري في المدينة وانخراطه ضمن صفوف الحرس الثوري، حيث يترأس الدرع المدعو محمد الزرزور، ونائبه عزيز

Send this to a friend