هيومان فويس

سيطرت “هيئة تحرير الشام” على مواقع “نور الدين الزنكي” المنضوي في صفوف “الجبهة الوطنية للتحرير”، بعد معارك دامية استمرت ثلاثة أيام بريفي حلب الشمالي والغربي.

وذكر موقع بلدي نيوز؛ إنَّ “هيئة تحرير الشام” سيطرت على آخر معاقل فصيل “حركة نور الدين الزنكي” في ريف حلب الغربي، اليوم الجمعة، بعد معارك دامية انتهت بمقتل وأسر المئات من عناصر “الزنكي”.

وأشار المصدر، إلى أنَّ “تحرير الشام” سيطرت على عدد من البلدات التي كانت خاضعة لسيطرة “الزنكي” وهي (الهوتة وعينجارة والشيخ سليمان)، بالإضافة إلى دخولها إلى عدد من القرى والبلدات دون قتال بعد مفاوضات مع الأهالي.

ونوه إلى وجود اتفاق بين الفصيلين يقضي بانسحاب “الزنكي” إلى منطقة عفرين بريف حلب الشمالي، دون ذكر تفاصيل أخرى.

وفي السياق؛ أفاد مراسل بلدي نيوز؛ أن “الجبهة الوطنية للتحرير” سيطرت اليوم الجمعة على بلدة “تلمنس” بريف إدلب الشرقي بعد معارك مع “هيئة تحرير الشام”.

واستشهد أحد المدنيين جراء الاشتباكات الدائرة بين الطرفين في أحد المخيمات العشوائية قرب بلدة “تلمنس” بريف إدلب.
يذكر أن الاشتباكات بدأت في ريف حلب الغربي بين “تحرير الشام” من جهة، و”نور الدين زنكي” من جهة ثانية، الثلاثاء الفائت، وامتدت إلى سراقب ومحيط معرة النعمان وجبل شحشبو وجنوب وشرق إدلب.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

تحرير الشام تبتلع حركة "الزنكي" شمال سوريا

هيومان فويس سيطرت "هيئة تحرير الشام" على مواقع "نور الدين الزنكي" المنضوي في صفوف "الجبهة الوطنية للتحرير"، بعد معارك دامية استمرت ثلاثة أيام بريفي حلب الشمالي والغربي. وذكر موقع بلدي نيوز؛ إنَّ "هيئة تحرير الشام" سيطرت على آخر معاقل فصيل "حركة نور الدين الزنكي" في ريف حلب الغربي، اليوم الجمعة، بعد معارك دامية انتهت بمقتل وأسر المئات من عناصر "الزنكي". وأشار المصدر، إلى أنَّ "تحرير الشام" سيطرت على عدد من البلدات التي كانت خاضعة لسيطرة "الزنكي" وهي (الهوتة وعينجارة والشيخ سليمان)، بالإضافة إلى دخولها إلى عدد من القرى والبلدات دون قتال بعد مفاوضات مع الأهالي. ونوه إلى وجود اتفاق بين

Send this to a friend