هيومن فويس

علق ياسين أقطاي، مستشار الرئيس التركي للشؤون الخارجية اليوم على حادثة اختفاء الكاتب السعودي جمال خاشقجي عقب دخوله القنصلية السعودية أمس الثلاثاء.
وقال “أقطاي” في تصريحات إلى موقع “عربي بوست”: إن أنقرة تتابع مع المملكة العربية السعودية أزمة اختفاء خاشقجي على أراضيها”.

وأضاف مستشار أردوغان أن بلاده تعمل على حل المشكلة، والأولوية لديها هي “إنقاذ خاشقجي وجعله آمنا”، مضيفا أن تركيا تعتقد أن خاشقجي لا يزال على أراضيها، ولم يتم نقله إلى أي جهة أخرى.

وفي ذات السياق قال مصدر مقرب من الرئاسة التركية: “إنه في حال ثبت اختطاف خاشقجي من الأراضي التركية، فإن ذلك يعد “جريمة” ارتكبتها المملكة.

وأضاف أن “مثل هذه الأفعال هي استغلال للحصانة الدبلوماسية التي تتمتع بها القنصلية السعودية في إسطنبول” بحسب موقع”عربي بوست”.

وأوضح أنه وفي حال ثبتت مسألة الاختطاف، فإن العملية تمت ما بين الساعة 1:30 و4:40 عصر الثلاثاء، بطريقة غير رسمية، وتنتهك السيادة التركية”.

وأكد “لم يتم إبلاغنا بأن خاشقجي يشكل خطرا على أحد، أو أنه مطلوب للسلطات السعودية، ولو تم إبلاغ أنقرة بأن خاشقجي مطلوب لما تم استقباله على الأراضي التركية أو لجرى ترحيله”.

وفتحت السلطات التركية تحقيقا في قضية اختفاء الكاتب السعودي المقيم على أراضيها ودخل عناصر من الشرطة مبنى القنصلية السعودية في منطقة باشيكطاش بإسطنبول مساء أمس للبحث عن خاشقجي ولم يجدوا شيئا، وفقًا لقناة الجزيرة.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

أول تعليق تركي حول اختفاء "خاشقجي"

هيومن فويس علق ياسين أقطاي، مستشار الرئيس التركي للشؤون الخارجية اليوم على حادثة اختفاء الكاتب السعودي جمال خاشقجي عقب دخوله القنصلية السعودية أمس الثلاثاء. وقال "أقطاي" في تصريحات إلى موقع "عربي بوست": إن أنقرة تتابع مع المملكة العربية السعودية أزمة اختفاء خاشقجي على أراضيها". وأضاف مستشار أردوغان أن بلاده تعمل على حل المشكلة، والأولوية لديها هي "إنقاذ خاشقجي وجعله آمنا"، مضيفا أن تركيا تعتقد أن خاشقجي لا يزال على أراضيها، ولم يتم نقله إلى أي جهة أخرى. وفي ذات السياق قال مصدر مقرب من الرئاسة التركية: "إنه في حال ثبت اختطاف خاشقجي من الأراضي التركية، فإن ذلك يعد "جريمة" ارتكبتها

Send this to a friend