هيومن فويس

قالت وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير لاين، إنها لا تستبعد وجودا طويل الأمد لقوات بلادها في الشرق الأوسط، وإنها تعتزم تمديد مهمة الجيش في هذه المنطقة لضرورة “محاربة الإرهاب.”

وأضافت “فون دير لاين” خلال زيارة للوحدات العسكرية الألمانية قي قاعدة الأزرق الأردنية أمس السبت، إنه “بعد سحق تنظم الدولة عسكريا، يجب العمل على منع ظهوره في مناطق تراجعه”.

وردت الوزيرة الألمانية على سؤال للصحفيين حول حاجة بلادها لقاعدة عسكرية في الشرق الأوسط قائلة: “في البداية علينا أن ننهي هذا الانتشار بنجاح. دعوني أقول إنني لا أريد أن أستبعد الفكرة”.

وتأتي تصريحات “فون دير لاين” في وقت تخوض بلادها نقاشا حول أهمية مشاركتها في رد محتمل من الدول الغربية على أي استخدام للأسلحة الكيميائية من قبل نظام الأسد في إدلب.

وقالت صحيفة دير شبيغيل الألمانية أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تعرضت لضغوط كبيرة من الرئيس الأميركي دونالد ترمب لدفعها للمشاركة في تحالف تشكله واشنطن لتوجيه ضربات لنظام الأسد.

وبحسب الصحيفة قال السفير الأميركي في ألمانيا ريتشارد غيرنيل الخميس الماضي، في منتدى سياسي ودبلوماسي أقيم في برلين إن “أميركا لن تستجدي أحدا للمشاركة بضرب الديكتاتور الأسد إن تجاوز الخطوط الحمراء”.

ورفض الحزب الاشتراكي الديمقراطي حليف الحزب المسيحي بالائتلاف الحاكم الذي تقوده أنجيلا ميركل المطلب الأميركي بسبب وجود تحفظات قانونية وبرلمانية على المشاركة بالهجوم خارج إطار حلف “الناتو” والاتحاد الأوروبي.

وأقر البرلمان الألماني في تشرين الثاني 2015 دعم التحالف الدولي في محاربة تنظيم الدولة، وذلك بعد تعرض فرنسا لهجوم من قبل تنظيم الدولة أودى بحياة العشرات.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

ألمانيا تتحدث عن وجود "طويل الأمد" بالشرق الأوسط

هيومن فويس قالت وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير لاين، إنها لا تستبعد وجودا طويل الأمد لقوات بلادها في الشرق الأوسط، وإنها تعتزم تمديد مهمة الجيش في هذه المنطقة لضرورة "محاربة الإرهاب." وأضافت "فون دير لاين" خلال زيارة للوحدات العسكرية الألمانية قي قاعدة الأزرق الأردنية أمس السبت، إنه "بعد سحق تنظم الدولة عسكريا، يجب العمل على منع ظهوره في مناطق تراجعه". وردت الوزيرة الألمانية على سؤال للصحفيين حول حاجة بلادها لقاعدة عسكرية في الشرق الأوسط قائلة: "في البداية علينا أن ننهي هذا الانتشار بنجاح. دعوني أقول إنني لا أريد أن أستبعد الفكرة". وتأتي تصريحات "فون دير لاين" في وقت تخوض بلادها نقاشا

Send this to a friend