هيومن فويس

بحث وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الأربعاء، مع نظيره الأمريكي، مايك بومبيو، هاتفيا، الأزمتين في سوريا وأوكرانيا، واتفقا على ضرورة العمل على تطبيع العلاقات بين موسكو وواشنطن.

وقالت الخارجية الروسية، في بيان صدر عنها عقب المكالمة، إن “لافروف وبومبيو، تبادلا، خلال الاتصال، الذي جرى بمبادرة من الجانب الأمريكي، الآراء حول عدد من مسائل الأجندة المشتركة، بما في ذلك العلاقات الثنائية والجهود الرامية لتسوية الأزمة السورية، وتجاوز النزاع في أوكرانيا، على أساس اتفاقات مينسك (الموقعة في) 12 فبراير/ شباط 2015”.

وأضاف البيان، أن “الجانبين اتفقا على ضرورة العمل على تنفيذ المهمة، التي تم وضعها خلال الاتصال الهاتفي بين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، والرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، والخاصة بتجاوز الخلافات القائمة، عبر حوار مهني، لمصلحة تطبيع أجواء التنسيق بين البلدين”. الأناضول

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

لافروف وبومبيو يبحثان ملفي سوريا وأوكرانيا

هيومن فويس بحث وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الأربعاء، مع نظيره الأمريكي، مايك بومبيو، هاتفيا، الأزمتين في سوريا وأوكرانيا، واتفقا على ضرورة العمل على تطبيع العلاقات بين موسكو وواشنطن. وقالت الخارجية الروسية، في بيان صدر عنها عقب المكالمة، إن "لافروف وبومبيو، تبادلا، خلال الاتصال، الذي جرى بمبادرة من الجانب الأمريكي، الآراء حول عدد من مسائل الأجندة المشتركة، بما في ذلك العلاقات الثنائية والجهود الرامية لتسوية الأزمة السورية، وتجاوز النزاع في أوكرانيا، على أساس اتفاقات مينسك (الموقعة في) 12 فبراير/ شباط 2015". وأضاف البيان، أن "الجانبين اتفقا على ضرورة العمل على تنفيذ المهمة، التي تم وضعها خلال الاتصال الهاتفي بين

Send this to a friend