هيومن فويس

استهدف عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” فجر الأحد، موقعا لقوات النظام السوري في البادية السورية شرق منطقة القلمون الشرقي بريف دمشق بسيارة مفخخة، ما أدى لوقوع قلتى في صفوفها.

وقال مصدر خاص: إن السيارة ضربت تجمعا لقوات النظام قرب قرية جليغم، ما أدى لوقوع قتلى وجرحى في صفوفها وتدمير بعض الآليات العسكرية، دون وجود حصيلة دقيقة للخسائر.

وسيطر تنظيم “الدولة” نيسان الفائت، على حاجز ظاظا ومنطقة السبع بيار في البادية السورية (120 كم شمال شرق دمشق)، بعد اشتباكات مع قوات النظام.

وتدور معاركبشكل متقطع بين تنظيم “الدولة” وقوات النظام المدعومة بغطاء جوي روسي في البادية الشامية ومناطق شرق محافظة حمص، تسفر عن سقوط قتلى وجرحى من الطرفين.وفق ما نقلته وكالة سمارت.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

قتلى للنظام السوري على يد تنظيم الدولة في البادية

هيومن فويس استهدف عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" فجر الأحد، موقعا لقوات النظام السوري في البادية السورية شرق منطقة القلمون الشرقي بريف دمشق بسيارة مفخخة، ما أدى لوقوع قلتى في صفوفها. وقال مصدر خاص: إن السيارة ضربت تجمعا لقوات النظام قرب قرية جليغم، ما أدى لوقوع قتلى وجرحى في صفوفها وتدمير بعض الآليات العسكرية، دون وجود حصيلة دقيقة للخسائر. وسيطر تنظيم "الدولة" نيسان الفائت، على حاجز ظاظا ومنطقة السبع بيار في البادية السورية (120 كم شمال شرق دمشق)، بعد اشتباكات مع قوات النظام. وتدور معاركبشكل متقطع بين تنظيم "الدولة" وقوات النظام المدعومة بغطاء جوي روسي في البادية الشامية ومناطق شرق

Send this to a friend