هيومن فويس

أكد رئيس وفد المعارضة السورية المسلحة إلى أستانا، أحمد طعمه، خلال لقاء مع “روسيا اليوم”، أن المعارضة المسلحة، أخطأت بحمل السلاح، مشيرا إلى أنهم لا يطمحون حاليا أن يحلوا محل الحكومة السورية.

وقال طعمة في هذا الصدد: “الكثير من القيادات العسكرية السورية المعارضة تجنح حاليا إلى الحل السياسي”، مؤكدا أن غالبية الفصائل المسلحة تنأى بنفسها عن الجماعات المتشددة بما فيها جبهة النصرة.

وأشار زعيم المعارضة المسلحة، إلى أنهم وصلوا إلى قناعة بأن روسيا تبحث عن حل سياسي للأزمة السورية، وذلك بعد لقاء المعارضة مع الجانب الروسي.

وعبر طعمة عن أمله في أن تتحول مدينة إدلب من منطقة خفض التصعيد، إلى منطقة وقف إطلاق النار، محذرا من أن أي اجتياح للمدينة سيؤدي إلى كارثة إنسانية.

وقد وصل وفد المعارضة السورية المسلحة إلى أستانا اليوم الثلاثاء، للمشاركة في المفاوضات حول أزمة سوريا، التي تجري حاليا في العاصمة الكازاخستانية.

وتجري مفاوضات “أستانا 9” في بمشاركة الدول الثلاث الضامنة، وهي روسيا وتركيا وإيران، ووفدي الحكومة والمعارضة السوريين، فيما يحضر هذه الجولة وفد عن الأمم المتحدة برئاسة المبعوث الأممي لسوريا ستيفان دي ميستورا، ووفد عن الأردن بصفة مراقبين.المصدر: روسيا اليوم

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

طعمة: المعارضة أخطأت بحمل السلاح

هيومن فويس أكد رئيس وفد المعارضة السورية المسلحة إلى أستانا، أحمد طعمه، خلال لقاء مع "روسيا اليوم"، أن المعارضة المسلحة، أخطأت بحمل السلاح، مشيرا إلى أنهم لا يطمحون حاليا أن يحلوا محل الحكومة السورية. وقال طعمة في هذا الصدد: "الكثير من القيادات العسكرية السورية المعارضة تجنح حاليا إلى الحل السياسي"، مؤكدا أن غالبية الفصائل المسلحة تنأى بنفسها عن الجماعات المتشددة بما فيها جبهة النصرة. وأشار زعيم المعارضة المسلحة، إلى أنهم وصلوا إلى قناعة بأن روسيا تبحث عن حل سياسي للأزمة السورية، وذلك بعد لقاء المعارضة مع الجانب الروسي. وعبر طعمة عن أمله في أن تتحول مدينة إدلب من منطقة خفض

Send this to a friend