هيومن فويس

نجحت حركة أحرار الشام الإسلامية، أحد كبرى الفصائل الإسلامية المقاتلة ضمن صفوف المعارضة السورية، من إجراء صفقة تبادل مع النظام السوري، تمكنت بموجبها من إطلاق سراح “حسن صوفان، القيادي الجهادي البارز من سجون الأسد بعد اعتقال دام 12 سنة.

وقال القيادي في حركة أحرار الشام الإسلامية “الفاروق أحرار” عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “بفضل الله نجح اليوم مكتب شؤون الأسرى بإتمام تبادل على مستوى الساحة خرج على اثرها علم من أعلام الساحة السورية بعد 12 سنة أصبح الشيخ حسن صوفان حر”، دون أي يورد أي تفاصيل حول آلية عملية التبادل.

كما تجدث “الفاروق أبو بكر”، مسؤول ملف التفاوض في “أحرار الشام”، والمسؤول عن ملف “الأسرى” في تغريدة آخرى، أن صفقة خروج القيادي حسن صوفان، شملت أيضا امرأة كان النظام قد اعتقلها قبل ثلاث سنوات.

فيما تحدثت مصادر إعلام موالية للأسد، بأن عملية التبادل التي خرج بموجبها “صوفان”، وسيدة، تمت في مشروع الـ 1070 شقة في حلب، تم بموجبها إطلاق سراح (صوفان) وناشطة لا يتجاوز عمرها 25 عاما (لم يذكر اسمها)، مقابل إفراج كتائل الثوار عن 15 أسيراً لقوات النظام.

ونشرت ذات المصادر الموالية اسماء النظام الذين تم الإفراج عنهم بموجب الصفقة وهم: “جمال محمود مهنا، رامي هاني حميدوش، محمد سيف محي الدين، لؤي محمود الحسين، محمد أحمد بكران، علي محمد شبيب، هنادي بالوش-ريف اللاذقية، الطفل أغيد شحادة-ريف اللاذقية، الطفل أمجد شحادة-ريف اللاذقية، سليمان صالح دوبا، محمد يوسف سعدان”.

وكان حسن صوفان، قد  اعتقل قبل 12 سنة في المملكة العربية السعودية، وتم تسليمه إلى السلطات السورية، حيث نُقل إلى سجن صيدنايا سيء الصيت، وعُرف عن صوفان قيادته الإضرابات التي شهدها صيدنايا، رفقة قيادات الصف الأول في حركة أحرار الشام، الذين خرجوا من السجن عام 2011، وقُتلوا بتفجير غامض عام 2014.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

صفقة لأحرار الشام تحرر فيها قيادي اعتقل منذ 12 عام

هيومن فويس نجحت حركة أحرار الشام الإسلامية، أحد كبرى الفصائل الإسلامية المقاتلة ضمن صفوف المعارضة السورية، من إجراء صفقة تبادل مع النظام السوري، تمكنت بموجبها من إطلاق سراح "حسن صوفان، القيادي الجهادي البارز من سجون الأسد بعد اعتقال دام 12 سنة. وقال القيادي في حركة أحرار الشام الإسلامية "الفاروق أحرار" عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "بفضل الله نجح اليوم مكتب شؤون الأسرى بإتمام تبادل على مستوى الساحة خرج على اثرها علم من أعلام الساحة السورية بعد 12 سنة أصبح الشيخ حسن صوفان حر"، دون أي يورد أي تفاصيل حول آلية عملية التبادل. كما تجدث "الفاروق أبو بكر"، مسؤول

Send this to a friend