هيومن فويس

كشف جنرال روسي عن نوع السلاح الذي أسقط المقاتلة الروسية، في إدلب شمالي سوريا.

ونقلت وكالة “روسيا اليوم”، تصريحات للجنرال المتقاعد نيكولاي أنتوشكين، أدلى بها لوكالة “انترفاكس”، قال فيها إن إسقاط الطائرة سو 25 في ريف إدلب، قد يكون بصاروخ محمول على الكتف، في حال كان تحليقها على ارتفاع أقل من 5 كيلومترات.

 

أنتوشكين، وهو طيار عسكري من الدرجة الأولى ونائب في مجلس الدوما، قال إن “طائرة سو-25 مستقرة في القتال، وكل شيء يعتمد على مكان إصابة الصاروخ. يمكن لمنظومات الدفاع الجوي المحمولة على الكتف أن تسقط طائرة إذا حلقت على ارتفاع خمسة آلاف متر أو أقل”.

 

وتابع أنه يعرف هذه الطائرة جيدا وتولى قيادتها، مضيفا أن “لدى سو 25 القدرة على استخدام البالونات الحرارية والتشويش النشط، بهدف الحماية”.

 

وفي السياق ذاته، استذكر أنتوشكين، واقعة في أفغانستان، حين تمكن قائد طائرة مماثلة، من الهبوط بسلام بمحرك واحد دون عجلات مع جناح متضرر.

وزعم أنتوشكين أن قائد الطائرة هبط بالمظلية، وقتل بعد اشتباكات مع المعارضة، متابعا: “الطيارون الروس لا يستسلمون ويقاتلون حتى النهاية، إنهم مدربون جيدا ومسؤولون ووطنيون”.

 

بدوره، قال  إريك بيهون، المتحدث باسم البنتاغون لوكالة “نوفوستي” الروسية، إن الولايات المتحدة لم تزود حلفاءها في سوريا بأسلحة “أرض- جو”، وأنها ستدرس المعلومات عن إسقاط الطائرة الروسية باستخدام منظومة مضادة للطائرات محمولة على الكتف.

وقال بيهون إن “الولايات المتحدة تركز على قتال تنظيم (داعش) جنبا إلى جنب مع الحلفاء في سوريا”.

وتابع أن البنتاغون “ستقيم مدى صحة هذه التصريحات من أجل ضمان سلامة شركائنا في التحالف”.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

روسيا: طائرة SU-25 أسقطت بهذا الصاروخ

هيومن فويس كشف جنرال روسي عن نوع السلاح الذي أسقط المقاتلة الروسية، في إدلب شمالي سوريا. ونقلت وكالة "روسيا اليوم"، تصريحات للجنرال المتقاعد نيكولاي أنتوشكين، أدلى بها لوكالة "انترفاكس"، قال فيها إن إسقاط الطائرة سو 25 في ريف إدلب، قد يكون بصاروخ محمول على الكتف، في حال كان تحليقها على ارتفاع أقل من 5 كيلومترات.   أنتوشكين، وهو طيار عسكري من الدرجة الأولى ونائب في مجلس الدوما، قال إن "طائرة سو-25 مستقرة في القتال، وكل شيء يعتمد على مكان إصابة الصاروخ. يمكن لمنظومات الدفاع الجوي المحمولة على الكتف أن تسقط طائرة إذا حلقت على ارتفاع خمسة آلاف متر أو أقل".

Send this to a friend