هيومن فويس

كشف قيادي بارز في الجيش السوري الحر الجمعة، عن زيارة وفد من قادة بعض الفصائل إلى الولايات المتحدة الأمريكية لبحث موضوع إنهاء التواجد الإيراني في سوريا.

ونقلت وكالة “سمارت” للانباء عن القيادي الذي يشغل منصب مدير المكتب السياسي في “لواء المعتصم” مصطفى سيجري قوله: إن الزيارة تهدف لإنهاء التواجد الإيراني وتعزيز التعاون بين الجيش الحر وأمريكا في “الحرب على الإرهاب بمختلف أشكاله واسمائه”.

واكتفى “سيجري” بالقول إن الوفد يضم بعض قادة الجيش الحر، رافضا الكشف عن تفاصيل إضافية لحين انتهاء الزيارة.

وتساند ميليشيا “الحرس الثوري” الإيراني قوات النظام السوري، حيث قتل العشرات منهم في معارك مع فصائل الجيش الحر والكتائب الإسلامية بمختلف المناطق السورية، كما تدعم إيران ميليشيا “حزب الله” اللبناني، التي اتخذت مقرات لها في مناطق سورية عدة أهمها الزبداني بريف دمشق والقصير بحمص.

وكان قائد “القوات الأمريكية الخاصة” أكد، أن وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية أنهت “برنامج دعم المعارضة السورية المعتدلة”، في حين اعتبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب  البرامج “خطيرا ومكلفا وغير فعال”.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

الهدف إيران..وفد لـ"الحر" يزور واشنطن

هيومن فويس كشف قيادي بارز في الجيش السوري الحر الجمعة، عن زيارة وفد من قادة بعض الفصائل إلى الولايات المتحدة الأمريكية لبحث موضوع إنهاء التواجد الإيراني في سوريا. ونقلت وكالة "سمارت" للانباء عن القيادي الذي يشغل منصب مدير المكتب السياسي في "لواء المعتصم" مصطفى سيجري قوله: إن الزيارة تهدف لإنهاء التواجد الإيراني وتعزيز التعاون بين الجيش الحر وأمريكا في "الحرب على الإرهاب بمختلف أشكاله واسمائه". واكتفى "سيجري" بالقول إن الوفد يضم بعض قادة الجيش الحر، رافضا الكشف عن تفاصيل إضافية لحين انتهاء الزيارة. وتساند ميليشيا "الحرس الثوري" الإيراني قوات النظام السوري، حيث قتل العشرات منهم في معارك مع فصائل الجيش الحر والكتائب

Send this to a friend