قالت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، الاثنين، إن الاتحاد الأوروبي لا يعتزم فرض عقوبات على روسيا على خلفية النزاع في سوريا.

وصرحت موغيريني عقب اجتماع لوزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي قائلة: “لم نناقش العقوبات مطلقا، ولم تطلب أي دولة عضو في الاتحاد المزيد من العمل على فرض عقوبات” على روسيا.

وتأتي تصريحاتها قبل قمة زعماء دول الاتحاد هذا الأسبوع.

وتراجع زعماء الاتحاد الأوروبي عن التهديد بفرض عقوبات على موسكو بسبب المعارك في حلب في آخر قمة لهم في تشرين الأول/ أكتوبر، وسط انقسامات عميقة بين دول الاتحاد حيال التعامل مع روسيا.

ولكن، ومع اقتراب القوات السورية المدعومة من روسيا من السيطرة على مدينة حلب، حذر الاتحاد الأوروبي خلال اليومين الماضيين من أنه يمكن أن يضيف أسماء إلى قائمة الشخصيات والجماعات في سوريا التي فرض عليها حظر السفر وتجميد أصول.

وأكدت موغيريني أن الاتحاد الأوروبي لا يزال موحدا بشأن سوريا.

وصرحت في مؤتمر صحافي قائلة: “ستلحظون وحدتنا في كل مرة نتحدث فيها”.

وأضافت: “ستلحظون وحدة الأوروبيين، ليس فقط في التصريحات وعملنا الدبلوماسي، ولكن كذلك في عملنا الإنساني”.

ويتوقع أن يؤيد زعماء الاتحاد الأوروبي في قمة الخميس تمديد العقوبات المفروضة على روسيا بسبب النزاع في أوكرانيا ستة أشهر أخرى.

أ ف ب

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

الاتحاد الأوروبي لا ينوي فرض عقوبات على روسيا بسبب سوريا

قالت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، الاثنين، إن الاتحاد الأوروبي لا يعتزم فرض عقوبات على روسيا على خلفية النزاع في سوريا. وصرحت موغيريني عقب اجتماع لوزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي قائلة: "لم نناقش العقوبات مطلقا، ولم تطلب أي دولة عضو في الاتحاد المزيد من العمل على فرض عقوبات" على روسيا. وتأتي تصريحاتها قبل قمة زعماء دول الاتحاد هذا الأسبوع. وتراجع زعماء الاتحاد الأوروبي عن التهديد بفرض عقوبات على موسكو بسبب المعارك في حلب في آخر قمة لهم في تشرين الأول/ أكتوبر، وسط انقسامات عميقة بين دول الاتحاد حيال التعامل مع روسيا. ولكن، ومع اقتراب القوات السورية المدعومة من روسيا

Send this to a friend