هيومن فويس

دان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الجرائم والانتهاكات التي تستمر ميليشيا الحوثي بارتكابها بحق المدنيين في اليمن والاعتداءات التي تطال المملكة العربية السعودية وخاصة جريمة إطلاق صاروخ باليستي باتجاه العاصمة الرياض.

وأشار الائتلاف في تصريح صحفي له أمس أن مسؤولية نظام الملالي في إيران واضحة تجاه الانهماك في دعم الجماعات الإرهابية ونشر الفكر المتطرف، وإشعال المزيد من الحروب والأزمات، إضافة إلى دعم الاستبداد والقمع، والوقوف دائماً ضد تطلعات الشعوب وحقوقها في الحرية والعدالة.

وعبر الائتلاف الوطني عن تضامنه مع المملكة العربية السعودية، قيادة وشعباً، في مواجهة المحاولات التي تقوم بها إيران وأذرعها الإرهابية في المنطقة، وعلى رأسها ميليشيا الحوثي وحزب الله، مشيداً بصمود المملكة في وجه نهج إيران الكارثي والعدمي القائم على العداء لشعوب المنطقة ودولها.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

الائتلاف: نظام الملالي يدعم الجماعات الإرهابية والتطرف

هيومن فويس دان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الجرائم والانتهاكات التي تستمر ميليشيا الحوثي بارتكابها بحق المدنيين في اليمن والاعتداءات التي تطال المملكة العربية السعودية وخاصة جريمة إطلاق صاروخ باليستي باتجاه العاصمة الرياض. وأشار الائتلاف في تصريح صحفي له أمس أن مسؤولية نظام الملالي في إيران واضحة تجاه الانهماك في دعم الجماعات الإرهابية ونشر الفكر المتطرف، وإشعال المزيد من الحروب والأزمات، إضافة إلى دعم الاستبداد والقمع، والوقوف دائماً ضد تطلعات الشعوب وحقوقها في الحرية والعدالة. وعبر الائتلاف الوطني عن تضامنه مع المملكة العربية السعودية، قيادة وشعباً، في مواجهة المحاولات التي تقوم بها إيران وأذرعها الإرهابية في المنطقة، وعلى رأسها

Send this to a friend