هيومن فويس

أعلن وزير الخارجية الأمريكي جيمس ماتيس، أن جنديا أمريكيا، وما يزيد عن 600 مقاتل من قوات سوريا الديمقراطية، قتلوا جراء عملية استعادة الرقة شرق سوريا من قبضة داعش.

وقال ماتيس خلال جلس استماع في مجلس الشيوخ الأمريكي أمس الاثنين: “أعتقد أننا (الولايات المتحدة) خسرنا جنديا واحدا أثناء استعادة الرقة، في حين خسر الأكراد أكثر من 600 قتيل”.

وبحسب الوزير، فإن هذه الأرقام تدل على أن الجيش الأمريكي لا يخوض عمليات برية كبيرة ضد داعش، بل يقتصر، بشكل عام، على تقديم الدعم للقوات المحلية.

وكانت “قسد” المدعومة من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، قد استكملت تطهير الرقة من مسلحي داعش في 20 أكتوبر الحالي، بعد أكثر من أربعة أشهر من القتال.

وكان تنظيم الدولة الإسلامية قد أعلن مدينة الرقة “عاصمة” له لدى سيطرته على مناطق واسعة في العراق وسوريا في عام 2014.

وفي الوقت ذاته، باتت المدينة معقلا لآلاف الجهاديين من جميع أنحاء العالم الذين لبوا دعوة زعيم التنظيم، أبو بكر البغدادي، بالهجرة للمدينة.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

تكلفة معركة الرقة..جندي أمريكي و600 من الأكراد

هيومن فويس أعلن وزير الخارجية الأمريكي جيمس ماتيس، أن جنديا أمريكيا، وما يزيد عن 600 مقاتل من قوات سوريا الديمقراطية، قتلوا جراء عملية استعادة الرقة شرق سوريا من قبضة داعش. وقال ماتيس خلال جلس استماع في مجلس الشيوخ الأمريكي أمس الاثنين: "أعتقد أننا (الولايات المتحدة) خسرنا جنديا واحدا أثناء استعادة الرقة، في حين خسر الأكراد أكثر من 600 قتيل". وبحسب الوزير، فإن هذه الأرقام تدل على أن الجيش الأمريكي لا يخوض عمليات برية كبيرة ضد داعش، بل يقتصر، بشكل عام، على تقديم الدعم للقوات المحلية. وكانت "قسد" المدعومة من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، قد استكملت تطهير الرقة من مسلحي

Send this to a friend