هيومن فويس

أعلنت رئاسة الأركان التركية، في بيان لها، اليوم الجمعة، الانتهاء من إقامة أولى نقاط المراقبة في محافظة إدلب في إطار اتفاق “خفض التصعيد”، الذي تمّ التوصل إليه خلال محادثات أستانة، مشيرة إلى أن العمل لا يزال ساريا في إنشاء باقي النقاط.

وبحسب بيان الأركان التركية، فإنه وفي إطار عملية أستانة، ولمراقبة استمرار وقف إطلاق النار وإيصال المساعدات الإنسانية وتأمين الشروط المناسبة لعودة المهجرين إلى منازلهم، فقد بدأت القوت المسلحة التركية بإجراء عمليات استكشاف في الثامن من الشهر الحالي، بينما بدأت عمليات إنشاء نقاط المراقبة في الـ16 منه.

وأوضحت أنه تم إنشاء أولى نقاط خفض التصعيد، الجمعة الماضي، بينما تستمر النشاطات لإقامة باقي مناطق خفض التصعيد، في إطار قواعد الاشتباك التي تم الاتفاق عليها بين الدول الضامنة في اتفاق أستانة.

كما أشار البيان إلى أن القوات المسلحة التركية تمكنت في الفترة بين 12 و18 أكتوبر/ تشرين الأول الحالي من تحييد 45 من عناصر “العمال الكردستاني” بينهم قياديان.

ومنذ الأحد الماضي، تواصل القوات المسلحة التركية تحصين مواقع نقاط المراقبة على خط إدلب ــ عفرين، بهدف مراقبة وقف إطلاق النار في سورية.

وفي سياق متصل، أغلقت السلطات التركية معبر أونجوبنار (باب السلامة) بين أراضيها والأراضي السورية الخاضعة لسيطرة قوات درع الفرات.

وبينما لا يزال الخلاف بين فصائل درع الفرات مستمرا حول إدارة المعبر الذي تسيطر عليه “الجبهة الشامية”، نقلت وكالة “إخلاص” الإخبارية التركية أن الإغلاق مؤقت ويعود لقيام الجانب التركي بأعمال تقنية، ومن المنتظر أن تتم إعادة فتح المعبر خلال الأسبوع المقبل.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

أولى نقطة مراقبة تركية في إدلب

هيومن فويس أعلنت رئاسة الأركان التركية، في بيان لها، اليوم الجمعة، الانتهاء من إقامة أولى نقاط المراقبة في محافظة إدلب في إطار اتفاق "خفض التصعيد"، الذي تمّ التوصل إليه خلال محادثات أستانة، مشيرة إلى أن العمل لا يزال ساريا في إنشاء باقي النقاط. وبحسب بيان الأركان التركية، فإنه وفي إطار عملية أستانة، ولمراقبة استمرار وقف إطلاق النار وإيصال المساعدات الإنسانية وتأمين الشروط المناسبة لعودة المهجرين إلى منازلهم، فقد بدأت القوت المسلحة التركية بإجراء عمليات استكشاف في الثامن من الشهر الحالي، بينما بدأت عمليات إنشاء نقاط المراقبة في الـ16 منه. وأوضحت أنه تم إنشاء أولى نقاط خفض التصعيد، الجمعة الماضي، بينما

Send this to a friend