هيومن فويس: رولا عيسى

كشفت مصادر إعلامية تابعة للمعارضة السورية، اليوم- الجمعة، 6 تشرين الاول- أكتوبر، عن قيام عناصر من القوات العسكرية الروسية في سوريا، على بيع المحروقات المخصصة لمركباتهم العسكرية إلى الأهالي.

وأفادت شبكة “الفرات بوست” عبر صفحتها الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي، بان العناصر الروس قاموا أمس- الخميس، ببيع براميل من المحروقات “الديزل” للأهالي في حي القصور الخاضع لسيطرة النظام السوري في دير الزور.

وقام الجنود الروس ببيع المازوت بالمفرق للاهالي، وتم بيع كل ستة لترات من المازوت بمبلغ 1000 ليرة سورية.

الجدير بالذكر أن المازوت الذي يتم بيعه للأهالي من قبل الجنود الروس مخصص لسيارات وآليات ومولدات ومدرعات القوات الروسية المتواجدة بمدينة ديرالزور.

حيث يقوم العناصر ببيعه لجني الأموال لجيوبهم الخاصة حالهم حال قوات النظام و الميليشيات التابعة له وأسلوب وأحد لكسب الأموال

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

قوات روسية تتاجر بـ"المحروقات" بدير الزور

هيومن فويس: رولا عيسى كشفت مصادر إعلامية تابعة للمعارضة السورية، اليوم- الجمعة، 6 تشرين الاول- أكتوبر، عن قيام عناصر من القوات العسكرية الروسية في سوريا، على بيع المحروقات المخصصة لمركباتهم العسكرية إلى الأهالي. وأفادت شبكة "الفرات بوست" عبر صفحتها الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي، بان العناصر الروس قاموا أمس- الخميس، ببيع براميل من المحروقات "الديزل" للأهالي في حي القصور الخاضع لسيطرة النظام السوري في دير الزور. وقام الجنود الروس ببيع المازوت بالمفرق للاهالي، وتم بيع كل ستة لترات من المازوت بمبلغ 1000 ليرة سورية. الجدير بالذكر أن المازوت الذي يتم بيعه للأهالي من قبل الجنود الروس مخصص لسيارات وآليات ومولدات

Send this to a friend