هيومن فويس: رولا عيسى

نعت حسابات تابعة لهيئة تحرير الشام، اليوم- الأربعاء، 13 أيلول – سبتمبر 2017، قيادي بارز في الهيئة، بعد اغتياله وتصفيته من قبل مجهولين ورميه على قارعة الطريق في إحدى بلدات الشمال السوري.

القيادي، أبو محمد الشرعي، والمعروف بـ”الجزراوي” سعودي الجنسية، كان قيادي سابق في جند الأقصى، قبل حل الأخير، وتم العثور عليه مقتولاً في سراقب بالريف الجنوبي من مدينة إدلب.

وكانت هيئة تحرير الشام، وخاصة القيادات قد تعرضت لحملات اغتيال كبيرة في الآونة الأخيرة، فيما شهدت الحركة زعزعة كبيرة أيضاً بعد استقالة المحيسني والعلياني.

يأتي ذلك، بعد إعلان “تحرير الشام”، شهر تموز الماضي،سيطرتها على كامل مدينة سراقب، عقب انسحاب حركة “أحرار الشام الإسلامية” من المدينة، على خلفية اقتتال بين الطرفين.

 

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

تصفية قيادي بارز بتحرير الشام

هيومن فويس: رولا عيسى نعت حسابات تابعة لهيئة تحرير الشام، اليوم- الأربعاء، 13 أيلول - سبتمبر 2017، قيادي بارز في الهيئة، بعد اغتياله وتصفيته من قبل مجهولين ورميه على قارعة الطريق في إحدى بلدات الشمال السوري. القيادي، أبو محمد الشرعي، والمعروف بـ"الجزراوي" سعودي الجنسية، كان قيادي سابق في جند الأقصى، قبل حل الأخير، وتم العثور عليه مقتولاً في سراقب بالريف الجنوبي من مدينة إدلب. وكانت هيئة تحرير الشام، وخاصة القيادات قد تعرضت لحملات اغتيال كبيرة في الآونة الأخيرة، فيما شهدت الحركة زعزعة كبيرة أيضاً بعد استقالة المحيسني والعلياني. يأتي ذلك، بعد إعلان "تحرير الشام"، شهر تموز الماضي،سيطرتها على كامل مدينة

Send this to a friend