هيومن فويس: محمد الحميد

شن الطيران الحربي بعدة غارات جوية استهدفت مدينة كفرلاها بمنطقة الحولة و بلدة عقرب بريفي حمص وحماة مما تسبب بمقتل شخص في بلدة كفرلاها وإصابة آخرين.

لتعود قوات النظام المتمركزة في قرية “كراد الدسنية” وفي حواجز مؤسسة المياه والقبو وكتيبة الهندسة قرب قرية المشرفة، وتقصف براجمات الصواريخ والمدفعية والدبابات والهاون وعربات الشيلكا مجتمعة منطقة الحولة وخاصة كفرلاها والطيبة الغربية وبرج قاعي في عدة فترات من أمس/ السبت.

مما تسبب بمقتل سيدة وإصابة عدد آخر من المدنيين. لتعود كتيبة الهندسة قرب قرية المشرفة لتستهدف بلدة الزعفرانة ومدينة تلبيسة ليقتل مدني في تلبيسة ويصاب آخرون ليكون حصيلة هذا اليوم ثلاثة شهداء وعشرات الجرحى.

لترد كتائب الثوار على هذا القصف باستهداف الأحياء الموالية بصواريخ الغراد مما أوقع عددا من الإصابات في صفوف الموالين وتسبب بأضرار مادية.

ويعتبر الخرق المنفذ من قبل النظام السوري أوسع تصعيد له منذ بدء سريان اتفاق خفض التصعيد في ريف حمص الشمالي في الثالث من الشهر الجاري.

وفي ذات السياق دخلت قافلة مساعدات إنسانية من معبر الدار الكبيرة شمال حمص باتجاه مدينة تلبيسة مؤلفة من 30 شاحنة تحوي”18500″ سلة من المواد الغذائية والأدوية الطيبة والصحية اليوم قبل أن أن تستهدف قوات التظام تلبيسة بقصف مدفعي بعد مغادرة القافلة.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

الأسد يهاجم مناطق التهدئة بريف حمص

هيومن فويس: محمد الحميد شن الطيران الحربي بعدة غارات جوية استهدفت مدينة كفرلاها بمنطقة الحولة و بلدة عقرب بريفي حمص وحماة مما تسبب بمقتل شخص في بلدة كفرلاها وإصابة آخرين. لتعود قوات النظام المتمركزة في قرية "كراد الدسنية" وفي حواجز مؤسسة المياه والقبو وكتيبة الهندسة قرب قرية المشرفة، وتقصف براجمات الصواريخ والمدفعية والدبابات والهاون وعربات الشيلكا مجتمعة منطقة الحولة وخاصة كفرلاها والطيبة الغربية وبرج قاعي في عدة فترات من أمس/ السبت. مما تسبب بمقتل سيدة وإصابة عدد آخر من المدنيين. لتعود كتيبة الهندسة قرب قرية المشرفة لتستهدف بلدة الزعفرانة ومدينة تلبيسة ليقتل مدني في تلبيسة ويصاب آخرون ليكون حصيلة هذا

Send this to a friend